عودة الشرق الأوسط للمسيح

لأَنَّهُ هَكَذَا أَحَبَّ يَهْوِه الْعَالَمَ حَتَّى بَذَلَ ابْنَهُ الْوَحِيدَ لِكَيْ لاَ يَهْلِكَ كُلُّ مَنْ يُؤْمِنُ بِهِ بَلْ تَكُونُ لَهُ الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ.

تناقضات القران (15) – هل يجوز الإستغفار وطلب الرحمة للوالدين المشركين ؟

Posted by جان في مارس 14, 2022

سلسلة تناقضات القرآن (15) \ جان يونان

هل يجوز الإستغفار وطلب الرحمة للوالدين المشركين ؟
2022-03-14_19-27-062022-03-14_19-27-402022-03-14_19-28-18

Posted in Blogroll | Leave a Comment »

هل ولد المسيح في شهر نيسان الموافق لعيد الفصح ؟!

Posted by جان في يناير 2, 2022

2022-01-02_18-14-08
2022-01-02_22-44-052022-01-02_22-44-202022-01-02_22-44-342022-01-02_22-44-482022-01-02_22-45-012022-01-02_22-45-192022-01-02_22-45-322022-01-02_22-45-452022-01-02_22-46-032022-01-02_22-46-192022-01-02_22-46-33

Posted in Blogroll | Leave a Comment »

هل وقع ميلاد المسيح (الكريسماس) بالتحديد في يوم تجديد الهيكل ( الهانوكا ) ؟!

Posted by جان في يناير 2, 2022

هل وقع ميلاد المسيح (الكريسماس) بالتحديد في يوم تجديد الهيكل

( الهانوكا ) ؟!

\ جان يونان

————————————————

حاول البعض ان يحدد يوم ميلاد المسيح عن طريق حسابات تعتمد على ترتيب فرق الكهنوت وخدمتها في الهيكل .

ويبدأون حسبتهم من جهة ان زكريا الكاهن والد يوحنا المعمدان كان من فرقة (أبيا) حين جاءه الملاك وهو يخدم ..

وفرقة أبيا هي الثامنة في ترتيب الفرق (سفر أخبار الأيام الأول 24 ) :

” 7 فَخَرَجَتِ الْقُرْعَةُ الأُولَى لِيَهُويَارِيبَ.

10 السَّابِعَةُ لِهُقُّوصَ. الثَّامِنَةُ لأَبِيَّا.”

واذا ما حددوا الشهر الذي كان فيه زكريا يخدم ثم عودته لبيته ، وحبل اليصابات بيوحنا ، ثم زيادة الفرق بين يوحنا والمسيح الذي هو ستة اشهر سيمكنهم ان يحددوا شهر ميلاد المسيح !

وهنا نسأل:

لماذا لم يحسب آباء الكنيسة الأوائل موعد ميلاد المسيح باستخدام ترتيب الفرق الكهنوتية وخاصة من بدء البشارة لزكريا في الفرقة الثامنة، وهم اقرب الى زمان الأحداث ؟

لماذا هناك شبه اجماع منهم على ان الميلاد حدث في 25 ديسمبر الموافق 25 كسلو العبري؟

ام انهم بالفعل قد حسبوا كذلك انما بترتيب فرق الكهنوت بشكل مختلف زمنياً عن الجداول التي يحددها البعض ..

ولنبدأ الحسبة ..

أولاً :

من أي شهر تبدأ الفرقة الأولى في الخدمة ؟

بحسب التلمود وبحسب المؤرخ يوسيفوس كانت الفرقة التي تخدم الهيكل حين سقطت اورشليم عام 70 بيد الرومان في 9 آب ( اي الشهر الثامن غريغوري ) هي الفرقة الأولى ( يهوياريب ) !!!!

وهذا مرجع تاريخي سجل تواريخ احداث جرت مع الأمة اليهودية المرجع :

(Jerusalem Talmud, Tractate Taanite, Chapter 4)

https://www.jewishvirtuallibrary.org/tractate-taanit…

2022-01-02_14-52-23

فهل كانت الفرقة الأولى للكهنة ( يهوياريب ) تبدأ خدمة الكهنوت في شهر آب الخامس ، وما الدليل ؟!

ثانياً :

الدليل في كلمة الله :

ان عزرا الكاتب قد وصل الى اورشليم من السبي ليبدأ العمل بناموس الرب .. انما متى حدث ذلك ؟!

حدث في الشهر الخامس العبري ( آب ) !!

اذ نقرأ في سفر عزار اصحاح 7 :

” 8 وَجَاءَ إِلَى أُورُشَلِيمَ فِي الشَّهْرِ الْخَامِسِ فِي السَّنَةِ السَّابِعَةِ لِلْمَلِكِ. 9 لأَنَّهُ فِي الشَّهْرِ الأَوَّلِ ابْتَدَأَ يَصْعَدُ مِنْ بَابِلَ، وَفِي أَوَّلِ الشَّهْرِ الْخَامِسِ جَاءَ إِلَى أُورُشَلِيمَ حَسَبَ يَدِ اللهِ الصَّالِحَةِ عَلَيْهِ. 10 لأَنَّ عَزْرَا هَيَّأَ قَلْبَهُ لِطَلَبِ شَرِيعَةِ الرَّبِّ وَالْعَمَلِ بِهَا، وَلِيُعَلِّمَ إِسْرَائِيلَ فَرِيضَةً وَقَضَاءً.”

اذن ترتيب فرق الكهنوت يبدأ الأول في الشهر الخامس عبري ( آب ) الموافق أغسطس.

وحتى بافتراض ان داود حين قسم فرق الكهنوت بدأ الأولى في الشهر الأول .. فإن هذا غير مكتوب حرفياً في الوحي بالتحديد انما هو تخمين او استنتاج ، وحتى مع صحة افتراضه .. الا ان هذا الهيكل قد دمره نبوخذنصر وذهب الشعب للسبي ثم عاد .. ومع عودة عزرا في الشهر الخامس بدأت الفرق بالخدمة الكهنوتية من ذلك الشهر مع الفرقة الاولى وهكذا .. كما شهد يوسيفوس والتلمود.

ثالثاً : ( دليل قاطع يقدمه لوقا البشير !! )

وبما ان الفرقة الاولى تبدأ من الشهر الخامس آب .. اذن الفرقة الثامة ( أبيا ) ستخدم نوبتها في شهر تشري أي السابع عبري ( اكتوبر ) .

وفي هذا الشهر جاء الملاك جبرائيل الى زكريا الكاهن وتبشيره بولادة المعمدان .. ( لوقا اصحاح 1)

هل يحوي الانجيل دليلاً يثبت بأن زكريا كان يخدم في نوبته بالتحديد في شهر تشري \ اكتوبر ؟

نعم ! ففي هذا الشهر هناك عيد عظيم من الاعياد الثلاثة التي يجتمع فيها كل رجال اسرائيل وهو المظال ( سكوت ) :

“كَلِّمْ بَنِي إِسْرَائِيلَ قَائِلًا: فِي الْيَوْمِ الْخَامِسَ عَشَرَ مِنْ هذَا الشَّهْرِ السَّابعِ ( تشري \ اكتوبر) عِيدُ الْمَظَالِّ سَبْعَةَ أَيَّامٍ لِلرَّبِّ” ( لاويين 34:23)

وهذا العيد وجب ان يجتمع فيه كل الشعب الاسرائيلي :

” «ثَلاَثَ مَرَّاتٍ فِي السَّنَةِ يَحْضُرُ جَمِيعُ ذُكُورِكَ أَمَامَ الرَّبِّ إِلهِكَ فِي الْمَكَانِ الَّذِي يَخْتَارُهُ، فِي عِيدِ الْفَطِيرِ وَعِيدِ الأَسَابِيعِ وَعِيدِ الْمَظَالِّ. وَلاَ يَحْضُرُوا أَمَامَ الرَّبِّ فَارِغِينَ” ( تثنية 16:16)

والآن لنفتح انجيل لوقا .. ولنتأكد ان كان كل جمهور شعب اسرائيل موجودين في اورشليم وقت خدمة زكريا الكاهن ؟!

” 8 فَبَيْنَمَا هُوَ يَكْهَنُ فِي نَوْبَةِ فِرْقَتِهِ أَمَامَ اللهِ، 9 حَسَبَ عَادَةِ الْكَهَنُوتِ، أَصَابَتْهُ الْقُرْعَةُ أَنْ يَدْخُلَ إِلَى هَيْكَلِ الرَّبِّ وَيُبَخِّرَ. 10 وَكَانَ كُلُّ جُمْهُورِ الشَّعْبِ يُصَلُّونَ خَارِجًا وَقْتَ الْبَخُورِ”

( لوقا 8:1-10)

هل قرأتم قوله :

وَكَانَ كُلُّ جُمْهُورِ الشَّعْبِ يُصَلُّونَ خَارِجًا وَقْتَ الْبَخُورِ” ( لوقا 10:1).

فماذا كان يفعل ” كل جمهور الشعب ” في اورشليم وقت نوبة زكريا الكاهن من فرقة أبيا ؟!

الم يكونوا يحتفلون ككل ذكور اسرائيل بعيد المظال ؟!

وعبارة ” كل جمهور الشعب ” تدل على كل عموم الشعب وليس الى فئة محددة ..

فلوقا لو اراد التخصيص يقول : ” وَجُمْهُورٌ كَثِيرٌ مِنَ الشَّعْبِ ” ( لوقا 17:6 و 27:23). اذ يكتب : كثير من !

اما لو اراد التعميم على كل شعب اسرائيل .. فيقول جمهور الشعب !

كما في لوقا 10:1 اثناء عيد المظال في نوبة زكريا الكاهن .. وكذلك في يوم الخمسين ( وهو عيد يجتمع فيه كل شعب اسرائيل ) كما قال في

( اعمال 36:21) :

لأَنَّ جُمْهُورَ الشَّعْبِ كَانُوا يَتْبَعُونَهُ صَارِخِينَ: «خُذْهُ!”

وكان هذا في اورشليم وبالتحديد يوم الخمسين ( اع 20:16)

” لأَنَّهُ ( بولس ) كَانَ يُسْرِعُ حَتَّى إِذَا أَمْكَنَهُ يَكُونُ فِي أُورُشَلِيمَ فِي يَوْمِ الْخَمْسِينَ “!!

رابعاً : ( النتيجة النهائية !! )

بما ان البشارة بالمعمدان جاءت لزكريا في شهر تشري ( اكتوبر )

فالبشارة لمريم لتحبل بالمسيح ستكون بعد ستة أشهر اي تقريباً أواخر شهر مارس وبالتالي ولادة المسيح ستكون اواخر شهر ديسمبر !

وبالفعل حدث هذا التجسد العظيم في يوم 25 ديسمبر ( بشبه اجماع من اباء الكنيسة الأوائل ) ..!

فبحسب الكتاب المقدس مع الاستعانة بمراجع تاريخية يهودية .. باستطاعتنا تحديد ميلاد المسيح المجيد الواقع في 25 ديسمبر الموافق 25 كسلو

(التاسع) العبري.

خامساً : ( هام جداً !! )

هذا اليوم المجيد 25 ديسمبر لا يصادف وقوعه مع اي عيد وثني او روماني ( كما تروج جهات الحادية وهراطقة امثال شهود يهوه ) ..

انما يصادف بالضبط عيد تجديد الهيكل المسمى ” عيد التجديد ” أو الهانوكا !

وهنا نطرح هذا السؤال:

متى تم تحرير الهيكل بواسطة المكابيين من الاحتلال اليوناني بيد انطوخيوس ابيفانوس ؟

لقد حدث هذا يوم :

(( الخامس والعشرين من شهر كسلو العبري ))

وهو الموافق 25 ديسمبر الغريغوري الحالي !!

ما الدليل ؟

الدليل تاريخي ..

اذ سنقتبس من سفر تاريخي يهودي –  غير قانوني – وهو سفر المكابيين الثاني ( واقتباسنا منه محدد من جهة التاريخ وليس القانونية ) وفيه نقرأ :

” وَاتَّفَقَ أَنَّهُ فِي مِثْلِ الْيَوْمِ الَّذِي فِيهِ نَجَّسَتِ الْغُرَبَاءُ الْهَيْكَلَ، فِي ذلِكَ الْيَوْمِ عَيْنِهِ تَمَّ تَطْهِيرُ الْهَيْكَلِ، وَهُوَ الْيَوْمُ الْخَامِسُ وَالْعِشْرُونَ مِنْ ذلِكَ الشَّهْرِ الَّذِي هُوَ شَهْرُ كِسْلُوَ.”

( المكابيين الثاني 5:10).

وشهر كسلو او ( كسليف ) يوافق شهر ديسمبر.

2022-01-02_14-52-04

************

25 كسلو ( ديسمبر ) هو عيد تجديد الهيكل !

25 ديسمبر هو ميلاد المسيح الهيكل الحقيقي !

***********

سادساً :

مقارنات بين الهانوكا والكريسماس !

1- ميلاد المسيح حدث في يوم تجديد الهيكل ( عيد الهانوكا )

25 كسلو العبري الموافق 25 ديسمبر.

2- عيد التجديد ( الهانوكا ) هو عيد فرح يدوم لثمانية أيام اي ينتهي في 1 يناير .

اي ( رأس السنة الميلادية للمسيح ) !

3- بحسب سفر المكابيين فقد عيدوه وهم يتزينون بأغصان شجر أخضر وسعف ! ( 2 مك 5:10)

وهذا يجري ايضاً في احتفالات المسيحيين بميلاد المسيح بتزيين ( شجرة الميلاد ) الدائمة الخضرة!

وهي الشجرة التي يزين بها الرب موضع مسكنه وقدسه بحسب ( اشعيا 13:60).

4- يسمى عيد التجديد ايضاً بعيد الأنوار !

والمسيح قال عن نفسه انه ” نور العالم ” :

أَنَا هُوَ نُورُ الْعَالَمِ. مَنْ يَتْبَعْنِي فَلاَ يَمْشِي فِي الظُّلْمَةِ بَلْ يَكُونُ لَهُ نُورُ الْحَيَاةِ» ” ( يوحنا 12:8)

” مَا دُمْتُ فِي الْعَالَمِ فَأَنَا نُورُ الْعَالَمِ ” ( يوحنا 5:9).

وفي احتفال ذكرى الميلاد تزيين البيوت والكنائس بالأنوار . وخاصة اشارة الى النجم المنير الذي اضاء طريق المجوس ( الأمم ) الى المسيح ( متى 2).

5- في هذا العيد توضع وتشعل المنارات اليهودية!

المنارة ترمز للمسيح .. وحين ظهر ليوحنا في سفر الرؤيا ظهر بين المنارات السبع ! ( رؤيا 13:1و20) .

6- عيد التجديد يحتفل به لذكرى تحرير الهيكل !

وعيد الميلاد نحتفل به لذكرى تأسيس الهيكل الحقيقي اي جسد المسيح الذي ولد به متجسداً !

والمسيح له كل المجد وصف نفسه بأنه الهيكل !!

## ونسأل :

كيف يكون الهيكل رمزاً للمسيح ومن أي جهة ؟

1) الهيكل هو جسد المسيح :

“أَجَابَ يَسُوعُ وَقَالَ لَهُمْ: «انْقُضُوا هذَا الْهَيْكَلَ، وَفِي ثَلاَثَةِ أَيَّامٍ أُقِيمُهُ». 20 فَقَالَ الْيَهُودُ: «فِي سِتٍّ وَأَرْبَعِينَ سَنَةً بُنِيَ هذَا الْهَيْكَلُ، أَفَأَنْتَ فِي ثَلاَثَةِ أَيَّامٍ تُقِيمُهُ؟»21 وَأَمَّا هُوَ فَكَانَ يَقُولُ عَنْ هَيْكَلِ جَسَدِهِ” ( يوحنا 19:2-21).

2) حجاب الهيكل هو جسد المسيح :

” طَرِيقًا كَرَّسَهُ لَنَا حَدِيثًا حَيًّا، بِالْحِجَابِ، أَيْ جَسَدِهِ” ( عبرانيين 20:10).!!

والحجاب قطعة من قطع الهيكل السبعة ..وكلها تشير للمسيح كالهيكل . فنحن متفقون على ان المسيح هو هيكل الرب .

مقارنة !

1- الهيكل يحل فيه الله ، فهو “هيكل الله” ، مسكن الله ، “وَمَنْ حَلَفَ بِالْهَيْكَلِ فَقَدْ حَلَفَ بِهِ وَبِالسَّاكِنِ فِيهِ” ( متى 21:23).

2- هو الواسطة بين الله والشعب.

والمسيح يحمل الصفتين معاً كالهيكل :

1- فالمسيح يحل فيه كل ملء اللاهوت : ” فَإِنَّهُ فِيهِ يَحِلُّ كُلُّ مِلْءِ اللاَّهُوتِ جَسَدِيًّا ” (كولوسي9:2 ) .

2- والمسيح هو الوسيط الوحيد بين الله والناس ( 1 تي 2:5).

والملفت ان الرب يسوع قد أشار بالذات الى الهيكل المبني في زمانه والذي هو بالضبط : “هيكل زربابل” !!

ذلك الهيكل الذي حددت النبوات بأن “مشتهى جميع الأمم” أي المسيح سيدخل اليه. وهذا الهيكل هو “المسيح” .. اذ يقول :

” انْقُضُوا هذَا الْهَيْكَلَ .. وَأَمَّا هُوَ فَكَانَ يَقُولُ عَنْ هَيْكَلِ جَسَدِهِ “!

وهذا الهيكل ( هيكل زربابل ) بالذات .. قد حددت النبوة المقدسة بالضبط متى “بُني”!

اذ اخبرنا الوحي المقدس بدقة متناهية محدداً :

الشهر !

واليوم !

الذي فيه بُني هيكل زربابل الذي أشار اليه الرب يسوع كرمز لجسده.

سابعاً : النبي حجي يحدد تاريخاً نضع عليه قلوبنا !!

جاءت النبوة في سفر النبي حجي بأن تأسيس الهيكل الثاني ( بعد السبي ) سيبدأ في تاريخ محدد أمر الجميع ان يضعوا قلوبهم عليه ..

وهو … المفاجأة !!

لنذهب الى الآية المفتاحية : حجي 18:2 ، ولنقرأ تحديد يوم ميلاد المسيح ( الهيكل الحقيقي) :

” 18 فَاجْعَلُوا قَلْبَكُمْ مِنْ هذَا الْيَوْمِ فَصَاعِدًا، مِنَ الْيَوْمِ الرَّابعِ وَالْعِشْرِينَ مِنَ الشَّهْرِ التَّاسِعِ، مِنَ الْيَوْمِ الَّذِي فِيهِ تَأَسَّسَ هَيْكَلُ الرَّبِّ، اجْعَلُوا قَلْبَكُمْ.

19 هَلِ الْبَذْرُ فِي الأَهْرَاءِ بَعْدُ؟ وَالْكَرْمُ وَالتِّينُ وَالرُّمَّانُ وَالزَّيْتُونُ لَمْ يَحْمِلْ بَعْدُ. فَمِنْ هذَا الْيَوْمِ أُبَارِكُ».

20 وَصَارَتْ كَلِمَةُ الرَّبِّ ثَانِيَةً إِلَى حَجَّي، فِي الرَّابعِ وَالْعِشْرِينَ مِنَ الشَّهْرِ قَائِلاً: 21 « كَلِّمْ زَرُبَّابِلَ وَالِي يَهُوذَا قَائِلاً: إِنِّي أُزَلْزِلُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ،

22 وَأَقْلِبُ كُرْسِيَّ الْمَمَالِكِ، وَأُبِيدُ قُوَّةَ مَمَالِكِ الأُمَمِ، وَأَقْلِبُ الْمَرْكَبَاتِ وَالرَّاكِبِينَ فِيهَا، وَيَنْحَطُّ الْخَيْلُ وَرَاكِبُوهَا، كُلٌّ مِنْهَا بِسَيْفِ أَخِيهِ.

23 فِي ذلِكَ الْيَوْمِ، يَقُولُ رَبُّ الْجُنُودِ، آخُذُكَ يَا زَرُبَّابِلُ عَبْدِي ابْنُ شَأَلْتِيئِيلَ، يَقُولُ الرَّبُّ، وَأَجْعَلُكَ كَخَاتِمٍ، لأَنِّي قَدِ اخْتَرْتُكَ، يَقُولُ رَبُّ الْجُنُودِ”.

مجداً للرب !! لقد تنبأ النبي حجي وحدد بالضبط يوم تأسيس “هيكل الرب ” أي المسيح في :

الرابع والعشرين من الشهر التاسع ( كسلو ) العبراني الموافق :

( ديسمبر) الجريجوري الميلادي (!!)

تأسس الهيكل في 24 ديسمبر ( كسلو )

تم تجديد الهيكل في 25 ديسمبر ( كسلو )

هل مصادفة هي ان يكون اسم النبي الذي حدد موعد ميلاد ( الهيكل \ المسيح ) هو (حجي ) ، ومعنى اسمه : عيدي !!

اي عيد الرب ، عيد ميلاد الرب يسوع ! وقد أمر الرب شعبه ان “يعيدوا” هذا اليوم بالذات ويجعلوا عليه قلوبهم !

فَاجْعَلُوا قَلْبَكُمْ مِنْ هذَا الْيَوْمِ فَصَاعِدًا ” !!

******************

هل احتفل المسيح بعيد التجديد ؟!

^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^

يخبرنا الرسول يوحنا في انجيله بأن المسيح ذهب الى اورشليم اثناء مناسبة عيد التجديد ( الهانوكا ) !

” 22 وَكَانَ عِيدُ التَّجْدِيدِ فِي أُورُشَلِيمَ، وَكَانَ شِتَاءٌ.

23 وَكَانَ يَسُوعُ يَتَمَشَّى فِي الْهَيْكَلِ فِي رِوَاقِ سُلَيْمَانَ،

24 فَاحْتَاطَ بِهِ الْيَهُودُ وَقَالُوا لَهُ: «إِلَى مَتَى تُعَلِّقُ أَنْفُسَنَا؟ إِنْ كُنْتَ أَنْتَ الْمَسِيحَ فَقُلْ لَنَا جَهْرًا».

25 أَجَابَهُمْ يَسُوعُ: «إِنِّي قُلْتُ لَكُمْ وَلَسْتُمْ تُؤْمِنُونَ. اَلأَعْمَالُ الَّتِي أَنَا أَعْمَلُهَا بِاسْمِ أَبِي هِيَ تَشْهَدُ لِي.”

نستخلص من هذا الشاهد ما يلي :

أ) – انه حدد طبيعة الجو والطقس في هذا الوقت : ” وكان شتاء ” ! فالعيد يقع في ديسمبر !

ب) – المسيح كان متواجداَ بالذات في الهيكل اثناء هذا العيد وهو دليل قوي على انه كان يشترك فيه مثل أي يهودي يخلص لشعبه .

ج) – يوحنا الرسول الذي جعل احداث انجيله وتعاليم الرب يسوع ترتبط مع اعياد اليهود مثتباً رمزية تلك الاعياد الى حقيقة المسيح .. جعل ايضاً عيد التجديد وكأنه حدث مسياني يرتبط بمجيء المسيا المسيح ! ( مع كونه عيد قومي ديني لليهود وليس من اعياد الناموس (لاويين23) )

د) – اشترك المسيح في هذا العيد وفرح مع شعبه بتحرير الهيكل ..

والمفرح ان المسيح هو الهيكل الحقيقي .. وهو المجدد الحقيقي .. وصاحب العهد الجديد ..

وعيد التجديد يقع في الشتاء أي بلغ الوقت حين يزداد اشراق الشمس ويطول النهار !!

وكان مناسباً لولادة المسيح الملقب بأنه ( الشمس ) !

” وَلَكُمْ أَيُّهَا الْمُتَّقُونَ اسْمِي تُشْرِقُ شَمْسُ الْبِرِّ وَالشِّفَاءُ فِي أَجْنِحَتِهَا ” ( ملاخي 2:4).

ففي ميلاد المسيح في عيد التجديد يبدا الليل بالتناقص تدريجياً .. ويزداد النور ..

وكم ينطبق هذا على قول يوحنا المعمدان عن المسيح :

” يَنْبَغِي أَنَّ ذلِكَ يَزِيدُ وَأَنِّي أَنَا أَنْقُصُ” ( يو 30:3)

وهكذا قال زكريا بوحي الروح القدس واصفاً مجيء المسيح كاشراقة الشمس من العلاء :

” بِأَحْشَاءِ رَحْمَةِ إِلهِنَا الَّتِي بِهَا افْتَقَدَنَا الْمُشْرَقُ مِنَ الْعَلاَءِ. ” ( لوقا 78:1)

فلنقرأ هذه الجواهر الالهية حول ما قاله سمعان الشيخ حين التقى بالطفل يسوع بأنه ” نور ” للأمم :

( انجيل لوقا الاصحاح الثاني ، عدد 27 – 32).

27 فَأَتَى بِالرُّوحِ إِلَى الْهَيْكَلِ. وَعِنْدَمَا دَخَلَ بِالصَّبِيِّ يَسُوعَ أَبَوَاهُ، لِيَصْنَعَا لَهُ حَسَبَ عَادَةِ النَّامُوسِ، 28 أَخَذَهُ عَلَى ذِرَاعَيْهِ وَبَارَكَ اللهَ وَقَالَ: 29 «الآنَ تُطْلِقُ عَبْدَكَ يَا سَيِّدُ حَسَبَ قَوْلِكَ بِسَلاَمٍ، 30 لأَنَّ عَيْنَيَّ قَدْ أَبْصَرَتَا خَلاَصَكَ، 31 الَّذِي أَعْدَدْتَهُ قُدَّامَ وَجْهِ جَمِيعِ الشُّعُوبِ.

32 نُورَ إِعْلاَنٍ لِلأُمَمِ، وَمَجْدًا لِشَعْبِكَ إِسْرَائِيلَ“.

وفي مطلع انجيل يوحنا يشدد على ان المسيح هو النور !!

” 4 فِيهِ كَانَتِ الْحَيَاةُ، وَالْحَيَاةُ كَانَتْ نُورَ النَّاسِ،

5 وَالنُّورُ يُضِيءُ فِي الظُّلْمَةِ، وَالظُّلْمَةُ لَمْ تُدْرِكْهُ.

6 كَانَ إِنْسَانٌ مُرْسَلٌ مِنَ اللهِ اسْمُهُ يُوحَنَّا.

7 هذَا جَاءَ لِلشَّهَادَةِ لِيَشْهَدَ لِلنُّورِ، لِكَيْ يُؤْمِنَ الْكُلُّ بِوَاسِطَتِهِ.

8 لَمْ يَكُنْ هُوَ النُّورَ، بَلْ لِيَشْهَدَ لِلنُّورِ.

9 كَانَ النُّورُ الْحَقِيقِيُّ الَّذِي يُنِيرُ كُلَّ إِنْسَانٍ آتِيًا إِلَى الْعَالَمِ.” ( يوحنا 4:1-9).

والأنوار التي تضاء في عيد التجديد (الهانوكا) في كل بيت تعتبر رمزاً جميلاً فكل ليلة تضاء شمعة جديدة في اشارة لاتساع نور ملكوت المسيح في العالم ..مثلما ازداد نور الشمس في يوم ميلاد شمس البر !

” الشَّعْبُ الْجَالِسُ فِي ظُلْمَةٍ أَبْصَرَ نُورًا عَظِيمًا، وَالْجَالِسُونَ فِي كُورَةِ الْمَوْتِ وَظِلاَلِهِ أَشْرَقَ عَلَيْهِمْ نُورٌ ” ( متى 16:4).الذي له كل مجد وحمد وسجود

Posted in Blogroll | Leave a Comment »

هل موعد الكريسماس يقــع في عـيــــد المـــظـــال ؟!

Posted by جان في يناير 2, 2022

هل موعد الكريسماس يقــع في عـيــــد المـــظـــال  ؟!

\ جان يونان

2022-01-02_14-45-20

**********************

يختلف جماعات المتهودين  ، ويتضاربون حول موعد ميلاد المسيح .. فتارة يقدمون حسابات مفترضة ليدللوا انه ولد في شهر اكتوبر وبالتحديد في عيد المظال ( السوكوت )

واخرون يحسبون ويستنتجون ليصلوا بميلاده الى شهر نيسان ابريل او عيد الفصح ( بسخ ) !

لكن الحقيقة والاجماع المسيحي من القرون الاولى للمسيحية هو ان ميلاد المسيح وقع في شهر ديسمبر في الخامس والعشرين منه الموافق 25 الشهر التاسع العبراني كسلو ( كسليف ) الموافق 29 كيهك المصري.

وهو ذاته يوم تحرير الهيكل اي عيد التجديد ( الهانوكا ) !

فهل يا ترى حساباتهم صحيحة بحسب الكتاب المقدس ؟!

الاجابة بالنفي .. ولاسباب عدة :

أولاً :

يستحيل ان يصادف ميلاد المسيا ان يقع في اي عيد يهودي رئيسي !

واقصد بالرئيسي هو الاعياد الكبرى الثلاثة :

عيد الفطير (الفصح) !

عيد الاسابيع ( الخمسين ) !

وعيد المظال !

لان الوحي الالهي قد اوصى وصية بخصوص هذه الاعياد الثلاث هي :

” «ثَلاَثَ مَرَّاتٍ فِي السَّنَةِ يَحْضُرُ جَمِيعُ ذُكُورِكَ أَمَامَ الرَّبِّ إِلهِكَ فِي الْمَكَانِ الَّذِي يَخْتَارُهُ، فِي عِيدِ الْفَطِيرِ وَعِيدِ الأَسَابِيعِ وَعِيدِ الْمَظَالِّ. وَلاَ يَحْضُرُوا أَمَامَ الرَّبِّ فَارِغِينَ” ( التثنية 16:16).

اي ان جميع رجال اسرائيل وجب ان يكونوا حاضرين في اورشليم في وقت هذه الاعياد الثلاثة.

وبما ان النبوة تقول ان المسيا يولد في بيت لحم !! ( ميخا 2:5) ..وليس اورشليم التي تحوي الهيكل !

اذن يستحيل ان يولد المسيح اثناء احد هذه الاعياد الثلاث والتي فيها يجتمع كل رجال وذكور بني اسرائيل في اورشليم والهيكل !!

لأن بيت لحم ليست اورشليم ولا تحوي الهيكل !

ثانياً :

يستحيل على سلطة الامبراطورية الرومانية والقيصر ان يصدر قراراً بالاكتتاب يقع اثناء مراسيم احد الاعياد الكبرى الثلاث للآمة الاسرائيلية ..

فالاكتتاب يقتضي ان يرحل كل شخص الى مدينته الاصلية ويسجل اسمه ونسبه هناك .

فلو وقع الاكتتاب في زمان احد هذه الاعياد ( والتي فيها يقتضي على كل رجل ان يكون في اورشليم وليس مدينته ) لأدى الى بلبلة او قيام ثورة يهودية وكوارث لا ترضاها الدولة الرومانية التي تسمح بالحرية الدينية لليهود.

ثالثاً :

من السجل الكتابي للعهد الجديد عن ميلاد رب المجد يسوع المسيا وما رافقه من وقوع الاكتتاب والميلاد في بيت لحم .. لا نقرأ ابداً اي اشارة من رجال الوحي الرسل لوقوع الحدث خلال احد الاعياد الثلاث !

– فيوسف النجار اخذ امرأته مريم وذهب الى مسقط رأسه الى بيت لحم ليكتتب :

” فَذَهَبَ الْجَمِيعُ لِيُكْتَتَبُوا، كُلُّ وَاحِدٍ إِلَى مَدِينَتِهِ .. فَصَعِدَ يُوسُفُ أَيْضًا مِنَ الْجَلِيلِ مِنْ مَدِينَةِ النَّاصِرَةِ إِلَى الْيَهُودِيَّةِ، إِلَى مَدِينَةِ دَاوُدَ الَّتِي تُدْعَى بَيْتَ لَحْمٍ، لِكَوْنِهِ مِنْ بَيْتِ دَاوُدَ وَعَشِيرَتِهِ، لِيُكْتَتَبَ مَعَ مَرْيَمَ امْرَأَتِهِ الْمَخْطُوبَةِ وَهِيَ حُبْلَى. وَبَيْنَمَا هُمَا هُنَاكَ تَمَّتْ أَيَّامُهَا لِتَلِدَ. فَوَلَدَتِ ابْنَهَا الْبِكْرَ وَقَمَّطَتْهُ وَأَضْجَعَتْهُ فِي الْمِذْوَدِ، إِذْ لَمْ يَكُنْ لَهُمَا مَوْضِعٌ فِي الْمَنْزِلِ” ( لوقا 3:2-7)

.. وهناك تمت ايامها لتلد وولدت المسيا ! فلو كان الوقت قريباً من احد الاعياد الثلاث ( المظال او الفصح او الاسابيع ) فهل كان يجب ان يكون في بيت لحم أم في اورشليم حيث الهيكل بحسب الوصية ( التثنية 16:16) ؟

فلماذا لم يطع يوسف هذه الوصية الالهية بينما أطاع أمر الإكتتاب الروماني ..؟!

الم يوصف يوسف بأنه كان باراً ؟! ( متى 19:1)

هل البار يطيع الرب أم قيصر ؟

رابعاً :

نقرأ بأن في عيد المظال كل شعب اسرائيل كل الوطنيين يسكنون في مظال ( لاويين 23 ) ..

فلو كان المسيح ولد في عيد المظال، فلماذا اذن لم يجد يوسف ومريم مكاناً لتلد ؟! ( لوقا 7:2) ما دام الجميع خارج بيوتهم في مظال .. فالبيوت فارغة وكذلك الفنادق ؟!!

ولماذا يبحث يوسف عن ” منزل ” ؟! … وبالذات في عيد المظال ؟

الم يكن من المفترض عليه بكل بساطة ان يبحث عن اغصان وأوراق واخشاب ( وهو نجار صنايع ) ليصنع مضلة تلد فيها مريم ، وفي نفس الوقت يتمم حفظ عيد المظال كما كل يهودي تقي ملتزم بالناموس …؟!

Posted in Blogroll | Leave a Comment »

أين تقع أرض المشرق .. ومن يكون المجوس ؟!

Posted by جان في ديسمبر 31, 2021

2021-12-31_17-05-562021-12-31_17-06-162021-12-31_17-06-332021-12-31_17-06-492021-12-31_17-07-052021-12-31_17-07-192021-12-31_17-07-322021-12-31_17-07-462021-12-31_17-08-002021-12-31_17-08-132021-12-31_17-08-282021-12-31_17-08-422021-12-31_17-08-582021-12-31_17-09-13

Posted in Blogroll | Leave a Comment »

كيف عرف المجوس عن مجيء المسيح ملك اليهود ؟!

Posted by جان في ديسمبر 24, 2021

كيف عرف المجوس عن مجيء المسيح ملك اليهود ؟!
– جون يونان
____________________________
2021-12-23_22-35-54

الإجابة المباشرة :
عرفوا الحدث العظيم من سفر دانيال النبي في بابل !


فبعد السبي البابلي لاسرائيل ويهوذا ، تواجد نبي عظيم على ارض بابل وهو النبي القديس ” دانيال ” .ومن الروعة بمكان ان اطلق عليه الملك نبوخذنصر لقب ” كبير المجوس ” !!
لنقرأ :
من سفر دانيال 11:5

“يُوجَدُ فِي مَمْلَكَتِكَ رَجُلٌ فِيهِ رُوحُ الآلِهَةِ الْقُدُّوسِينَ، وَفِي أَيَّامِ أَبِيكَ وُجِدَتْ فِيهِ نَيِّرَةٌ وَفِطْنَةٌ وَحِكْمَةٌ كَحِكْمَةِ الآلِهَةِ، وَالْمَلِكُ نَبُوخَذْنَصَّرُ أَبُوكَ جَعَلَهُ كَبِيرَ الْمَجُوسِ وَالسَّحَرَةِ وَالْكَلْدَانِيِّينَ وَالْمُنَجِّمِينَ..”

نبي عبراني لقبه ملك بابل بـ ” كبير المجوس ” !!
وبما ان هذا النبي تحت امرته هم المجوس والحكماء وكبار الوجهاء .. فمن الطبيعي ان يدونوا نبواته .
والان لنرى بماذا تنبأ هذا النبي العظيم وماذا راى ؟
لقد تنبأ عن المسيح المنتظر كالملك المولود في اسرائيل الذي كل الشوب تعبده !

لنقرأ :

دانيال اصحاح 7
13 «كُنْتُ أَرَى فِي رُؤَى اللَّيْلِ وَإِذَا مَعَ سُحُبِ السَّمَاءِ مِثْلُ ابْنِ إِنْسَانٍ أَتَى وَجَاءَ إِلَى الْقَدِيمِ الأَيَّامِ، فَقَرَّبُوهُ قُدَّامَهُ.
14 فَأُعْطِيَ سُلْطَانًا وَمَجْدًا وَمَلَكُوتًا لِتَتَعَبَّدَ لَهُ كُلُّ الشُّعُوبِ وَالأُمَمِ وَالأَلْسِنَةِ. سُلْطَانُهُ سُلْطَانٌ أَبَدِيٌّ مَا لَنْ يَزُولَ، وَمَلَكُوتُهُ مَا لاَ يَنْقَرِضُ.

وايضاً :

27 وَالْمَمْلَكَةُ وَالسُّلْطَانُ وَعَظَمَةُ الْمَمْلَكَةِ تَحْتَ كُلِّ السَّمَاءِ تُعْطَى لِشَعْبِ قِدِّيسِي الْعَلِيِّ. مَلَكُوتُهُ مَلَكُوتٌ أَبَدِيٌّ، وَجَمِيعُ السَّلاَطِينِ إِيَّاهُ يَعْبُدُونَ وَيُطِيعُونَ.


لاحظوا ان جميع السلاطين اياه يعبدون فهو ” الملك ” بل ملك الملوك لأن “جميع ” السلاطين اياه يعبدون ويطيعون !!

وهكذا قرر المجوس بناء على نبوة “كبيرهم” دانيال .. وهم من الأمم والشعوب ان يكونوا أول العابدين والساجدين له !

أما ميعاد ظهور ها الملك العظيم .. فقد حدده المجوس تقريبياً وانتظروه في وقتهم  ايضاً على حساب نبوة “كبير المجوس” دانيال النبي الذي استخدم لقب ” المسيح ”  لاول مرة في العهد القديم.. وذلك في معرض وحي الملاك جبرائيل له عن نبوة ” السبعون اسبوعاً ” عن المسيح ..

” 24 سَبْعُونَ أُسْبُوعًا قُضِيَتْ عَلَى شَعْبِكَ وَعَلَى مَدِينَتِكَ الْمُقَدَّسَةِ لِتَكْمِيلِ الْمَعْصِيَةِ وَتَتْمِيمِ الْخَطَايَا، وَلِكَفَّارَةِ الإِثْمِ، وَلِيُؤْتَى بِالْبِرِّ الأَبَدِيِّ، وَلِخَتْمِ الرُّؤْيَا وَالنُّبُوَّةِ، وَلِمَسْحِ قُدُّوسِ الْقُدُّوسِينَ.
25 فَاعْلَمْ وَافْهَمْ أَنَّهُ مِنْ خُرُوجِ الأَمْرِ لِتَجْدِيدِ أُورُشَلِيمَ وَبِنَائِهَا إِلَى الْمَسِيحِ الرَّئِيسِ سَبْعَةُ أَسَابِيعَ وَاثْنَانِ وَسِتُّونَ أُسْبُوعًا، يَعُودُ وَيُبْنَى سُوقٌ وَخَلِيجٌ فِي ضِيقِ الأَزْمِنَةِ.
26 وَبَعْدَ اثْنَيْنِ وَسِتِّينَ أُسْبُوعًا يُقْطَعُ الْمَسِيحُ وَلَيْسَ لَهُ، وَشَعْبُ رَئِيسٍ آتٍ يُخْرِبُ الْمَدِينَةَ وَالْقُدْسَ، وَانْتِهَاؤُهُ بِغَمَارَةٍ، وَإِلَى النِّهَايَةِ حَرْبٌ وَخِرَبٌ قُضِيَ بِهَا.
27 وَيُثَبِّتُ عَهْدًا مَعَ كَثِيرِينَ فِي أُسْبُوعٍ وَاحِدٍ، وَفِي وَسَطِ الأُسْبُوعِ يُبَطِّلُ الذَّبِيحَةَ وَالتَّقْدِمَةَ، وَعَلَى جَنَاحِ الأَرْجَاسِ مُخَرَّبٌ حَتَّى يَتِمَّ وَيُصَبَّ الْمَقْضِيُّ عَلَى الْمُخَرِّبِ”.
( دانيال اصحاح التاسع عدد 23 – 27)

وقد بقيت نبوات دانيال النبي تلك متواترة في سجلات المجوس، ومكتوبة في دراساتهم الفلكية كما يفعل علماء الفلك اليوم .


ومن تلك النبوات وخاصة التي هي ( دانيال 13:7-14) عن مجيء المسيح استخلص مجوس المشرق الاتي :


1)  
ستظهر حادثة او ظاهرة فلكية سماوية
 ..
من قوله :  واذا مع سحب السماء مثل ابن انسان اتى وجاء  !


وهذا راه وقت ” الليل ” ،
بقوله : “كنت ارى في رؤى الليل  !
حيث الافلاك والنجوم .

2)
 وهذا الملك الاتي ، هو انسان متجسد بقوله :  مثل ابن انسان  ..
فالمسيح المنتظر الاتي من السماء ولد انساناً كطفل متجسد من العذراء ..

3)
 هذا المسيح وظيفته هي انه ” ملك الملوك ” .. بقوله : ” واعطي مجداً وملكوتاً”.
وقوله :
“سلطانه سلطان ابدي ما لن يزول وملكوته ما لا ينقرض  !
فهو الملك صاحب الملكوت الابدي.

4)
 هذا الملك الاتي والمسيح السماوي المتجسد سيكون خارجاً من بني اسرائيل ( راجع دانيال 27:7).
ومن هذا نعلم سبب توجه المجوس الى ارض اسرائيل فور ظهور النجم .. اذ لم يتوجهوا الى اي جهة اخرى في العالم الا صوب اسرائيل .. لان نبوات ” كبيرهم ” دانيال تنبأت عن المسيح الاتي لشعبه اسرائيل اولاً ، وهو ايضاً لجميع الشعوب والامم والالسنة بقوله :

 لتتعبّد له كل الشعوب والامم والألسنة “.
 ملكوته ملكوت ابدي وجميع السلاطين اياه يعبدون ويطيعون“.

ولهذا السبب اتوا من ارضهم ليتعبدوا لهذا الملك السماوي العجيب القدير ..
اذ قد حقق الرب نبوة ” كبيرهم دانيال ” حول مجيئه . ودانيال كان نبياً يهودياً مرسلاً من عند الله وقد تنبأ عن مجيئ المسيح في ارض اليهود .. ” !
وظهور المعجزة الالهية التي دلت المجوس على تحقيق النبوة .. كانت ” بصورة نجم ” ..
وهذه الطريقة تتناسب مع وظيفتهم الفلكية كمنجمين ..وتتوافق مع نبوة ” كبيرهم ” النبي دانيال .

المجوس في الكتب الاسلامية !

لنقرأ كيف قبلت في كتب المسلمين حادثة ظهور النجم ومجيئ قوم لزيارة المسيح بسبب علامات من نبوة دانيال ..وكيف قدموا له الهدايا ذهباً ولباناً ومراً .
نقرأ من :

(تاريخ الرسل والملوك – لامام المفسرين الطبري) :

·         “وخرج في تلك الليلة قوم يؤمونه من أجل نجم طلع أنكروه، وكان قبل ذلك يتحدثون أن مطلع ذلك النجم من علامات مولود في كتاب دانيال.  فخرجوا يريدونه، ومعهم الذهب والمُرّ واللّبان، فمروا بملك من ملوك الشأم، فسألهم: أين يريدون? فأخبروه بذلك، قال: فما بال الذهب والمرّ واللبان أهديتموه له من بين الأشياء كلها? قالوا: تلك أمثاله: لأن الذهب هو سيد المتاع كله، وكذلك هذا النبي هو سيد أهل زمانه، ولأن المر يُجبِر به الجرح والكسر، وكذلك هذا النبي يشفي به كل سقيم ومريض؛ ولأن اللبان ينال دخوله السماء ولا ينالها دخان غيره، كذلك هذا النبي يرفعه الله إلى السماء لا يرفع في زمانه أحد غيره.
فلما قالوا ذلك لذلك الملك حدث نفسه بقتله، فقال: اذهبوا، فإذا علمتم مكانه فأعلموني ذلك، فإني أرغب في مثل ما رغبتم فيه من أمره. فانطلقوا حتى دفعوا ما كان معهم من تلك الهدية إلى مريم، وأرادوا أن يرجعوا إلى هذا الملك ليعلموه مكان عيسى، فلقيهم ملك فقال لهم: لا ترجعوا إليه، ولا تعلموه بمكانه، فإنه إنما أراد بذلك ليقتله، فانصرفوا في طريق آخر، واحتملته مريم على ذلك الحمار ومعها يوسف، حتى وردا أرض مصر، فهي الربوة التي قال الله: “وأويناهما إلى ربوة ذات قرار ومعين “.


لنقرأ نبوة اخرى في الكتاب المقدس عن مجيئ المسيح .. وارتبطت بـ ” كوكب ” !

*****************


نبوة بلعام عن كوكب اسرائيل !
وهي نبوة اطلقها بلعام .. تقول :

15 ثُمَّ نَطَقَ بِمَثَلِهِ وَقَالَ: «وَحْيُ بَلْعَامَ بْنِ بَعُورَ. وَحْيُ الرَّجُلِ الْمَفْتُوحِ الْعَيْنَيْنِ.
16 وَحْيُ الَّذِي يَسْمَعُ أَقْوَالَ اللهِ وَيَعْرِفُ مَعْرِفَةَ الْعَلِيِّ. الَّذِي يَرَى رُؤْيَا الْقَدِيرِ سَاقِطًا وَهُوَ مَكْشُوفُ الْعَيْنَيْنِ:
17 أَرَاهُ وَلكِنْ لَيْسَ الآنَ. أُبْصِرُهُ وَلكِنْ لَيْسَ قَرِيبًا. يَبْرُزُ كَوْكَبٌ مِنْ يَعْقُوبَ، وَيَقُومُ قَضِيبٌ مِنْ إِسْرَائِيلَ، فَيُحَطِّمُ طَرَفَيْ مُوآبَ، وَيُهْلِكُ كُلَّ بَنِي الْوَغَى.” (سفر العدد اصحاح  24)

ومن نبوةة بلعام نستخلص الاتي :

1)
 لقد تنبأ بحادثة فلكية ..
فهو تكلم عن تبصر ” ابصره “
او رؤيا في السماء والفلك .. ويربط هذا التبصر بظهور ” كوكب ” او نجم !

2)
ظهور هذا
 ” الكوكب ” متعلق بمجيئ شخص عظيم في ( يعقوب ) اي ” من اسرائيل ”
وليس من اي شعب اخر او مملكة اخرى.

3)
 ان هذا الشخص العظيم هو ملك !
بدليل قوله : “ قضيب من اسرائيل ..
ويقصد الصولجان الملكي الذي يحمله الملوك دلالة لاستقامة ملكهم .


****************
وهذه النبوة ايضاً احتفظ بها المجوس ،
ولكن لماذا ؟
وما علاقة المجوس البابليين بالنبي بلعام ؟!
الجواب هو :
المتنبئ بلعام كانت هويته تنحدر من ذات اصل المجوس اي من
بلاد المشرق في ما بين
 النهرين !!

لنقرأ :

” 5 فَوَضَعَ الرَّبُّ كَلاَمًا فِي فَمِ بَلْعَامَ وَقَالَ: «ارْجعْ إِلَى بَالاَقَ وَتَكَلَّمْ هكَذَا».
6 فَرَجَعَ إِلَيْهِ وَإِذَا هُوَ وَاقِفٌ عِنْدَ مُحْرَقَتِهِ هُوَ، وَجَمِيعُ رُؤَسَاءِ مُوآبَ.
7 فَنَطَقَ بِمَثَلِهِ وَقَالَ: «مِنْ أَرَامَ أَتَى بِي بَالاَقُ مَلِكُ مُوآبَ، مِنْ جِبَالِ الْمَشْرِقِ: تَعَالَ الْعَنْ لِي يَعْقُوبَ، وَهَلُمَّ اشْتِمْ إِسْرَائِيلَ”. (سفر العدد اصحاح 23)

فهو من ارام من ” جبال المشرق ” ..
والمجوس قطعاً كانوا يعرفون نبوته الشهيرة تلك اضافة الى نبوة دانيال .. لانه كان من ” ارض المشرق ” اي من بلاد ما بين النهرين ( بابل – اشور ) التي جاء منها مجوس “المشرق”.

والمجوس كانت لغتهم “الآرامية” .. لأنهم من “آرام” من جبال المشرق ..

لنقرأ :
1 وَفِي السَّنَةِ الثَّانِيَةِ مِنْ مُلْكِ نَبُوخَذْنَصَّرَ، حَلَمَ نَبُوخَذْنَصَّرُ أَحْلاَمًا، فَانْزَعَجَتْ رُوحُهُ وَطَارَ عَنْهُ نَوْمُهُ.
2 فَأَمَرَ الْمَلِكُ بِأَنْ يُسْتَدْعَى الْمَجُوسُ وَالسَّحَرَةُ وَالْعَرَّافُونَ وَالْكَلْدَانِيُّونَ لِيُخْبِرُوا الْمَلِكَ بِأَحْلاَمِهِ. فَأَتَوْا وَوَقَفُوا أَمَامَ الْمَلِكِ.
3 فَقَالَ لَهُمُ الْمَلِكُ: «قَدْ حَلَمْتُ حُلْمًا وَانْزَعَجَتْ رُوحِي لِمَعْرِفَةِ الْحُلْمِ».
4 فَكَلَّمَ الْكَلْدَانِيُّونَ الْمَلِكَ بِالأَرَامِيَّةِ: «عِشْ أَيُّهَا الْمَلِكُ إِلَى الأَبَدِ. أَخْبِرْ عَبِيدَكَ بِالْحُلْمِ فَنُبَيِّنَ تَعْبِيرَهُ” ( دانيال 1:2-4).


!لغتهم الآرامية سهلت لهم مخاطبة مريم العذراء ويوسف النجارمن الرائع ان نذكر كيف يفتتح البشير متى الرسول بشارته – انجيله الموجه لليهود – بحادثة المجوس .. وذكره عن أول من احنى ركبته وسجد للمسيا المخلص كانوا أمم ، من ارض ابراهيم !

*********************

Posted in Blogroll | Leave a Comment »

هل أقسم ام لم يقسم ؟ سلسلة تناقضات القران (14)

Posted by جان في نوفمبر 20, 2021

سلسلة تناقضات القرآن (14) \ جان يونان

هل أقسم أم لم يقسم…؟
2021-11-20_19-44-572021-11-20_19-45-162021-11-20_19-45-302021-11-20_19-46-012021-11-20_19-46-162021-11-20_19-46-342021-11-20_19-46-48

Posted in تناقضات القران | Leave a Comment »

– سلسلة تناقضات القران (13) قائمة أكلات أهل النار ؟.. تناقض ثلاثي!

Posted by جان في نوفمبر 6, 2021

2021-11-06_15-43-182021-11-06_15-43-47

Posted in تناقضات القران | Leave a Comment »

– سلسلة تناقضات القران (12) هل رأى محمد ربه ، أم لم يره ؟

Posted by جان في نوفمبر 6, 2021

2021-11-06_14-45-572021-11-06_14-46-162021-11-06_14-46-342021-11-06_14-48-23

Posted in Blogroll, تناقضات القران | مصنف: | Leave a Comment »

ملك المسيح الالفي الحرفي : تسليم رسولي من الرسل لآباء الكنيسة

Posted by جان في نوفمبر 2, 2021

ملك المسيح الالفي الحرفي : تسليم رسولي من الرسل لآباء الكنيسة !

\ جان يونان

**********

طالما سمعنا عبارة تصدر من اخوتنا الاحباء : انتم البروتستانت تفسرون من عند انفسكم وليس استناداً على تفاسير الآباء والتسليم الرسولي !

وهنا اطرح بكل محبة وحزم هذا السؤال ” القرداحي ” ! : هل كلامكم هذا جواب نهائي ؟!

يعني تريدون تفاسير الاباء وستقبلون بنتيجتها ..؟ نعم ؟ اذن فليكن ..

ما رأيكم يا اخوتنا بأن عقيدة ملك المسيح على الارض لالف سنة حرفية – التي تنكرونها حالياً!- هي تعليم آبائي نادى به الاباء الرسوليون ( من القرن الاول والثاني ) قائلين انهم تسلموه وتعلموه مباشرة من رسل المسيح ؟!!

وهو التعليم الذي ترفضه الكنائس التقليدية اليوم وتعتبر ان ملك المسيح الالفي هو مجازي روحي !

اذ نقرأ من الموسوعة الكاثوليكية – تحت بحث بعنوان : الملك الالفي Millennium and
Millenarianism

اباء ملك الفي

# ان القديس بابياس ( تلميذ الرسول يوحنا بن زبدي ) قد قال انه ” تسلم ” هذا التعليم من معاصروا الرسل !!

Bishop Papias of Hierapolis, a disciple of St. John, appeared as an advocate of millenarianism. He claimed to have received his doctrine from contemporaries of the Apostles

لاحظوا عبارة : have received his doctrine استلم عقيدته من معاصروا الرسل !!! اليس هذا هو ” التسليم الرسولي ” الذي يتفاخرون به اخوتنا ، زاعمين ان معتقداتهم مبنية عليه .. فلماذا لا يلتزمون بتعليم القديس بابياس ..؟

# وها ايضاً القديس ايريناوس ( وهو تلميذ القديس بوليكاربوس الذي بدوره هو تلميذ الرسول يوحنا بن زبدي ) يقول :

Irenaeus narrates that other “Presbyteri”, who had seen and heard the disciple John, learned from him the belief in millenarianism as part of the Lord’s doctrine.

اذ يقول ان هناك ” شيخ ” اخر – يقصد القديس بوليكاربوس – شاهد وسمع الرسول يوحنا تعلم منه معتقد الملك الالفي كجزء من عقيدة الرب !!

# القديس يوستينوس الشهيد ايضاً الذي اسس اول مدرسة لاهوتية .. كان يؤمن بالملك الالفي الحرفي للمسيح ، ففي حواره مع تريفون افرد فصلان يؤكد فيهما ايمانه بهذا التعليم الرسولي !

# القديس ميليتوس اسقف ساردس ايضاً ، كان يؤمن بالملك الألفي الحرفي !

# القديس هيبوليتوس اسقف روما : ايضاً آمن بالملك الالفي الحرفي!

أهم فقرة تلفت الانتباه هي عبارات القديس بابياس والقديس ايرناوس بأن تعليم الملك الالفي الحرفي هو ” تسليم ” تلقوه وتعلموه من تلاميذ الرسل مباشرة .. اي تسليم وتقليد جاء مباشرة من رسل المسيح ..

فلماذا اليوم يتنكر ” التقليديون” هذا التقليد ..؟!

ان الكنائس المدعوة انها ” رسولية ” والتي معقتدها مبني على تعاليم الاباء والتسليم الرسولي والتقليد يرفضون اقوال هؤلاء الاباء الاقدمين جميعاً !!

فهذا هو تعليم الكنيسة الكاثوليكية ( الكاتيكزم – فقرة 676) يرفض هذا التعليم الحرفي ويتبنى المجازي بدلاً عنه مخالفين بذلك تعليم آباء الكنيسة الاوائل الذين تسلموه من الرسل !!

“The Church has rejected even modified forms of this falsification of the kingdom to come under the name of millenarianism” (CCC 676).

سؤال :

لماذا لا نقرأ ولا مرة واحدة في كتب آباء الكنيسة الرسوليون انهم ” تسلموا ” تقاليد من الرسل تقول بوجوب التشفع بالقديسين المنتقلين والصلاة اليهم والصوم باسمهم او تسليماً رسولياً بأن العذراء هي سلطانة الكون وانها انتقلت للسماء بالنفس والجسد … (؟!)

في حين نقرأ صراحة انهم ” تسلموا ” عقيدة الملك الالفي الحرفي من الرسل ..

.. لمجد الرب وحده

\ الاخ جان

Posted in Blogroll, التقليد | Leave a Comment »

هل أوصى الكتاب المقدس بحفظ التقاليد الشفهية ؟

Posted by جان في أكتوبر 29, 2021

هل أوصى الكتاب المقدس بحفظ التقاليد الشفهية ؟!
\ جان يونان
******************

في كل مناسبة جرى فيها حواراً حول حقيقة ان الكتاب المقدس وحده هو أساس العقيدة والتعليم المسيحي، يطرح اخوتنا هذا النص :
” فَاثْبُتُوا إِذًا أَيُّهَا الإِخْوَةُ وَتَمَسَّكُوا بِالتَّعَالِيمِ( التق اليد ) الَّتِي تَعَلَّمْتُمُوهَا، سَوَاءٌ كَانَ بِالْكَلاَمِ أَمْ بِرِسَالَتِنَا” ( 1تس 15:2). مع ايات اخرى بنفس المعنى ..
ويقولون شايفين ها هو الكتاب المقدس نفسه يأمر بحفظ التقاليد المسلمة شفاهياً !

ونقول رداً بنعمة الرب :

### اولاً :
(ما تعرفه الكنيسة مسموعاَ هو ذاته المكتوب )!

فما يكتبه بولس الرسول بالوحي هو ذاته الذي علمه شفهياً .. اذ نقرأ كلامه الواضح :

“.. 13 فَإِنَّنَا لاَ نَكْتُبُ إِلَيْكُمْ بِشَيْءٍ آخَرَ سِوَى مَا تَقْرَأُونَ أَوْ تَعْرِفُونَ. وَأَنَا أَرْجُو أَنَّكُمْ سَتَعْرِفُونَ إِلَى النِّهَايَةِ أَيْضًا 14 كَمَا عَرَفْتُمُونَا أَيْضًا بَعْضَ الْمَعْرِفَةِ أَنَّنَا فَخْرُكُمْ، كَمَا أَنَّكُمْ أَيْضًا فَخْرُنَا فِي يَوْمِ الرَّبِّ يَسُوعَ.”
( 2 كور اصحاح 1 الايات 13 -14 ).
نشدد على قوله : ” فَإِنَّنَا لاَ نَكْتُبُ إِلَيْكُمْ بِشَيْءٍ آخَرَ سِوَى مَا تَقْرَأُونَ أَوْ تَعْرِفُونَ ” !
اي ان المكتوب هو ذاته الذي يعرفونه ، وسمعوه منه شفهياً.

 

### ثانياً : ( الشفهي بفم الشهود للكنائس هو ذاته المكتوب ) !

مجمع اورشليم، وهو اول مجمع مسكوني ( اعمال الرسل 15) انتهى وقد تم تدوين مقرراته في رسالة مكتوبة !! نعم مكتوبة .. ” .. وَكَتَبُوا بِأَيْدِيهِمْ هكَذَا ..” ( اية 22).
مقررات اول مجمع في المسيحية .. لم يبقوه شفهياً يتناقلون قراراته على الالسن ” كتسليم رسولي” شفهي! انما سطروه مكتوباً.
وارسلوا شاهدين للكنائس ليحملوا الرسالة المكتوبة ويشهدوا شفهياً على مقررات مجمع الرسل.. اذ نقرأ هذه العبارة الرائعة الهامة ضمن رسالة الرسل التي ارسلوها للكنائس :
” 23 وَكَتَبُوا بِأَيْدِيهِمْ هكَذَا: …. 27 فَقَدْ أَرْسَلْنَا يَهُوذَا وَسِيلاَ، وَهُمَا يُخْبِرَانِكُمْ بِنَفْسِ الأُمُورِ شِفَاهًا. “.

اذن :
– مقررات المجمع الأول صدرت مكتوبة !
– ارسلت كرسالة مكتوبة الى كنائس!
– ارسلوا معها رجلين يخبرونهم بنفس الامور ” شفاهاً ” !
– والتوصية بالرجلين جاءت ضمن المكتوب !
اذن بحسب هذا النص ( اع 27:15) حين يوجد ما يقال انه تعليم كنسي صحيح ” شفاهاً ” فهو لا يجب ان يختلف عن المكتوب !!
بل وجب ان يكون مطابقاً للمكتوب وليس مناقضاً له.
وهذا يدل على ان اي تعليم شفاهي من الرسل كان هو ذاته الذي دونوه في اسفار العهد الجديد .

ثالثاً : ( أكتب .. لتعرف صحة الكلام الشفهي ) !

الكتاب المقدس يوضح في مقدمة انجيل لوقا ، على ان شخصاً في مركز مرموق في الدولة مثل ثاوفيلوس قد ” سمع كلاماً ” شفهياً تعلمه من الذين بشروه بالمسيح والانجيل الخلاصي .. لكن لوقا حدد بأن ما يكتبه اي ( المكتوب ككتاب مقدس ) هو الذي سيعطي ثاوفيلوس ” اليقين ” لصحة الكلام الذي تم تبشيره به !

لنقرأ هذه المقدمة البارعة والاستهلال البديع :
“1 إِذْ كَانَ كَثِيرُونَ قَدْ أَخَذُوا بِتَأْلِيفِ قِصَّةٍ فِي الأُمُورِ الْمُتَيَقَّنَةِ عِنْدَنَا،
2 كَمَا سَلَّمَهَا إِلَيْنَا الَّذِينَ كَانُوا مُنْذُ الْبَدْءِ مُعَايِنِينَ وَخُدَّامًا لِلْكَلِمَةِ،
3 رَأَيْتُ أَنَا أَيْضًا إِذْ قَدْ تَتَبَّعْتُ كُلَّ شَيْءٍ مِنَ الأَوَّلِ بِتَدْقِيق، أَنْ أَكْتُبَ عَلَى التَّوَالِي إِلَيْكَ أَيُّهَا الْعَزِيزُ ثَاوُفِيلُسُ،
4 لِتَعْرِفَ صِحَّةَ الْكَلاَمِ الَّذِي عُلِّمْتَ بِهِ.” ( لوقا 1:1-4).

اي ان ثاوفليس سمع وتعلم كلاماً شفهياً حول المسيح وتعليمه .. لكن ما يكتبه لوقا هو الذي سيثبت ” صِحَّةَ الْكَلاَمِ الَّذِي عُلِّمْتَ بِهِ ” !
اذن التقليد الشفهي حتى لو كان على فم الرسل وقد اوصلوه لشخصية حكومية مرموقة .. لكنه لا يتثبت ويتبرهن بدقة وتدقيق الا بالمكتوب !!
فالكتاب المقدس المكتوب هو الضمانة والبرهان الاوثق للايقان بصحة الكلام الشفهي !

رابعاً :
( المكتوب فقط لا يجوز الزيادة عليه ولا النقص منه ) !

التسليم الشفاهي الرسولي انتهى بكتابة العهد الجديد .. وآخر ما تم تدوينه هو سفر رؤيا يوحنا الرسول ، والذي بالذات ختمه بالتحذير على من يزيد او من ينقص على المكتوب !
اذ نقرأ :
” 18 لأَنِّي أَشْهَدُ لِكُلِّ مَنْ يَسْمَعُ أَقْوَالَ نُبُوَّةِ هذَا الْكِتَابِ: إِنْ كَانَ أَحَدٌ يَزِيدُ عَلَى هذَا، يَزِيدُ اللهُ عَلَيْهِ الضَّرَبَاتِ الْمَكْتُوبَةَ فِي هذَا الْكِتَابِ. 19 وَإِنْ كَانَ أَحَدٌ يَحْذِفُ مِنْ أَقْوَالِ كِتَابِ هذِهِ النُّبُوَّةِ، يَحْذِفُ اللهُ نَصِيبَهُ مِنْ سِفْرِ الْحَيَاةِ، وَمِنَ الْمَدِينَةِ الْمُقَدَّسَةِ، وَمِنَ الْمَكْتُوبِ فِي هذَا الْكِتَابِ. ” ( رؤيا 18:22-19). فالزيادة والنقصان تنطبق فقط على الكلام الشفهي. اما لو حدثت مع المكتوب فسهل جداً اكتشافها. فبولس الرسول كان يختم رسائله الموحى بها بكتابة خاتمتها بيده كدلالة على صدقها وصحة صدورها عنه. ” اَلسَّلاَمُ بِيَدِي أَنَا بُولُسَ، الَّذِي هُوَ عَلاَمَةٌ فِي كُلِّ رِسَالَةٍ. هكَذَا أَنَا أَكْتُبُ” ( 2تس 17:3). ( غلاطية 11:6) ( كولوسي 18:4). انما الكلام الشفهي كيف سيثبت حامله ان الذي قاله هو بولس؟

خامساً :
( الكلام الرسولي الشفهي شاهدٌ طالما الرسول الشاهد حي ) !

كل الآيات التي تحوي تذكيراً للمؤمنين ليحفظوا التقليد الشفهي الكلامي من الرسل مثل : ( 2 يو 12 \ 3 يو 13 و14 \ 1كو 34:11 \ 1تس 15:2) كلها كانت فعالة قبل ان يختم العهد الجديد مكتوباً .
فطالما بقى الرسل احياء على الارض ، كان يمكن الرجوع اليهم وسؤالهم والاستعلام منهم شفهياً والتأكد سماعاً مما يعلمونه. اما بعد انتقالهم للسماء ، فلا يقدر احد ان يبرهن حقاً ان كان التقليد الفلاني رسولي حقاً ام لا .. الا من خلال اثبات ذلك مكتوباً .
** فكان هنالك مرحلتين لوصول الانجيل :
1- مرحلة التبشير الشفاهي بالانجيل ( طالما الرسل كانوا احياء موجودين )
2- مرحلة كتابة ذات الانجيل بصورة اسفار مكتوبة لتبقى في الكنيسة للمستقبل كأساس لكل تعليم وإيمان !

سادساً :
( تفسير الآباء يؤيدنا ) !

ولكي لا يقول قائل: انتم تفسرون من أنفسكم وتخرجون من كيسكم .. واننا نريد تفاسير الآباء !! اقول : صبراً عزيزي وتعال لأقرئك تفسير الاباء حول هذا الأمر وخاصة النقطة الخامسة التي سقناها أعلاه ..

اقرأ اقوال القديس ايريناوس حول اساس الاسفار المقدسة المكتوبة لنا للمستقبل :
We have known the method of our salvation by no other means than those by whom the gospel came to us; which gospel they truly preached; but afterward, by the will of God, they delivered to us in the Scriptures, to be for the future the foundation and pillar of our faith,” .Alakh Jan المصدر : (Against Heresies (Book III, Chapter 1).

“لقد عرفنا طريقة خلاصنا ليس بأي وسيلة أخرى غير اولئك الذين بهم وصل الإنجيل إلينا ، الإنجيل الذي بشروا به حقا ، ولكن بعد ذلك وبإرادة الله ، سلموه لنا في الكتب المقدسة ، لتكون للمستقبل أساس وركيزة إيماننا“. ( ضد الهرطقات – القديس ايريناوس – الكتاب 3 – الفصل 1)
*********

2021-10-29_14-58-55
فبحسب القديس ايرناوس :
1- الانجيل وصل الينا وبشر به الرسل !
2- قال : ” وبعد ذلك ..” ويعني اي بعد تبشيرهم به شفهياً ” وبارادة الله سلموه لنا في الكتب المقدسة ” اي مكتوباً وبارادة الله اي ان كل اسفار العهد الجديد كتبها الرسل بوحي الروح القدس وبأمر مباشر من الله.
3- لتكون الكتب المقدسة المكتوبة هي الاساس والعمود لايماننا في المستقبل اي بعد انتهاء فترة الرسل.

فالمكتوب الذي تركه لنا الرسل للمستقبل – اي في كل فترة وجود كنيسة المؤمنين على الارض – وتركوه بارادة الله هو الذي بقى لنا ليكون اساس وركيزة الايمان المسيحي.

# زبدة الكلام :
كل آية يقدمها اخوتنا كدعم ما يسمونه التقليد الشفاهي الذي يبررون به اي طقوس او عقائد مخترعة جديدة ، فالرد عليها بكل يسر هو هذا الاقتباس العظيم من كلام القديس ايريناوس كتفسير آبائي لها !

Posted in Blogroll, التقليد | Leave a Comment »

ما هي اجابة قوم لوط ؟ تناقضات القرآن (11)

Posted by جان في أكتوبر 14, 2021

سلسلة تناقضات القرآن (11) 

ما هي اجابة قوم لوط …؟
2021-10-14_19-57-112021-10-14_19-59-242021-10-14_19-59-48

Posted in Blogroll, تناقضات القران | Leave a Comment »

هل نزل القران دفعة واحدة ام على مراحل ؟ – تناقضات القران (10)

Posted by جان في أكتوبر 4, 2021

سلسلة تناقضات القرآن (10) \ جان يونان

هل نزل القران دفعة واحدة ام على مراحل ؟
2021-10-04_21-19-452021-10-04_21-21-232021-10-04_21-21-422021-10-04_21-22-072021-10-04_21-23-032021-10-04_21-23-392021-10-04_21-24-11

Posted in Blogroll, تناقضات القران | Leave a Comment »

المسلم يتزوج الكتابية المشركة   ، أم لا يتزوج المشركة ؟ – تناقضات القرآن (9)

Posted by جان في سبتمبر 19, 2021

سلسلة تناقضات القرآن (9) 

المسلم يتزوج الكتابية المشركة   ، أم لا يتزوج المشركة ؟
2021-09-19_14-33-212021-09-19_14-33-442021-09-19_14-34-042021-09-19_14-34-55

 

Posted in Blogroll, تناقضات القران | Leave a Comment »

هل القاتل العمد يغفر له أم يُخلد في النار؟ – تناقضات القرآن (8)

Posted by جان في سبتمبر 11, 2021

سلسلة تناقضات القرآن (8) 

القاتل يغفر له أم يخلد في النار ؟

2021-09-11_16-35-572021-09-11_16-36-222021-09-11_16-36-492021-09-11_16-58-16

Posted in Blogroll, تناقضات القران | Leave a Comment »

الله يقول : ان شاء الله – تناقضات القرآن (7)

Posted by جان في سبتمبر 7, 2021

سلسلة تناقضات القرآن (7) \ جان يونان

الله يقول : ان شاء الله !!
2021-09-07_20-03-552021-09-07_20-04-212021-09-07_20-04-41

Posted in Blogroll, تناقضات القران | Leave a Comment »

واحد يغلب عشرة أم يغلب اثنين .. ؟ تناقضات القرآن (6)

Posted by جان في سبتمبر 6, 2021

سلسلة تناقضات القرآن (6) 
واحد يغلب عشرة أم يغلب اثنين .. ؟

2021-09-06_21-20-532021-09-06_21-21-132021-09-06_21-39-31

Posted in Blogroll, تناقضات القران | Leave a Comment »

الله يعلم أم لا يعلم ؟! – تناقضات القرآن (5)

Posted by جان في سبتمبر 4, 2021

سلسلة تناقضات القرآن (5) 

الله يعلم أم لا يعلم ؟!

2021-09-04_21-06-332021-09-04_21-07-002021-09-04_21-07-23

Posted in Blogroll, تناقضات القران | Leave a Comment »

حين يكون التناقض متجاوراً ! – تناقضات القرآن (4)

Posted by جان في سبتمبر 1, 2021

سلسلة تناقضات القرآن (4) 

حين يكون التناقض متجاوراً !
2021-09-01_18-51-492021-09-01_18-52-062021-09-01_18-52-26

Posted in Blogroll, تناقضات القران | Leave a Comment »

رسل الله مبشرين أم شياطين ؟ – تناقضات القرآن (3)

Posted by جان في أغسطس 30, 2021

سلسلة تناقضات القرآن (3) \ جان يونان

رسل الله مبشرين أم شياطين ؟

2021-08-30_18-48-202021-08-30_18-48-402021-08-30_18-49-00

Posted in Blogroll, تناقضات القران | Leave a Comment »

الله يأمر بالفحشاء أم لا يأمر ؟ – تناقضات القران 2

Posted by جان في أغسطس 29, 2021

الله يأمر بالفحشاء أم لا يأمر ؟

سلسلة تناقضات القرآن (2) \ جان يونان

2021-08-29_12-35-512021-08-29_12-36-10

Posted in Blogroll, تناقضات القران | Leave a Comment »

تناقضات القرآن (1) – هل يفعل الله ما يريد أم يستشير ليفعل ؟

Posted by جان في أغسطس 28, 2021

سلسلة تناقضات القرآن ( 1 ) 
هل يفعل الله ما يريد أم يستشير ليفعل ؟
\ جان يونان

2021-08-28_13-25-252021-08-28_13-25-462021-08-28_13-26-21

Posted in Blogroll, تناقضات القران | Leave a Comment »

لماذا بعد الفداء لا زال المؤمن يموت وتلد المرأة بالوجع ؟!

Posted by جان في أغسطس 18, 2021

 

 

لماذا بعد الفداء لا زال المؤمن يموت وتلد المرأة بالوجع ؟!


\ جان يونان

وجع ولادة فداء

سؤال يُطرح :
ما دام المسيح قد افتدانا على الصليب وقدم كفارة كاملة عنا ، فلماذا ما زالت نتائج خطيئة الانسان الأول باقية .. مثل : المرض ، التعب ، اوجاع الولادة ، الموت ..؟! ( تكوين 16:3-19).

لماذا ما زال يعاني حتى المؤمن بالمسيح والذي نال الغفران والولادة الثانية والخلاص ، ولازال يتعرض جسدياً لهذه الاحداث المؤلمة .. لماذا المرأة المؤمنة ما زالت تلد بالوجع ، وتبقى متعبة طوال اشهر الحمل .. وما زال المؤمن يمرض ، ولا زال الموت يحصد البشر ؟!
ماذا حقق فداء المسيح على الصليب ؟

للاجابة على هذا السؤال .. وجب علينا النظر الى الامر من زاويتين ..
اشمعنى زاويتين ؟
السبب لأن المسيح له مجيئين ، وله تعاملين مع المؤمنين به !!


1) في مجيئه الأول : خلص المؤمنين من خطاياهم وفدى ارواحهم !
2) في مجيئه الثاني : سيخلص المؤمنين من التعب والمرض والموت ويفدي أجسادهم!
وهذا سنثبته ببراهين من نصوص الكتاب المقدس .. ولنبدأ …

المحور الأول :
خلاص المسيح في مجيئه الأول : موجه لخلاص الروح !

خلاص المسيح في مجيئه الأول كان محدداً ومنصباً في فداء الروح !
اي ان كل من آمن به يكتب اسمه في سفر المفديين وينال الخلاص ولا يأتي الى دينونة بل قد انتقل من الموت الى الحياة ( يو 23:5).
لذلك هذا المؤمن دعاه المسيح انه : ” روح ” !

اذ يقول الرب له كل المجد :
“اَلْمَوْلُودُ مِنَ الْجَسَدِ جَسَدٌ هُوَ، وَالْمَوْلُودُ مِنَ الرُّوحِ هُوَ رُوحٌ ” ( يو 6:3).

وصار الذي فدانا .. وصف انه ابو الارواح !
” ثُمَّ قَدْ كَانَ لَنَا آبَاءُ أَجْسَادِنَا مُؤَدِّبِينَ، وَكُنَّا نَهَابُهُمْ. أَفَلاَ نَخْضَعُ بِالأَوْلَى جِدًّا لأَبِي الأَرْوَاحِ، فَنَحْيَا” ( عب 9:12).

فالله هو ” أبي الأرواح ” .. والمؤمن هو “روح” ..
ونتيجة هذا ان المسيحي هو كائن روحي ..
وعبادته وسجوده كلها روحية ..
فهو انسان بحسب الروح ومولود من الروح ..
ويهتم في ما للروح :
” فَإِنَّ الَّذِينَ هُمْ حَسَبَ الْجَسَدِ فَبِمَا لِلْجَسَدِ يَهْتَمُّونَ، وَلكِنَّ الَّذِينَ حَسَبَ الرُّوحِ فَبِمَا لِلرُّوحِ” ( رومية 5:8).

المسيح في مجيئه الأول خلص روح المؤمن اذ خلصه من خطاياه واعطاه حياة ابدية ..
فكان كل مؤمن يموت تنتقل روحه للسماء مع المسيح .. اما جسده الترابي فيبقى على الارض.

قال الشهيد الاول :
“فَكَانُوا يَرْجُمُونَ اسْتِفَانُوسَ وَهُوَ يَدْعُو وَيَقُولُ: «أَيُّهَا الرَّبُّ يَسُوعُ اقْبَلْ رُوحِي” ( أع 59:7).

فهو نال سابقاً الغفران والولادة الجديدة وخلصت روحه .. لذا بعد موته ذهبت روحه للرب.

قال الرسول بولس عن مسيحي تحت التأديب :
” أَنْ يُسَلَّمَ مِثْلُ هذَا لِلشَّيْطَانِ لِهَلاَكِ الْجَسَدِ، لِكَيْ تَخْلُصَ الرُّوحُ فِي يَوْمِ الرَّبِّ يَسُوعَ” ( 1كور 5:5).

فهو كان مؤمن ومولود ثانية لكنه اخطئ فحكم الرب على جسده ان يهلك انما روحه ستخلص.

يقول الرسول بولس:
“فَنَثِقُ وَنُسَرُّ بِالأَوْلَى أَنْ نَتَغَرَّبَ عَنِ الْجَسَدِ وَنَسْتَوْطِنَ عِنْدَ الرَّبِّ” ( 1كور 8:5).
فالتغرب بالجسد اي ان الجسد سيذهب للقبر .. وسنستوطن عند الرب بالروح التي ستخرج من الجسد.
لان فداء المسيح الان – في عهد النعمة – هو للروح.
اما الجسد فهو ما زال يحمل الطبيعة القديمة التي تهلك وتموت وتتوجع وتمرض .. انما سيفديها المسيح في مجيئه الثاني.

وقال الرب عن لعازر: “فَمَاتَ الْمِسْكِينُ وَحَمَلَتْهُ الْمَلاَئِكَةُ إِلَى حِضْنِ إِبْرَاهِيمَ. وَمَاتَ الْغَنِيُّ أَيْضًا وَدُفِنَ” ( لوقا 22:16).
اي مات لعازر بالجسد لكن روحه حملتها الملائكة للفردوس مع الابرار امثال ابراهيم.

ووعد الرب اللص المؤمن: ” فَقَالَ لَهُ يَسُوعُ: «الْحَقَّ أَقُولُ لَكَ: إِنَّكَ الْيَوْمَ تَكُونُ مَعِي فِي الْفِرْدَوْسِ” ( لوقا 43:23).

وسيكون اللص معه بروحه لان جسد اللص مات على الصليب بعد ما كسروا ساقيه ثم دفنوه في حفرة جماعية كان يحفرها الجنود الرومان للمحكوم عليهم بالاعدام .
فجسده هلك لكن روحه صعدت مع المسيح للفردوس.

فجسد المؤمن يتعب ويمرض ويفسد الان ويتحلل اذ فيه الطبيعة الجسدية القديمة ويرجع الى تراب الارض ( جامعة 7:12). لكن روحه خلصت وتذهب للسماء. فهو خلاص للروح الآن.


انما ماذا عن الجسد؟
هذا يقودنا الى التالي ..

المحور الثاني:
خلاص المسيح في مجيئه الثاني : موجه لخلاص الجسد!

لا يزال المؤمن يعاني الألم والتعب وشقاء العمل ووجع المرأة اثناء الولادة، ثم الموت الجسدي!
انما هذا كله سينتهي في لحظة فداء الاجساد .. وهذا سيحدث في مجيء المسيح الثاني!

يقول الرسول بولس بوحي الروح القدس:

“وَلَيْسَ هكَذَا فَقَطْ، بَلْ نَحْنُ الَّذِينَ لَنَا بَاكُورَةُ الرُّوحِ، نَحْنُ أَنْفُسُنَا أَيْضًا نَئِنُّ فِي أَنْفُسِنَا، مُتَوَقِّعِينَ التَّبَنِّيَ فِدَاءَ أَجْسَادِنَا“. ( رومية 23:8).

والعبارة التي نشدد عليها هي: ” مُتَوَقِّعِينَ التَّبَنِّيَ فِدَاءَ أَجْسَادِنَا ” !!

فداء أجسادنا .. هذا لم يحدث الآن .. بل نتوقعه بالرجاء في مجيء المسيح الثاني.

فمن الاية السابقة نتعلم :

1- المؤمن له باكورة الروح اي الروح القدس .. وهذا فيه اشارة الى خلاص روح المؤمن .

2- المؤمن ما زال يئن في نفسه ” نَحْنُ أَنْفُسُنَا أَيْضًا نَئِنُّ فِي أَنْفُسِنَا” اي هو مثقل بالاوجاع والاتعاب الجسدية ! اي جسده ما زال تحت نتائج السقوط الاول من آلادم واتعاب وموت جسدي.

3- المؤمن يتوقع ان المسيح سيفدي جسده ! وذلك سيحدث مستقبلاً بعد عودة المسيح الذي سيفدي ويخلص المؤمن جسدياً ويعطيه الجسد الممجد الذي لا يتعب ولا يمرض ولا يتوجع ولا يموت.

ويقول الرسول بولس ايضاً تأكيداً لهذه العقيدة :

الَّذِي سَيُغَيِّرُ شَكْلَ جَسَدِ تَوَاضُعِنَا لِيَكُونَ عَلَى صُورَةِ جَسَدِ مَجْدِهِ، بِحَسَبِ عَمَلِ اسْتِطَاعَتِهِ أَنْ يُخْضِعَ لِنَفْسِهِ كُلَّ شَيْءٍ.” ( فيلبي 21:3).
والمقطع الذي نشدد عليه في هذه الاية هو : ” الَّذِي سَيُغَيِّرُ شَكْلَ جَسَدِ تَوَاضُعِنَا ..” !

فالمسيح في مجيئه الثاني سيغير شكل جسد تواضعنا ويعطيه جسداً ممجداً كجسده الذي اخذه بعد قيامته في اليوم الثالث. فهذا خلاص للجسد.

فبعد ان يفدي المسيح اجسادنا في مجيئه الثاني .. حينها نلبس الجسد السماوي .. الذي من صفاته انه لا يموت ولا يتعب ولا يتوجع !
يعني الرجل لن يتعب ويموت !
والمرأة لن تتوجع وتصرخ وتموت !
وهذا يشرحه لنا الوحي بهذه الكلمات :

” وَسَيَمْسَحُ اللهُ كُلَّ دَمْعَةٍ مِنْ عُيُونِهِمْ، وَالْمَوْتُ لاَ يَكُونُ فِي مَا بَعْدُ، وَلاَ يَكُونُ حُزْنٌ وَلاَ صُرَاخٌ وَلاَ وَجَعٌ فِي مَا بَعْدُ، لأَنَّ الأُمُورَ الأُولَى قَدْ مَضَتْ ” ( رؤيا 4:21).

*********************

# تفاسير الكتاب المقدس :

* آية : رومية 23:8

تفسير ناشد حنا :

’’نئن في أنفسنا‘‘ ما سبب هذا الأنين؟ سبب الأنين هو الجسد المادي الذي يتعرض للمرض والألم، ونريد أن نتحرر منه كما يقول الرسول في (2كو4:5) ’’نحن الذين في الخيمة نئن مثقلين إذ لسنا نريد أن نخلعها بل أن نلبس فوقها‘‘. عندما يرقد المؤمن يرى جسده فساداً كباقي الناس تماماً. فنحن من الداخل خليقة جديدة لكن الجسد مازال مرتبطاً بالخليقة القديمة، ولكن لابد أن ننال ’’التبني فداء أجسادنا‘‘، وهذا على أساس عمل المسيح الكامل على الصليب. نحن الآن أولاد الله بأرواحنا ونتوقع أن نكون أولاد الله بأرواحنا وأجسادنا. الناس لا يعرفون أننا أولاد الله. لماذا؟ لأن أولاد الله يليق بهم أن يكونوا في صورة ممجدة. فهم لا يعرفوننا الآن لأنه ’’لم يُظهر بعد ماذا سنكون‘‘ ولكنهم سيعرفوننا في المستقبل عندما يظهر المسيح ونكون مثله ’’على صورة جسد مجده (في 21:3) حينئذ ’’يعلم العالم أنك أرسلتنـي وأحببتهـم كمـا أحببتـني‘‘ (يو23:17).

 

تفسير وليم مكدونالد :

 

رومية 8: 23
الروح القدس مصدر القوة للحياة المقدسة
والمؤمنون ليسوا مَعفيِّين. فمع أن لهم باكورة الروح ضامنة لهم الخلاص نهائيًّا، فهم ما يزالون يئنُّون تلهُّفًا إلى ذلك اليوم المجيد. والروح القدس نفسه هو تلك الباكورة. وكما أن أول حفنة من الحنطة هي عهد ودليل ضمانٍ للحصاد الآتي برمته، هكذا الروح القدس هو العهد أو الضمانة بأن الميراث كله سيكون مِلكًا لنا. وبالأخص، الروح هو ضمان التبني العتيد الذي هو فداء أجسادنا (أف1: 14). فبمعنىً معيّن نحن قد تُبُنِّينا، أي أننا قد وُضعنا في عائلة الله كأبناء. ولكن بمعنىً أكمل، سيكون تَبَنَّينا كاملاً عندما نستلم أجسادنا الممجدة. وهذا ما يُقال عنه أنه فداء أجسادنا، إذ أن أرواحنا ونفوسنا قد فُديت وأما أجسادنا فستُفتدى عند الاختطاف (1تس4: 13 -18).


تفسير وليم إدي :

ومعنى قوله «لنا باكورة الروح» إننا قبلنا الروح القدس الذي هو باكورة ميراث أبناء الله وعربونه وهذا مثل قوله «إِذْ آمَنْتُمْ خُتِمْتُمْ بِرُوحِ ٱلْمَوْعِدِ ٱلْقُدُّوسِ، ٱلَّذِي هُوَ عَرْبُونُ مِيرَاثِنَا» (أفسس 1: 13 و14). وقوله «ٱلَّذِي خَتَمَنَا أَيْضاً، وَأَعْطَى عَرْبُونَ ٱلرُّوحِ فِي قُلُوبِنَا» (2كورنثوس 1: 22 انظر أيضاً 2كورنثوس 5: 5). وهذا يصدق على كل المؤمنين إذ يسكن الروح فيهم جميعاً كما تقدم (ع 9 و11)، نَئِنُّ فِي أَنْفُسِنَا لشدة البلايا الناشئة عن حالنا الحاضرة وجسدنا معرض الآلام والفساد والموت وروحنا عرضة للتجربة والخطيئة. وهذا ما جعل بولس يصرخ بلسان الجميع قائلاً «ويحي أنا الإنسان الشقي» (ص 7: 24). مُتَوَقِّعِينَ ٱلتَّبَنِّيَ أي كماله الذي وُعد المؤمنون به وهذا لا يكون إلا يوم مجي المسيح ثانية. نعم أنهم الآن أبناء الله (ع 15 و16) لكنهم بمنزلة القاصرين لم يحصلوا على كل حقوق البنوة. وبنوتهم الآن مستترة لا يعرفها العالم ولكنها حينئذ تُعلن للجميع إذ يعترف الله بهم وهي مقصورة على نفوسهم ولكنها حينئذ تعمّ نفوسهم وأجسادهم. فِدَاءَ أَجْسَادِنَا هذا بدل من التبني أو بيان له. وفداء الأجساد جزء من الفداء الذي اقتناه المسيح وهو إقامة الجسد من القبر وتطهيره من كل آثار الخطيئة وتمجيده كقول الرسول «ٱلَّذِي سَيُغَيِّرُ شَكْلَ جَسَدِ تَوَاضُعِنَا لِيَكُونَ عَلَى صُورَةِ جَسَدِ مَجْدِهِ» (فيلبي 3: 21). وقوله «يُزْرَعُ فِي فَسَادٍ وَيُقَامُ فِي عَدَمِ فَسَادٍ. يُزْرَعُ فِي هَوَانٍ وَيُقَامُ فِي مَجْدٍ. يُزْرَعُ فِي ضَعْفٍ وَيُقَامُ فِي قُوَّةٍ. يُزْرَعُ جِسْماً حَيَوَانِيّاً وَيُقَامُ جِسْماً رُوحَانِيّاً» (1كورنثوس 15: 42 – 44). ومثله قول الكتاب «كُلَّ وَاحِدٍ فِي رُتْبَتِهِ. ٱلْمَسِيحُ بَاكُورَةٌ، ثُمَّ ٱلَّذِينَ لِلْمَسِيحِ فِي مَجِيئِهِ» وقوله «نَرْقُدُ كُلُّنَا، وَلٰكِنَّنَا كُلَّنَا نَتَغَيَّرُ، فِي لَحْظَةٍ فِي طَرْفَةِ عَيْنٍ، عِنْدَ ٱلْبُوقِ ٱلأَخِيرِ. فَإِنَّهُ سَيُبَوَّقُ، فَيُقَامُ ٱلأَمْوَاتُ عَدِيمِي فَسَادٍ، وَنَحْنُ نَتَغَيَّرُ» (1كورنثوس 15: 23 و51 و52 انظر أيضاً دانيال 12: 3 ومتّى 13: 43 و2كورنثوس 5: 1 – 4 و1يوحنا 3: 1 و2 ورؤيا 22: 4). وما أشار إليه بقوله «فداء أجسادنا» في هذه الآية أشار إليه بقوله «حرية مجد أولاد الله» في الآية الحادية والعشرين. والخليقة تنتظر الشركة في ذلك منذ سقوط الإنسان الأول والمؤمنون بالمسيح يتوقعونه منذ أول نشأتهم. وعبّر عن قيامة الأجساد بفدائها تعظيماً للنجاة وسبيل تحصيلها وبياناً لكمالها ولكونها جزءاً من الفداء العظيم الذي صنعه المسيح لنا بدمه. لأَنَّنَا بِٱلرَّجَاءِ خَلَصْنَا ليس معنى خلصنا بالرجاء كمعنى خلصنا بالإيمان كأن الإيمان والرجاء شيء واحد أو أن كلاً منهما وسيلة إلى التمسك بالمسيح للخلاص. إنما المعنى أن معظم خلاصنا مستقبل فهو أمر نتوقعه لا مقتنى حصلنا عليه. وما حصلنا عليه الآن من الخلاص هو مغفرة خطايانا وراحة ضميرها وسلامنا والذي نتوقعه تقديس نفوسنا التام وإقامة أجسادنا بعد الموت وتمجيدنا ودخولنا السماء والتمتّع بسعادتها. وَلٰكِنَّ ٱلرَّجَاءَ ٱلْمَنْظُورَ لَيْسَ رَجَاءً الخ أي الحاصل لا يمكن أن يُرجى طبعاً. فلا يمكن أن يُرجى إلا الذي لم يُنظر ولم يُنل.

تفسير : بنيامين بنكرتن


رومية 8: 23

قولهُ: وليس هكذا فقط. مما يُبرهن أن الخليقة المذكورة سابقًا لا تتضمن البشر لأنهُ يُميز بيننا وبين الخليقة. باكورة الروح يهبر بهذا عن سكنى الروح وعملهِ فينا كعربون الميراث لأن ذلك ليس سوى باكورة للعمل الكامل العتيد أن يجري فينا عند إقامة أجسادنا وإدخالها إلى المجد راجع (عدد 11؛ كورنثوس الثانية 22:1؛ 1:5-5؛ أفسس 13:1، 14؛ فيلبي 21:3) ويُقال لفداء أجسادنا التبني نظرًا لكونها مادة ترابية لا تناسب المجد ما لم يجرَ فيها عمل خصوصي يغيّرها ويصيرها على شبه صورة جسد مجد المسيح. وذلك هو الرجاء العظيم المبارك.

تفسير : ديفيد كوزيك


رومية 8: 23-25
ثالثاً. الحياة في الروح تجعلنا قادرين على فهم وتحمُل الآلام.
ج ) الآيات (٢٣-٢٥): نحن أيضاً نئن بصبر من أجل المجد الآتي.
١. الَّذِينَ لَنَا بَاكُورَةُ الرُّوحِ: هذا يعني أننا قد تذوقنا بعض من المجد الآتي. فهل نخطئ إن كنا نتوق إلى تحقيق ما حصلنا عليه في البَاكُورَةُ؟ ٢. مُتَوَقِّعِينَ التَّبَنِّيَ فِدَاءَ أَجْسَادِنَا: نحن في انتظار التَّبَنِّيَ. وعلى الرغم من أنه بشكلٍ ما قد تمت بنوتنا بالفعل (رومية ١٥:٨)، إلا إننا نتوقع اكتمال البنوة، وهو ما سيحدث عند فِدَاءَ أَجْسَادِنَا. • الله لا يتجاهل أجسادنا المادية في خطته للفداء، وخطته لهذه الأجساد هي القيامة؛ عندما يلبس هذا الفاسد والمائت عدم موت (كورنثوس الأولى ٥٣:١٥). ٣. فَإِنَّنَا نَتَوَقَّعُهُ بِالصَّبْر: إن تحقيق فداءنا هو أمر بعيد المنال، ولكننا نَرْجُوهُ بالإيمان والصَّبْر، واثقين أن الله صادق في كلامه وسيصبح المجد الموعود حقيقة. • يعلق موريس (Morris) على الصَّبْر قائلاً: “إنه وضعية الجندي الذي لا يرتبك في خضم المعركة بل يحارب بقوة مهما كانت الصعوبات.”

* آية : فيلبي 21:3

تفسير وليم مكدونالد :

 


فيليبي 3: 21
مناشدة لسيرة سماوية متمثِّلة بالرسول
عندما يأتي الرب يسوع من السماء، فسوف يغيِّر أجسادنا هذه. ليس ثمة أي شيء دنيء أو شرير في ما يتعلَّق بالجسد البشري بحدّ ذاته، بل إنَّ الشر يكمن في إساءة استخدامه. لكنَّه جسد تواضعنا، أو جسد ذليل. إنَّه معرَّض للتجاعيد، والندوب، والشيخوخة، والألم، والمرض، والموت. إنَّه يحدّ نشاطنا ويعوقنا. الرب سيغيِّره ليكون جسدًا ممجَّدًا. ونحن لا نعرف هذا بمعناه الكامل. فهو لن يعود عرضة للفساد أو الموت، ولا لحدود الزمن أو الحواجز الطبيعية. وهكذا سيكون جسدًا حقيقيًّا، ومناسبًا بالتمام، في الوقت عينه، لظروف السماء. سوف يكون شبيهًا بجسد الرب يسوع عند قيامته. وهذا لا يعني أنَّه سيكون لنا جميعًا المظهر الخارجي عينه. ذلك لأنَّ يسوع عُرف بشكلٍ مميّز بعد قيامته؛ ومِمَّا لا شكّ فيه أنَّه سيكون لكلّ منَّا هويَّته الفرديَّة الخاصَّة به في الأبديَّة. كذلك، لا يعلِّم هذا النص أنَّنا سنشابه الربّ يسوع في ما يتعلق بسجايا الله. نحن لن نتمتَّع في أيّ وقت من الأوقات بالمعرفة الكليَّة أو بالقدرة المطلقة؛ كما أنَّنا لن نكون موجودين في كل الأماكن في الوقت عينه. لكنَّنا سنكون مثل الربّ يسوع من الناحية الأدبيَّة. سنكون إلى الأبد أحرارًا من الخطية. إنَّ هذا النص لا يعطينا ما يكفي لإشباع فضوليتنا، لكنَّه يكفي لتوليد التعزية وبعث الرجاء في دواخلنا. بحسب عمل استطاعته أن يخضع لنفسه كل شيء. إن تغيير أجسادنا، ستتمِّمه القوَّة الإلهيَّة نفسها التي سيستخدمها الربّ فيما بعد في إخضاعه كل شيء لنفسه. فهو «قادر أن يخلِّص» (عب7: 25). «ويقدر أن يعين» (عب2: 18). كما أنَّه «القادر أن يحفظ» (يه24). وفي هذا العدد، نتعلَّم أنَّه يستطيع أن يُخضع. «لأنَّ الله هذا هو إلهنا إلى الدهر والأبد. هو يهدينا حتى إلى الموت» (مز 48: 14).


تفسير وليم إدي :

 


فيليبي 3: 21
بيان من يجب أن يتمثل الفيلبيون به ع 20 و21
أبان في هذه الآية كيف يتمم ذلك المخلص خلاصنا. سَيُغَيِّرُ شَكْلَ جَسَدِ تَوَاضُعِنَا أي جسدنا الحاضر. وقد أبان الرسول كيفية هذا التغيير في (1كورنثوس 15: 35 – 53). ومما قاله هناك أن هذا الفاسد سيكون بلا فساد ويُبدل هوانه بمجد وضعفه بقوة وحيوانيته بالروحانية ولم يقل سيلاشي شكل الجسد أو سيخلق جسداً جديداً بل سيغيّره عند إقامته فيكون بدلاً من أن يقبل الخطيئة والفناء طاهراً خالداً. وأضاف «الجسد» إلى «التواضع» لأننا ما دمنا في الجسد نظل عرضة للهوان والحزن والألم والموت. والخطيئة هي التي جعلته «جسد التواضع» لأن الله خلقه «حسناً جداً». عَلَى صُورَةِ جَسَدِ مَجْدِهِ أي أن أجساد المؤمنين يوم القيامة تكون كجسد المسيح على طور التجلّي. وكما هو الآن في السماء وكما هو سيظهر للجميع في مجيئه الثاني ويظهر ما له من المجد وما نربحه نحن منه مما قاله يوحنا في رؤياه (رؤيا 1: 13 – 16 و19: 12 و16 و20: 11). وأشار إلى هذا التغيير في رسالته بقوله «أَيُّهَا ٱلأَحِبَّاءُ، ٱلآنَ نَحْنُ أَوْلاَدُ ٱللّٰهِ، وَلَمْ يُظْهَرْ بَعْدُ مَاذَا سَنَكُونُ. وَلٰكِنْ نَعْلَمُ أَنَّهُ إِذَا أُظْهِرَ نَكُونُ مِثْلَهُ، لأَنَّنَا سَنَرَاهُ كَمَا هُوَ» (1يوحنا 3: 2). وأشار إلى هذا بطرس واستنتج منه نفس النتيجة التي استنتجها بولس بقوله «لِذٰلِكَ أَيُّهَا ٱلأَحِبَّاءُ، إِذْ أَنْتُمْ مُنْتَظِرُونَ هٰذِهِ، ٱجْتَهِدُوا لِتُوجَدُوا عِنْدَهُ بِلاَ دَنَسٍ وَلاَ عَيْبٍ، فِي سَلاَمٍ» (2بطرس 3: 14). بِحَسَبِ عَمَلِ ٱسْتِطَاعَتِهِ أي بمقتضى قوة الله العظيمة ولا سيما القوة التي أظهرها بإقامة المسيح من الأموات (انظر أفسس 1: 19 و3: 7) والتفسير هنالك. أَنْ يُخْضِعَ لِنَفْسِهِ كُلَّ شَيْءٍ هذا تصريح بأن قوة الله غير محدودة كقوة الإنسان بل أنها تفوق «كُلَّ رِيَاسَةٍ وَكُلَّ سُلْطَانٍ وَكُلَّ قُوَّةٍ» (1كورنثوس 15: 24). وفي ما قيل هنا تلميح إلى أن تغيير أجسادنا ليس سوى واحد من مظاهر تلك القوة وجزء مما قد فعله الله لأجل خلاصنا ومما سيفعله أيضاً. والكلام مقصور هنا على إظهار قوة الله في خلاص المفديين ولكنه بُيّن في موضع آخر إظهار قوته تعالى في عقاب الاشرار الذين أبوا قبول الخلاص.


* آية رؤيا 4:21

تفسير ناشد حنا :


ناشد حنا, مكتبة الأخوة
رؤيا 21: 4

في الحالة الأبدية ستزول كل آثار الخطية من مادية وأدبية. لم يكن الأمر هكذا في الملك الألفي لأنه كان هناك شيء من الحزن والدموع بسبب ظهور الخطية في العصاة. وهناك تذكر عبارة “ويمسح الله كل دمعة من عيونهم” (رؤ17:7) ولكن في الحالة الأبدية سيكون ذلك بكيفية نهائية. إذ يزيل كل أسباب ومناسبات الحزن، إذ يزيل الله كل أسباب ومناسبات الحزن، إذ سيبطل الموت الذي دخل في الأرض الأولى بسبب الخطية والذي وجد بعد الألف سنة بسبب ثورة المتمردين وحربهم ضد القديسين بغواية الشيطان (ص7:20-9) ولكن في الحالة الأبدية “الموت لا يكون فيما بعد”. “ولا يكون حزن”: قد رأينا آخر تعبيرات الحزن في ص15:18 “يبكون وينوحون” ولكن النوح والحزن لا يكونان في الحالة الأبدية. “ولا صراخ”: قيل ذلك جزئياً عن الملك الألفي “ولا يسمع فيها صوت بكاء ولا صوت صراخ” (أش 19:65) ولكن في الحالة الأبدية لا يكون صراخ نهائياً. “ولا وجع فيما بعد لأن الأمور الأولى قد مضت”: يا لها من أمور محزنة تتكون منها الأمور الأولى. الدموع والموت والحزن والصراخ والوجع وكلها دخلت بسبب الخطية، وهي خلاصة التاريخ البشري التعيس من ذلك الوقت، ولكنها كلها لا تكون في الأبدية بل تكون، وغيرها من الأمور الأولى “قد مضت ” نهائياً.

Posted in Blogroll | Leave a Comment »

الحروب الصليبية وكنيسة القيامة

Posted by جان في أغسطس 13, 2021

الحروب الصليبية وكنيسة القيامة 
\ جون يونان
تحميل الكتيب :
الحـروب الصليـبية وكـنـيــسة القيامة

غلاف الحروب الصليبية وكنيسة القيامة

Posted in Blogroll | Leave a Comment »

الرد على سهيل قاشا – هل نقل سليمان حكمته من احيقار الاشوري؟

Posted by جان في أغسطس 3, 2021

هل نقل سليمان حكمته
 من احيقار الاشوري ؟

الرد على الكاهن سهيل قاشا

\ جون يونان

غلاف هل نقل سليمان من احيقار - سهيل قاشا

لتحميل الكتيب :

هل نقل سليمان حكمته من حكمة أحيقار الاشوري ؟ – الرد على الكاهن سهيل قاشا

Posted in لاهوت دفاعي-كتاب مقدس | Leave a Comment »

سلسلة : نظرات كتابية في التقليد الشفهي

Posted by جان في يوليو 24, 2021

 

نظرات كتابية  في التقليد الشفهي (1) :

الوصية الشفهية الأولى في تاريخ الانسان !!

جان يونان
2021-07-24_12-04-18

اول وصية خرجت من فم الرب ككلمة الله .. كانت وصية شفهية .. موجهة الى الانسان الأول :

16 وَأَوْصَى الرَّبُّ الإِلهُ آدَمَ قَائِلًا: «مِنْ جَمِيعِ شَجَرِ الْجَنَّةِ تَأْكُلُ أَكْلًا، 17 وَأَمَّا شَجَرَةُ مَعْرِفَةِ الْخَيْرِ وَالشَّرِّ فَلاَ تَأْكُلْ مِنْهَا، لأَنَّكَ يَوْمَ تَأْكُلُ مِنْهَا مَوْتًا تَمُوتُ” ( تكوين 16:2-17)
واعطيت للانسان الأول ..
وكانت عبارة عن سطر واحد وأمر واحد !! يعني عبارة سهلة الحفظ جداً ..
وكانت بين شخصين .. وليس مقدمة لالوف وملايين ، ولا كانت ستستمر لأجيال متعددة .. انما سطر واحد في زمن واحد لرجل واحد وامرأة واحدة !!
وان جاز ان نصفها انها كانت ” تسليم الهي ” .. بالمقابلة مع التسليم الكنسي !

ومع ذلك هذه الوصية الشفهية ليس فقط كسروها  انما غيروا كلماتها !!
ولم تبقى الوصية محفوظة بحروفها كما هي .. بل تغيرت بمجرد انها وصلت الى الشخص الثالث ( اي الحية ) !

هكذا اجابت حواء للحية :
تم تعديل هذه الوصية بثلاث تعديلات او تحريفات مقصودة او غير مقصودة  :
التعديل الاول  :
 ” فَقَالَتِ الْمَرْأَةُ لِلْحَيَّةِ: «مِنْ ثَمَرِ شَجَرِ الْجَنَّةِ نَأْكُلُ ..” ( تك 2:3) . اختزلت حواء اقوال الرب وسعة كرمه ، لانه هو قال : ” مِنْ جَمِيعِ شَجَرِ الْجَنَّةِ تَأْكُلُ أَكْلًا ..” !  لكنها اخترلت الوصية الى:
” .. مِنْ ثَمَرِ شَجَرِ الْجَنَّةِ نَأْكُلُ ..” !
التعديل الثاني :

 ”  وَأَمَّا ثَمَرُ الشَّجَرَةِ الَّتِي فِي وَسَطِ الْجَنَّةِ فَقَالَ اللهُ: لاَ تَأْكُلاَ مِنْهُ وَلاَ تَمَسَّاهُ لِئَلاَّ تَمُوتَا ” ( 3:3).
هذه المرة ” أضافت ” الى الوصية كلاماً لم يقله الرب وهو ” ولا تمساه ” !

التعديل الثالث :

” .. لِئَلاَّ تَمُوتَا ” (3:3).

المرة الثالثة حورت حكم الوصية من ” لأَنَّكَ يَوْمَ تَأْكُلُ مِنْهَا مَوْتًا تَمُوتُ” ، الى ” لِئَلاَّ تَمُوتَا ” !!

اذن !
 الانسان الاول في خطأه غير وحرف وصية الرب الشفهية ..!
 فتصور ان هذا ” التقليد ” او التسليم الشفهي مبني من سطر واحد في زمن واحد لرجل واحد وامرأة واحدة .. لم يبقى بحروفه وكلماته كما هو بل غيروه !!
فكيف تكون حالة تقاليد تتضمن طقوس وفرائض وشعائر وتعاليم وشروحات وتفاسير تملأ مجلدات .. يتم تداولها بين الوف البشر وفي خلال اجيال .. وان نصدق ان تبقى كما هي دون تعديلات !!!؟؟

نظرات كتابية  في التقليد الشفهي (2)
كتاب طلاق ! … صك مكتوب !

2021-07-24_12-05-55

ما من أمر هام مصيري يتعلق بحياة وبيع وشراء وزواج ، إلا ولزم لتوثيقه كلاماً مكتوباً .. وليس شفهياً مسموعاً !

فقد أوصى الناموس انه في حالة الطلاق .. وجب على الرجل ان يكتب لطليقته كتاب طلاق ..

” وَقِيلَ: مَنْ طَلَّقَ امْرَأَتَهُ فَلْيُعْطِهَا كِتَابَ طَلاَق ” ( متى 31:5).

فالمرأة في اليهودية اذا ما طلقها زوجها فلزاماً عليه ان يعطيها كتاب طلاق .. فمن خلاله يكون بمقدور رجل اخر ان يتزوجها ، دون ان يعتبرها المجتمع زانية ، اذ يعلم الجميع انها كانت متزوجة من آخر ..

لو اخبرتهم شفهياً انها مطلقة .. فأين الدليل والاثبات على صحة كلامها …؟!

فإن كان الأمر يمكن ان يسري شفهياً فيكون ميسوراً لاي امرأة ان تهرب من زوجها ، لتتزوج من اخر وتزعم ان زوجها الاول طلقها شفهياً !!

فلكي يضمن الناموس حق المرأة ولكي لا يظلمها الرجل ويطلقها شفهياً ويبقيها كحال وقف لا متزوجة ولا مطلقة .. أمر باعطاءها – كتاب – طلاق ، مكتوب.

اذن ” كتاب ” الطلاق هو الاثبات على وضعها الصحيح القانوني.

فالمكتوب هو الذي سيضمن حقها وحياتها الكريمة .

المكتوب هو الضمانة ..

” كتاب طلاق ” ..

وليس ” كلام طلاق ” !!

فالمكتوب هو الوثاقة لوصول الحقيقة كما هي دون زيادة ولا نقصان.

# البيع والشراء .. كله بصك مكتوب !

اذ يقول النبي ارميا عن الحقل الذي اشتراه من ابن عمه بأمر الرب:

 

” 9 فَاشْتَرَيْتُ مِنْ حَنَمْئِيلَ ابْنِ عَمِّي الْحَقْلَ الَّذِي فِي عَنَاثُوثَ، وَوَزَنْتُ لَهُ الْفِضَّةَ، سَبْعَةَ عَشَرَ شَاقِلًا مِنَ الْفِضَّةِ. 10 وَكَتَبْتُهُ فِي صَكّ وَخَتَمْتُ وَأَشْهَدْتُ شُهُودًا، وَوَزَنْتُ الْفِضَّةَ بِمَوَازِينَ. 11 وَأَخَذْتُ صَكَّ الشِّرَاءِ الْمَخْتُومَ حَسَبَ الْوَصِيَّةِ وَالْفَرِيضَةِ وَالْمَفْتُوحَ.” ( ارميا 9:32-11).

الى قوله :

” يَشْتَرُونَ الْحُقُولَ بِفِضَّةٍ، وَيَكْتُبُونَ ذلِكَ فِي صُكُوكٍ، وَيَخْتِمُونَ وَيُشْهِدُونَ شُهُودًا فِي أَرْضِ بِنْيَامِينَ” ( ارميا 44:32).

كل شراء وبيع يتم ” بصك ” مكتوب !

حكى الرب يسوع مثل وكيل الظلم .. في لوقا اصحاح 16 وفيه نقرأ كيف ان المديونين للتاجر يكتبون صكوك مكتوبة بما عليهم !! ( لوقا 6:16و7).

فالبيع والشراء والمديونية والتبادل التجاري والتسويق كلها تعتمد على

” صكوك .. واكتب ” !!

صكوك مكتوبة .. وليس كلام شفهي !!

المكتوب مضمون مختوم مضبوط مصدوق ويحفظ الحقوق ..

الشفهي متغير متحول يغزوه الشك والظنون .. ويبدد الحقوق !

 


نظرات كتابية في التقليد الشفهي ( 3 )

_____________

كلمات ايوب ليتها كتبت ورسمت بقلم في سفر !! \ جان يونان

******************

2021-07-24_12-07-54

لنقرأ :

ايوب 19

” 23 “لَيْتَ كَلِمَاتِي الآنَ تُكْتَبُ. يَا لَيْتَهَا رُسِمَتْ فِي سِفْرٍ،

24 وَنُقِرَتْ إِلَى الأَبَدِ فِي الصَّخْرِ بِقَلَمِ حَدِيدٍ وَبِرَصَاصٍ.

25 أَمَّا أَنَا فَقَدْ عَلِمْتُ أَنَّ وَلِيِّي حَيٌّ، وَالآخِرَ عَلَى الأَرْضِ يَقُومُ،

26 وَبَعْدَ أَنْ يُفْنَى جِلْدِي هذَا، وَبِدُونِ جَسَدِي أَرَى اللهَ.

27 الَّذِي أَرَاهُ أَنَا لِنَفْسِي، وَعَيْنَايَ تَنْظُرَانِ وَلَيْسَ آخَرُ. إِلَى ذلِكَ تَتُوقُ كُلْيَتَايَ فِي جَوْفِي.” ( سفر ايوب اصحاح 19)

*************

وتحقق ما اراده ايوب وكل كلماته كتبت كتابة ورسمت في سفر ..

وسبب امنيته ان تكون كلماته مكتوبة هو :

ان تكون محفوظة كما هي ” الى الابد ” !! ( اية 24)

فالمكتوب يحفظ الى الابد.

***********

## كلماتي تكتب !! وليس تحفظ في ذهن !

## ترسم في سفر !! وليس يتفوه بها في اذن !

## تنقر في الصخر !! وليس تسلم كتقليد شفاهي !!

بقلم حديد وبرصاص .. وليس بذاكرة انسان ينسى !!


 

 

نظرات كتابية في التقليد الشفهي  ( 4 )
\ جان يونان

الرب يأمر بالكتابة في السفر !!
*************************************

2021-07-24_12-09-27

يقول الرب للنبي اشعيا :

“تَعَالَ الآنَ اكْتُبْ هذَا عِنْدَهُمْ عَلَى لَوْحٍ وَارْسُمْهُ فِي سِفْرٍ، لِيَكُونَ لِزَمَنٍ آتٍ لِلأَبَدِ إِلَى الدُّهُورِ ” ( اشعيا 8:30).

لماذا لم يعطه الكلام شفهياً ..ليوصله لهم بالتقليد ؟
جواب الرب :
 لِيَكُونَ لِزَمَنٍ آتٍ لِلأَبَدِ إِلَى الدُّهُورِ !!

اما التقليد الشفهي فلا يبقى كما هو الى الابد .. بل ينقص منه ويزيد عليه ويتحور حتى يتحول الى كلام مختلف تماماً !!

لهذا يقول الرب ان ما دون  في اسفاره المقدسة لن يفقد ولن يغادر ولن يضيع لأن فمه أمر وروحه القدس هو جمعها !!
” فَتِّشُوا فِي سِفْرِ الرَّبِّ وَاقْرَأُوا. وَاحِدَةٌ مِنْ هذِهِ لاَ تُفْقَدُ. لاَ يُغَادِرُ شَيْءٌ صَاحِبَهُ، لأَنَّ فَمَهُ هُوَ قَدْ أَمَرَ، وَرُوحَهُ هُوَ جَمَعَهَا” ( اشعيا 16:34).

فلماذا لم يقل فتشوا في التقاليد الشفهية واحدة منها لا تفقد …؟ لماذا بالذات سفر الرب المكتوب ؟

عملياً الرب يحفظ كلمته المكتوبة ضد اي من يسيء اليها او يحاول ازالتها .. اذ نقرأ كيف ان الملك الشرير يهوياقيم قد احرق سفراً لارميا النبي .. لكن الرب تدخل .. لانه سبق فوعد ان واحدة من كلامه في اسفاره المقدسة لن يفقد ..
 وأمر النبي ارميا بأن يعيد الكتابة :
” فَأَخَذَ إِرْمِيَا دَرْجًا آخَرَ وَدَفَعَهُ لِبَارُوخَ بْنِ نِيرِيَّا الْكَاتِبِ، فَكَتَبَ فِيهِ عَنْ فَمِ إِرْمِيَا كُلَّ كَلاَمِ السِّفْرِ الَّذِي أَحْرَقَهُ يَهُويَاقِيمُ مَلِكُ يَهُوذَا بِالنَّارِ، وَزِيدَ عَلَيْهِ أَيْضًا كَلاَمٌ كَثِيرٌ مِثْلُهُ” ( ارميا 32:36).

فيستحيل ان يترك الرب كلامه ليتحرف او يضيع دون ان يتدخل.

المكتوب بواسطة الملك لا يرد ولا يخالف !

فالملوك الارضيين البشر تعتبر كتاباتهم امرأ نافذاً لا يجوز رده او تغييره .. اذ نقرأ في سفر استير عن الملك الفارسي :

” فَاكْتُبَا أَنْتُمَا إِلَى الْيَهُودِ مَا يَحْسُنُ فِي أَعْيُنِكُمَا بِاسْمِ الْمَلِكِ، وَاخْتُمَاهُ بِخَاتِمِ الْمَلِكِ، لأَنَّ الْكِتَابَةَ الَّتِي تُكْتَبُ بِاسْمِ الْمَلِكِ وَتُخْتَمُ بِخَاتِمِهِ لاَ تُرَدُّ ” ( استير 8:9).

لأَنَّ الْكِتَابَةَ الَّتِي تُكْتَبُ بِاسْمِ الْمَلِكِ وَتُخْتَمُ بِخَاتِمِهِ لاَ تُرَدُّ ..
الكتابة !!
لماذا لم يقل ان كلام الملك الشفاهي لا يرد ..؟!

المسيح أمر بالكتابة !

اذ قال لعبده ورسوله الاخير يوحنا بن زبدى :
” قَائِلًا: «أَنَا هُوَ الأَلِفُ وَالْيَاءُ. الأَوَّلُ وَالآخِرُ. وَالَّذِي تَرَاهُ، اكْتُبْ فِي كِتَابٍ وَأَرْسِلْ إِلَى السَّبْعِ الْكَنَائِسِ الَّتِي فِي أَسِيَّا: إِلَى أَفَسُسَ، وَإِلَى سِمِيرْنَا، وَإِلَى بَرْغَامُسَ، وَإِلَى ثِيَاتِيرَا، وَإِلَى سَارْدِسَ، وَإِلَى فِيلاَدَلْفِيَا، وَإِلَى لاَوُدِكِيَّةَ»” ( رؤيا 11:1).

ولم يقل احفظ ما تسمعه وتراه واخبره لاخرين ليوصلوه للكنائس بالتسليم الرسولي الشفهي !!
بل :  ” .. اكْتُبْ فِي كِتَابٍ وَأَرْسِلْ …” !!


نظرات كتابية في التقليد الشفهي ( 5 )

هل الله يحتاج لكتاب مكتوب امامه ..؟!

\ جان يونان

************************

2021-07-24_12-10-52

” حِينَئِذٍ كَلَّمَ مُتَّقُو الرَّبِّ كُلُّ وَاحِدٍ قَرِيبَهُ، وَالرَّبُّ أَصْغَى وَسَمِعَ،

وَكُتِبَ أَمَامَهُ سِفْرُ تَذْكَرَةٍ

لِلَّذِينَ اتَّقُوا الرَّبَّ وَلِلْمُفَكِّرِينَ فِي اسْمِهِ” ( ملاخي 16:3).

*****************

لماذا يكتب امام الرب سفر تذكرة ؟

لماذا الكتابة امام الرب ؟

هل الرب تعوزه الذاكرة ليتذكر من هم متقيه ومحبي اسمه وماذا قالوا عنه ليخصص لهم كتاباً وسفراً ؟

اليس هو العالم بكل شيء والفاحص القلوب والكلى ..؟

ما لزوم هذا الكتاب المكتوب امامه ..؟

ان لزوم وجود السفر ليس لاستعمال الرب .. انما هدفه هو نحن .. انه لنا ولأجلنا !!

اخبرنا الرب عنه لكي نطمئن ونثق به .. ونثبت على الرجاء والايمان ان أسماءنا مكتوبة في السموات :

“وَلكِنْ لاَ تَفْرَحُوا بِهذَا: أَنَّ الأَرْوَاحَ تَخْضَعُ لَكُمْ، بَلِ افْرَحُوا بِالْحَرِيِّ أَنَّ أَسْمَاءَكُمْ كُتِبَتْ فِي السَّمَاوَاتِ ” ( لوقا 20:10).

وان كلماتنا وتسبيحنا لاسمه ، وتمجيدنا لشخصه ، كل هذا مكتوب ومحفوظ امامه .. لا شفهياً انما في سفر مكتوب!

فهذا السفر محفوظ امامه ..

يبرهن لنا ان مواعيده ثابتة ..

لأن المكتوب لا يضيع .. ولا يتغير .. ولا يزول !!

يقول القس وليم مارش في تفسيره :

” وكتابة الأسماء في سفر تفيد أن المواعيد لهم ثابتة ومقررة كالمقيد في سجل المحكمة. ” !

الرب نفسه .. عنده سفر وكتاب مكتوب !

فالسفر ثابت الى الابد لا يتغير !

التقليد الشفهي يتغير ويتحول ويتحرف ويزول !

***************

 

** تذكير:

هذه الاية شاهدها هو (ملاخي 16:3) ، والرقم 16:3 له ذكرى روحية رائعة في اذهان المؤمنين ..فهو الاية الذهبية في (يوحنا 16:3) ،

لذا اية ملاخي 16:3تستحق ايضاً ان نحفظها غيباً !


——————–


نظرات كتابية في التقليد الشفهي  ( 6 )
الملك احشويرش نسى الحدث وتذكر من المكتوب!!

2021-07-24_12-11-55



نقرأ في سفر استير عن الملك الفارسي احشويرش هذه الحادثة :

1 فِي تِلْكَ اللَّيْلَةِ طَارَ نَوْمُ الْمَلِكِ، فَأَمَرَ بِأَنْ يُؤْتَى بِسِفْرِ تَذْكَارِ أَخْبَارِ الأَيَّامِ فَقُرِئَتْ أَمَامَ الْمَلِكِ.
2 فَوُجِدَ مَكْتُوبًا مَا أَخْبَرَ بِهِ مُرْدَخَايُ عَنْ بِغْثَانَا وَتَرَشَ خَصِيَّيِ الْمَلِكِ حَارِسَيِ الْبَابِ، اللَّذَيْنِ طَلَبَا أَنْ يَمُدَّا أَيْدِيَهُمَا إِلَى الْمَلِكِ أَحَشْوِيرُوشَ.
3 فَقَالَ الْمَلِكُ: «أَيَّةُ كَرَامَةٍ وَعَظَمَةٍ عُمِلَتْ لِمُرْدَخَايَ لأَجْلِ هذَا؟» فَقَالَ غِلْمَانُ الْمَلِكِ الَّذِينَ يَخْدِمُونَهُ: «لَمْ يُعْمَلْ مَعَهُ شَيْءٌ».” ( استير اصحاح 6 ) .

الملك شعر بالقلق والارق ولم ينم ، فقرر ان يقرأوا عليه من سفر اخبار ايام مملكة فارس لعل النعاس يغزو عينيه فينام .. لكنه سمع مكتوباً في الكتاب عن فعل شجاع أمين قام به مردخاي اليهودي وقد انقذ الملك من مكيدة اغتياله على يد حراسه .. فتذكر الملك انه لم يكافئ مردخاي على عمله البطولي هذا ، وتذكره من خلال المكتوب في سفر الايام.
وسفر تذكار اخبار الايام هذا المذكور هو ملف سجلات الاحداث اليومية الخاصة بمملكة فارس. وليس سفراً مقدساً او قانونياً انما كتاب خاص بمملكة فارس.
والنقطة التي اشدد على الانتباه اليها هي :
ان  السفر المكتوب هو من أنعش ذاكرة الملك بمواقف مردخاي البطولية وأمانته للعرش الملكي. وليس ذاكرة الملك وذهنه البشري الذي نسى شهامة مردخاي ، وكيف انه لم يصنع له كرامة ولا رد له المعروف.

اذن ..
المكتوب هو الثابت .. والباقي .. والشاهد على الحقيقة ..
وليس المسموع شفهياً …
المكتوب يبقى ” تذكاراً ” الى الابد ..
 اما الشفهي فيتلاشى من ذاكرة الانسان مع تقلب صفحات الايام .


نظرات كتابية في التقليد الشفهي  ( 7 )

فاحصين المسموع بالمكتوب !!

2021-07-24_12-13-42



في سفر اعمال الرسل اصحاح 17 نقرأ عن  رسول الامم المقدام بولس ..
كيف بشر مدينة بيرية .. وكيف قبلوا بشارته وكلمة الرب على فمه .. لكنهم لم يأخذوا كلامه الشفهي وبشارته دون فحص ، انما قارنوها بالمكتوب في الكتب المقدسة عندهم ( اي اسفار العهد القديم وهي كلمة الله المكتوبة ) .. ولذلك اعتبرهم الروح القدس أشرف من اخرين !
اذ يسرد الكاتب الملهم هذه الحادثة هكذا :


مع مدينة بيرية : تقليد رسولي – فحصوه على ضوء الكتب المقدسة المكتوبة ! والنتيجة لصالح المكتوب وليس الكلام الشفهي !

10 وَأَمَّا الإِخْوَةُ فَلِلْوَقْتِ أَرْسَلُوا بُولُسَ وَسِيلاَ لَيْلًا إِلَى بِيرِيَّةَ. وَهُمَا لَمَّا وَصَلاَ مَضَيَا إِلَى مَجْمَعِ الْيَهُودِ.
11 وَكَانَ هؤُلاَءِ أَشْرَفَ مِنَ الَّذِينَ فِي تَسَالُونِيكِي، فَقَبِلُوا الْكَلِمَةَ بِكُلِّ نَشَاطٍ فَاحِصِينَ الْكُتُبَ كُلَّ يَوْمٍ: هَلْ هذِهِ الأُمُورُ هكَذَا؟
12 فَآمَنَ مِنْهُمْ كَثِيرُونَ، وَمِنَ النِّسَاءِ الْيُونَانِيَّاتِ الشَّرِيفَاتِ، وَمِنَ الرِّجَالِ عَدَدٌ لَيْسَ بِقَلِيل.” ( اعمال 10:17-12).
*************

اذن ..
بولس رسول المسيح العظيم .. لم يقبل كلامه الشفهي الا بعد فحصه على ضوء الكتب المقدسة المكتوبة !
واهل بيرية المؤمنين هم اي ايضاً – بايمانهم – ضمهم الروح القدس الى الكنيسة اي جسد المسيح ..
فهذه الكنيسة كانت تفحص الكتب المقدسة كل يوم لتقارن ما تسمعه شفهياً وتتأكد منه بالمكتوب ، لتحديد ما هو الصح او الخطأ..
ارتكزوا على المكتوب المقدس حتى لو كان من يسمعون الكلام الشفهي منه هو بولس نفسه شخصياً !!!

وهذه الاشارة من الروح القدس عن ” شرف ” اهل بيرية  تسقط كل هالة القداسة الزائفة التي احيطت بالتقليد الشفهي الغير معصوم .

فاسفار العهد القديم هي وحي مكتوب والمكتوب معصوم ومضمون !

فالكتاب المقدس وجد قبل الكنيسة !

وبه قاست الكنيسة التعليم وبسلطانه حكمت !
الدليل : ( اعمال 11:17).


نظرات كتابية في التقليد الشفهي  ( 8 ) !
” .. أَنْ أَكْتُبَ .. لِتَعْرِفَ صِحَّةَ الْكَلاَمِ ..” !!

2021-07-24_12-15-11


امامنا رسول من الأمم .. وهو البشير  لوقا الطبيب الانجيلي ..
يكتب الى شخصية قيادية في الدولة وصاحب لقب ” العزيز ” .. يدعى ثاوفيلس.
سبق وان بشروه شفهياً عن المسيح المخلص والتعليم المسيحي ..
لكن لوقا البشير خصص مقدمة انجيله كاهداء موجه الى هذا العزيز ثاوفيلس .. والسبب ؟

ليؤكد له  ان ما ” يكتبه ” ككلام مكتوب في سفر ،  هو الضمان الذي سيؤكد ويثبت بالدليل الصحيح ” الْكَلاَمِ الَّذِي عُلِّمْتَ بِهِ ” يا ثاوفليس !!

لنقرأ هذه المقدمة البارعة والاستهلال البديع :

1 إِذْ كَانَ كَثِيرُونَ قَدْ أَخَذُوا بِتَأْلِيفِ قِصَّةٍ فِي الأُمُورِ الْمُتَيَقَّنَةِ عِنْدَنَا،
2 كَمَا سَلَّمَهَا إِلَيْنَا الَّذِينَ كَانُوا مُنْذُ الْبَدْءِ مُعَايِنِينَ وَخُدَّامًا لِلْكَلِمَةِ،
3 رَأَيْتُ أَنَا أَيْضًا إِذْ قَدْ تَتَبَّعْتُ كُلَّ شَيْءٍ مِنَ الأَوَّلِ بِتَدْقِيق، أَنْ أَكْتُبَ عَلَى التَّوَالِي إِلَيْكَ أَيُّهَا الْعَزِيزُ ثَاوُفِيلُسُ،
4 لِتَعْرِفَ صِحَّةَ الْكَلاَمِ الَّذِي عُلِّمْتَ بِهِ.” ( لوقا 1:1-4).

اي ان ثاوفليس سمع وتعلم كلاماً شفهياً حول المسيح وتعليمه ..
لكن ما يكتبه لوقا هو الذي سيثبت ” صِحَّةَ الْكَلاَمِ الَّذِي عُلِّمْتَ بِهِ ” !

اذن التقليد الشفهي حتى لو كان على فم الرسل وقد اوصلوه لشخصية حكومية مرموقة .. لكنه لا يتثبت ويتبرهن بدقة وتدقيق  الا بالمكتوب !!

والنتيجة كانت لصالح المكتوب وليس الكلام الشفهي !

اذن :
مقدمة الانجيل المقدس بحسب البشير لوقا تثبت صحة عقيدة : الكتاب المقدس وحده ”  sola Scriptura  ..!!!



نظرات كتابية في التقليد الشفهي ( 9 )

***********************************

تقليد خاطئ ذاع بين الرسل !!

2021-07-22_22-04-14

———————————-

# كلام شفهي نطقه الرب يسوع نفسه !

# كلام شفهي سمعه التلاميذ انفسهم بآذانهم !

# اي هو تقليد رباني من الرب نفسه !

# كلام شفهي سمعوه وللاسف اخطأوا سماعه جيداً وبالتالي اخطأوا فهمه فصار تقليداً ذاع بينهم ..

اخبرنا عنه ” المكتوب ” ! في انجيل يوحنا !

اذ نقرأ هذا الحدث والحوار الذي دار بين المسيح الذي انتصر على الموت وقام من الاموات في اليوم الثالث مع تلاميذه وبطرس الذي تنبأ له الرب عن نهاية حياته .. فطرح بطرس على المسيح سؤالاً عن مصير التلميذ يوحنا ، فاجابه :

” 22 قَالَ لَهُ يَسُوعُ: «إِنْ كُنْتُ أَشَاءُ أَنَّهُ يَبْقَى حَتَّى أَجِيءَ، فَمَاذَا لَكَ؟ اتْبَعْنِي أَنْتَ!».

23 فَذَاعَ هذَا الْقَوْلُ بَيْنَ الإِخْوَةِ: إِنَّ ذلِكَ التِّلْمِيذَ لاَ يَمُوتُ. وَلكِنْ لَمْ يَقُلْ لَهُ يَسُوعُ إِنَّهُ لاَ يَمُوتُ، بَلْ: «إِنْ كُنْتُ أَشَاءُ أَنَّهُ يَبْقَى حَتَّى أَجِيءَ، فَمَاذَا لَكَ؟».

24 هذَا هُوَ التِّلْمِيذُ الَّذِي يَشْهَدُ بِهذَا وَكَتَبَ هذَا. وَنَعْلَمُ أَنَّ شَهَادَتَهُ حَقٌّ.”

( يوحنا 22:21-24).

لم يسمعوا المسيح جيداً .. فذع بينهم فكراً شفهياً مفاده هو ان ذلك التلميذ ( يوحنا ) لن يموت ابداً .. ( اية 23).

فهذا – ان جاز التعبير – يعتبر تقليداً رسولياً !!

لكن المكتوب هو من يعرض الحقائق كما هي .. اذ نقرأ :

” وَلكِنْ لَمْ يَقُلْ لَهُ يَسُوعُ إِنَّهُ لاَ يَمُوتُ، بَلْ: «إِنْ كُنْتُ أَشَاءُ أَنَّهُ يَبْقَى حَتَّى أَجِيءَ، فَمَاذَا لَكَ؟ “.

لا يعني ان كل ما سمعوه قد اخطأوا سماعه .. انما التعليم الشفهي سهل ان يدخل عليه الشطط .. لهذا السبب وعد المسيح بالروح القدس .. الذي فيما بعد ساق الرسل ليكتبوا ” المكتوب ” ليكون كالمسطرة والميزان الذي يقاس عليه كل تعليم.

الغلبة والمصداقية والثبوت كانت للمكتوب الموحى به !


نظرات كتابية في التقليد الشفهي  ( 10 )
مجمع اورشليم الأول .. مقرراته مكتوبة !

———–

2021-07-23_20-53-52



انعقد مجمع اورشليم المسكوني المذكور في سفر اعمال الرسل اصحاح 15  .. وهو اول مجمع مسكوني في التاريخ المسيحي . وكان يتضمن رسل المسيح انفسهم لمناقشة وبحث قضية بدعة يهودية حاولت ان تزحف في المسيحية وكانت تنادي بالتهويد وتطبيق الناموس على المؤمنين والا فلن يعتبروا داخلين تحت خلاص المسيح!

اذ نقرأ عن هذا المجمع العظيم :
“” 4 وَلَمَّا حَضَرُوا إِلَى أُورُشَلِيمَ قَبِلَتْهُمُ الْكَنِيسَةُ وَالرُّسُلُ وَالْمَشَايخُ، فَأَخْبَرُوهُمْ بِكُلِّ مَا صَنَعَ اللهُ مَعَهُمْ.
5 وَلكِنْ قَامَ أُنَاسٌ مِنَ الَّذِينَ كَانُوا قَدْ آمَنُوا مِنْ مَذْهَبِ الْفَرِّيسِيِّينَ، وَقَالُوا: «إِنَّهُ يَنْبَغِي أَنْ يُخْتَنُوا، وَيُوصَوْا بِأَنْ يَحْفَظُوا نَامُوسَ مُوسَى». 6 فَاجْتَمَعَ الرُّسُلُ وَالْمَشَايخُ لِيَنْظُرُوا فِي هذَا الأَمْرِ.”
( اعمال 4:15-6).

وقد انعقد المجمع الأول .. والرسل حاضرون .. وكلامهم شفوي وعندهم التقليد عن الرب يسوع شفهياً … ومع ذلك فان مباحثات المجمع استندت على المكتوب المقدس !!!

المباحثة الاولى :
مباحثة ان الأمم يبشرون بانجيل الخلاص استندوا فيه على ما ورد في اقوال الانبياء المكتوبة في الاسفار المقدسة ، اذ نقرأ :

4 وَلَمَّا حَضَرُوا إِلَى أُورُشَلِيمَ قَبِلَتْهُمُ الْكَنِيسَةُ وَالرُّسُلُ وَالْمَشَايخُ، فَأَخْبَرُوهُمْ بِكُلِّ مَا صَنَعَ اللهُ مَعَهُمْ.
5 وَلكِنْ قَامَ أُنَاسٌ مِنَ الَّذِينَ كَانُوا قَدْ آمَنُوا مِنْ مَذْهَبِ الْفَرِّيسِيِّينَ، وَقَالُوا: «إِنَّهُ يَنْبَغِي أَنْ يُخْتَنُوا، وَيُوصَوْا بِأَنْ يَحْفَظُوا نَامُوسَ مُوسَى». 6 فَاجْتَمَعَ الرُّسُلُ وَالْمَشَايخُ لِيَنْظُرُوا فِي هذَا الأَمْرِ.
7 فَبَعْدَ مَا حَصَلَتْ مُبَاحَثَةٌ كَثِيرَةٌ قَامَ بُطْرُسُ وَقَالَ لَهُمْ: «أَيُّهَا الرِّجَالُ الإِخْوَةُ، أَنْتُمْ تَعْلَمُونَ أَنَّهُ مُنْذُ أَيَّامٍ قَدِيمَةٍ اخْتَارَ اللهُ بَيْنَنَا أَنَّهُ بِفَمِي يَسْمَعُ الأُمَمُ كَلِمَةَ الإِنْجِيلِ وَيُؤْمِنُونَ. 8 وَاللهُ الْعَارِفُ الْقُلُوبَ، شَهِدَ لَهُمْ مُعْطِيًا لَهُمُ الرُّوحَ الْقُدُسَ كَمَا لَنَا أَيْضًا.
9 وَلَمْ يُمَيِّزْ بَيْنَنَا وَبَيْنَهُمْ بِشَيْءٍ، إِذْ طَهَّرَ بِالإِيمَانِ قُلُوبَهُمْ. 10 فَالآنَ لِمَاذَا تُجَرِّبُونَ اللهَ بِوَضْعِ نِيرٍ عَلَى عُنُقِ التَّلاَمِيذِ لَمْ يَسْتَطِعْ آبَاؤُنَا وَلاَ نَحْنُ أَنْ نَحْمِلَهُ؟ 11 لكِنْ بِنِعْمَةِ الرَّبِّ يَسُوعَ الْمَسِيحِ نُؤْمِنُ أَنْ نَخْلُصَ كَمَا أُولئِكَ أَيْضًا».
12 فَسَكَتَ الْجُمْهُورُ كُلُّهُ. وَكَانُوا يَسْمَعُونَ بَرْنَابَا وَبُولُسَ يُحَدِّثَانِ بِجَمِيعِ مَا صَنَعَ اللهُ مِنَ الآيَاتِ وَالْعَجَائِبِ فِي الأُمَمِ بِوَاسِطَتِهِمْ.
13 وَبَعْدَمَا سَكَتَا أَجَابَ يَعْقُوبُ قِائِلًا: «أَيُّهَا الرِّجَالُ الإِخْوَةُ، اسْمَعُونِي.
14 سِمْعَانُ قَدْ أَخْبَرَ كَيْفَ افْتَقَدَ اللهُ أَوَّلًا الأُمَمَ لِيَأْخُذَ مِنْهُمْ شَعْبًا عَلَى اسْمِهِ.
15 وَهذَا تُوافِقُهُ أَقْوَالُ الأَنْبِيَاءِ، كَمَا هُوَ مَكْتُوبٌ:
16 سَأَرْجعُ بَعْدَ هذَا وَأَبْنِي أَيْضًا خَيْمَةَ دَاوُدَ السَّاقِطَةَ، وَأَبْنِي أَيْضًا رَدْمَهَا وَأُقِيمُهَا ثَانِيَةً،
17 لِكَيْ يَطْلُبَ الْبَاقُونَ مِنَ النَّاسِ الرَّبَّ، وَجَمِيعُ الأُمَمِ الَّذِينَ دُعِيَ اسْمِي عَلَيْهِمْ، يَقُولُ الرَّبُّ الصَّانِعُ هذَا كُلَّهُ.
18 مَعْلُومَةٌ عِنْدَ الرَّبِّ مُنْذُ الأَزَلِ جَمِيعُ أَعْمَالِهِ.
19 لِذلِكَ أَنَا أَرَى أَنْ لاَ يُثَقَّلَ عَلَى الرَّاجِعِينَ إِلَى اللهِ مِنَ الأُمَمِ،
20 بَلْ يُرْسَلْ إِلَيْهِمْ أَنْ يَمْتَنِعُوا عَنْ نَجَاسَاتِ الأَصْنَامِ، وَالزِّنَا، وَالْمَخْنُوقِ، وَالدَّمِ.” ( اعمال 15).

يعقوب ( اخا الرب ، متى55:13 ) قد دعم شهادة بطرس وبولس وبرنابا ، عن خلاص الأمم عن طريق استشهاده من الكتاب المقدس ( ع 15-18). ( راجع عاموس 11:9-12).

المباحثة الثانية :
ان ما يمتنع عنه الامم ( كشركة مع المؤمنين من اصل يهودي ولكي لا يعثروهم )  يتمثل في الآتي:
 ” نجاسات الأَصْنَامِ، وَالزِّنَا، وَالْمَخْنُوقِ، وَالدَّمِ “. ( اية 20). وحتى هذا القرار ايضاً مأخوذ من المكتوب وليس التقليد !
فالمجمع الاول كان مبنياً على الكتاب والمكتوب وليس اي تقليد!


وبعد ان تم التداول وطرحت الاراء .. اختتمت اعمال المجمع بقيادة الروح القدس ( اية 28) .. وتم تدوين مقرراته في رسالة مكتوبة !! نعم مكتوبة ..
” .. وَكَتَبُوا بِأَيْدِيهِمْ هكَذَا ..” ( اية 22).
نعم مقررات اول مجمع في المسيحية .. لم يبقوه شفهياً يتناقلون قراراته على الالسن ” كتسليم رسولي” شفهي!
 انما سطروه مكتوباً.
اذ نقرأ في سفر اعمال الرسل :

22 حِينَئِذٍ رَأَى الرُّسُلُ وَالْمَشَايِخُ مَعَ كُلِّ الْكَنِيسَةِ أَنْ يَخْتَارُوا رَجُلَيْنِ مِنْهُمْ، فَيُرْسِلُوهُمَا إِلَى أَنْطَاكِيَةَ مَعَ بُولُسَ وَبَرْنَابَا: يَهُوذَا الْمُلَقَّبَ بَرْسَابَا، وَسِيلاَ، رَجُلَيْنِ مُتَقَدِّمَيْنِ فِي الإِخْوَةِ.
23 وَكَتَبُوا بِأَيْدِيهِمْ هكَذَا: «اَلرُّسُلُ وَالْمَشَايخُ وَالإِخْوَةُ يُهْدُونَ سَلاَمًا إِلَى الإِخْوَةِ الَّذِينَ مِنَ الأُمَمِ فِي أَنْطَاكِيَةَ وَسُورِيَّةَ وَكِيلِيكِيَّةَ:
24 إِذْ قَدْ سَمِعْنَا أَنَّ أُنَاسًا خَارِجِينَ مِنْ عِنْدِنَا أَزْعَجُوكُمْ بِأَقْوَال، مُقَلِّبِينَ أَنْفُسَكُمْ، وَقَائِلِينَ أَنْ تَخْتَتِنُوا وَتَحْفَظُوا النَّامُوسَ، الَّذِينَ نَحْنُ لَمْ نَأْمُرْهُمْ.
25 رَأَيْنَا وَقَدْ صِرْنَا بِنَفْسٍ وَاحِدَةٍ أَنْ نَخْتَارَ رَجُلَيْنِ وَنُرْسِلَهُمَا إِلَيْكُمْ مَعَ حَبِيبَيْنَا بَرْنَابَا وَبُولُسَ،
26 رَجُلَيْنِ قَدْ بَذَلاَ نَفْسَيْهِمَا لأَجْلِ اسْمِ رَبِّنَا يَسُوعَ الْمَسِيحِ.
27 فَقَدْ أَرْسَلْنَا يَهُوذَا وَسِيلاَ، وَهُمَا يُخْبِرَانِكُمْ بِنَفْسِ الأُمُورِ شِفَاهًا.
28 لأَنَّهُ قَدْ رَأَى الرُّوحُ الْقُدُسُ وَنَحْنُ، أَنْ لاَ نَضَعَ عَلَيْكُمْ ثِقْلًا أَكْثَرَ، غَيْرَ هذِهِ الأَشْيَاءِ الْوَاجِبَةِ:
29 أَنْ تَمْتَنِعُوا عَمَّا ذُبحَ لِلأَصْنَامِ، وَعَنِ الدَّمِ، وَالْمَخْنُوقِ، وَالزِّنَا، الَّتِي إِنْ حَفِظْتُمْ أَنْفُسَكُمْ مِنْهَا فَنِعِمَّا تَفْعَلُونَ. كُونُوا مُعَافَيْنَ».
30 فَهؤُلاَءِ لَمَّا أُطْلِقُوا جَاءُوا إِلَى أَنْطَاكِيَةَ، وَجَمَعُوا الْجُمْهُورَ وَدَفَعُوا الرِّسَالَةَ.
31 فَلَمَّا قَرَأُوهَا فَرِحُوا لِسَبَبِ التَّعْزِيَةِ.” ( سفر اعمال الرسل اصحاح 15).

لما قرأوا الرسالة اي المكتوب فرحوا وتعزوا !!

نفهم ان سفر اعمال الرسل يحوي داخله رسالة قانونية موحى بها !
هي رسالة مجمع اورشليم .. وكتبها رسل المجمع بايديهم ..
وهذه الرسالة الموحى بها ككتاب مقدس .. حين قرأها جمهور المؤمنين ادخلت على قلبهم السرور والفرح والتعزية .. فهي كتاب مقدس مكتوب بوحي الروح القدس .

وقد ارسلت بمرافقة شهود عيان لما جرى في المجمع وما تقرر بعده من مقررات.

الشفهي هو ذاته المكتوب !
الملفت هو ان الرجلين المرسلين ( يهوذا وسيلا )  كانا كشهود للمجمع وما دار فيه ، وان ما سيخبران به ” شفاهاً ” هو ذاته المكتوب في الرسالة !
اية 27 ” فَقَدْ أَرْسَلْنَا يَهُوذَا وَسِيلاَ، وَهُمَا يُخْبِرَانِكُمْ بِنَفْسِ الأُمُورِ شِفَاهًا. “!

اذن :
– مقررات المجمع الأول صدرت مكتوبة !
– ارسلت كرسالة مكتوبة الى انطاكية !
– ارسلوا معها رجلين يخبرونهم بنفس الامور ” شفاهاً ” !
– والتوصية بالرجلين جاءت ضمن المكتوب !

واثبت صدقهم ما هو مكتوب في الرسالة وليس العكس.


اذن بحسب هذا النص ( اع 27:15)  حين يوجد ما يقال انه تعليم كنسي صحيح ” شفاهاً ” فهو لا يختلف عن المكتوب !!
بل وجب ان يكون مطابقاً للمكتوب وليس مناقضاً له.
 فالمكتوب هو الاساس ، بالضبط كما حدث هنا في مقررات مجمع اورشليم.
فالرسل كتبوا مقرراتهم كتابة وسطوراً ..
وارسلوا اخوة يخبرون بذات الامور شفاهاً ..
فالشفهي هو ” الاخبار بنفس الامور ” المكتوبة !!!
والمكتوب هو الحكم النهائي الذي يجلب التعزية والثبات واليقين.

—————————


نظرات كتابية في التقليد الشفهي (11) :
الكتب النبوية أثبت من شهادة الرسل الشفهية !
2021-10-29_13-19-31

” 16 لأَنَّنَا لَمْ نَتْبَعْ خُرَافَاتٍ مُصَنَّعَةً، إِذْ عَرَّفْنَاكُمْ بِقُوَّةِ رَبِّنَا يَسُوعَ الْمَسِيحِ وَمَجِيئِهِ، بَلْ قَدْ كُنَّا مُعَايِنِينَ عَظَمَتَهُ.
17 لأَنَّهُ أَخَذَ مِنَ اللهِ الآبِ كَرَامَةً وَمَجْدًا، إِذْ أَقْبَلَ عَلَيْهِ صَوْتٌ كَهذَا مِنَ الْمَجْدِ الأَسْنَى: «هذَا هُوَ ابْنِي الْحَبِيبُ الَّذِي أَنَا سُرِرْتُ بِهِ».
18 وَنَحْنُ سَمِعْنَا هذَا الصَّوْتَ مُقْبِلًا مِنَ السَّمَاءِ، إِذْ كُنَّا مَعَهُ فِي الْجَبَلِ الْمُقَدَّسِ.
19 وَعِنْدَنَا الْكَلِمَةُ النَّبَوِيَّةُ، وَهِيَ أَثْبَتُ، الَّتِي تَفْعَلُونَ حَسَنًا إِنِ انْتَبَهْتُمْ إِلَيْهَا، كَمَا إِلَى سِرَاجٍ مُنِيرٍ فِي مَوْضِعٍ مُظْلِمٍ، إِلَى أَنْ يَنْفَجِرَ النَّهَارُ، وَيَطْلَعَ كَوْكَبُ الصُّبْحِ فِي قُلُوبِكُمْ،
20 عَالِمِينَ هذَا أَوَّلًا: أَنَّ كُلَّ نُبُوَّةِ الْكِتَابِ لَيْسَتْ مِنْ تَفْسِيرٍ خَاصٍّ.
21 لأَنَّهُ لَمْ تَأْتِ نُبُوَّةٌ قَطُّ بِمَشِيئَةِ إِنْسَانٍ، بَلْ تَكَلَّمَ أُنَاسُ اللهِ الْقِدِّيسُونَ مَسُوقِينَ مِنَ الرُّوحِ الْقُدُسِ.” ( 2 بطرس 16:1-21)

1- في الاية 16 يتحدث بطرس الرسول للمؤمنين انه والرسل لم يتبعوا خرافات ( في الاصل : اساطير !) انما كانوا معاينين عظمة المسيح كشهود رأوا بعيونهم !
2- ما عاينوه وشهدوا به تحدثوا به وبشروا به شفهياً ، اذ قال ” اذ عرفناكم ..”!
3- مع شهادة الرسل ومعاصرتهم للحدث العظيم والذي تحدثوا به شفهياً ، يوجد هناك ما هو ” أثبت ” منه وهو شهادة الوحي المكتوبة في الكتب المقدسة التي دعاها ” الكلمة النبوية ” ( اية 19) وهذه الكلمة النبوية مكتوبة في الكتب المقدسة بدليل قوله ” نبوة الكتاب ” في الاية (20).

4- لم يقل بطرس ان الكتب المقدسة اعظم من حدث التجلي .. انما المفاضلة تكمن في ان الكتب المقدسة اثبت من ” شهادة ” شهود العيان الذين عاصروا حدث التجلي المجيد وشهدوها كبطرس ورفاقه الرسل ، لأن برقادهم في الرب وانتقالهم للسماء فان شهادتهم الشفهية ستنتهي ولن يبقى بعدهم ” اثبت ” سوى الكتب المقدسة المعصومة والموحى بها من الروح القدس والمحفوظة منه بقدرته !

5- هذه الكلمة النبوية لا تقتصر فقط على كتب العهد القديم بل تشمل ايضاً اسفار العهد الجديد اذ كلها تعتبر كلمة نبوية ، والدليل ما قاله بولس الرسول :
“وَلكِنْ ظَهَرَ الآنَ، وَأُعْلِمَ بِهِ جَمِيعُ الأُمَمِ بِالْكُتُبِ النَّبَوِيَّةِ حَسَبَ أَمْرِ الإِلهِ الأَزَلِيِّ، لإِطَاعَةِ الإِيمَانِ” ( رومية 26:16). ومعلوم انه لم يعلم بالمسيح في جميع الامم بواسطة العهد القديم فقط بل وباسفار العهد الجديد ايضاً كرسائل بولس الرسول للامم.
كما ان رسالة بطرس الرسول الثانية قد كتبت حوالي العام 64 م وفي هذه الاثناء كانت على الاقل ثلاثة اناجيل موجودة ومكتوبة ( متى مرقس ولوقا ). وقد اشار بطرس في ذات رسالته هذه الى رسائل رفيقه بولس واعتبرها كتب مقدسة ( 2 بط 15:3-16).

6-بطرس الرسول لم يقل ابداً ” وعندنا الكلمة النبوية ” مع التقاليد الرسولية او مع التسليم الآبائي !! بل اقتصر على ان ما هو ” اثبت ” هو فقط الكتب المقدسة الوحي المعصوم.

7- اذن ” المكتوب ” هو ” أثبت ” من الشهادة الشفهية الصادرة بفم شاهد العيان. فالمكتوب اعظم من التقليد الرسولي.

Posted in Blogroll, التقليد | Leave a Comment »

القس د. فاندر يرد على بشارات الشيخ منقذ السقار منذ 188 عام !!

Posted by جان في يونيو 20, 2021

فندر يرد على السقار 1

فاندر يرد السقار 2

فاندر يرد السقار 3

فاندر يرد السقار 4

فاندر يرد السقار 5

فاندر يرد السقار 6

لشراء كتاب ميزان الحق للدكتور فاندر من الامازون هنا :
https://www.amazon.ca/Balance-Truth-Mizan-ul-Haqq/dp/0988125242

 

لتنزيل الكتاب باللغة العربية :

لتحميل الثلاث اجزاء :

ميزان الحق – الدكتور فاندر – الجزء الاول – لا تحريف في التوراة والانجيل

https://mechristian.org/…/%d9%83%d8%aa%d8%a7%d8%a8-%d9…/

ميزان الحق – الدكتور فاندر – الجزء الثاني- كيف تخلص ايها الانسان

https://mechristian.org/…/%d9%85%d9%8a%d8%b2%d8%a7%d9…/

ميزان الحق – د. فاندر – ج الثالث – كيف نعرف الدين الحق ؟https://mechristian.org/…/%d9%85%d9%8a%d8%b2%d8%a7%d9…/

حياة واعمال الدكتور كارل فاندر :
https://en.wikipedia.org/wiki/Karl_Gottlieb_Pfander

 

Posted in Blogroll | Leave a Comment »

روابط مقالات وابحاث في الرد على الشيخ أحمد ديدات –

Posted by جان في مايو 7, 2021

 

2021-11-16_21-20-13

كتاب : رسالة المسيح قومية أم عالمية – جون يونان

كتاب: هل قال الله عن المسيح أنت الله فليعبدوك؟ – الرد على ديدات

كتاب ليلة القبض على عيسى – الرد على أحمد ديدات

بل المسيح هو الله – الرد على ديدات

كتاب : عشرة آلاف آية ضائعة من القرآن

– رامبو في الكتاب المقدس أم في القرآن !؟ – الرد على أحمد ديدات – بقلم جان يونان

هل أنكر المسيح أنه (الرب) ؟ الرد على أحمد ديدات- بقلم جون يونان

كتاب – مُبشرْ يتحدى ديدات بكأس سم – بقلم جون يونان

ميلاد المسيح في الشتاء – كيف لم يتجمّد الرعاة وأغنامهم؟ (تفنيد شبهة أحمد ديدات)

المناظرة الكابوس لديدات مع جوش مكدويل ! وقيامة المسيح – بقلم جون يونان

ديدات : سورة مريم تكريم لمريم !

إعتراف ديدات : المسيحية تسبق الإسلام إنتشاراً بسبعة أضعاف !–بقلم جون يونان

أحمد ديدات ينصح المسلمين : لا تضيعوا وقتكم باستخدام انجيل برنابا !! بقلم : جون يونان

نسف هذيان ديدات وإكذوبة الخمسون ألف خطأ في الكتاب المقدس ! بقلم جون يونان

كلمة : ( الثالوث ) هل وردت في الكتاب المقدس أم القرآن ؟ كشف تدليس أحمد ديدات – بقلم : جون يونان

هل إحتفل الشيخ أحمد ديدات ببدعة المولد النبوي ؟! مناظرة سريعة بين ديدات وسلفي تنتهي بإسكات ديدات ! بقلم : جون يونان

اعتراف ديدات : علماء الغرب ممن مدحوا الإسلام كانوا يكفرون بالقرآن ..! أمثال ( توماس كارليل ومايكل هارت ) بقلم : جون يونان

تدمير شبهة أحمد ديدات : سفر الرؤيا حلم إثر عشاء ثقيل !! جون يونان

غرلة الفلسطينيين مهر زواج ! ( الرد على شبهة ديدات ) جون يونان

شبهة ديدات : الثلاثة اشخاص شخص واحد ! – كشف جهل ديدات الفاضح بأقانيم الثالوث – بقلم جون يونان

هل وردت في الكتاب المقدس عبارة: الكتاب المقدس( BIBLE HOLY ) ؟ الرد على شبهة الشيخ أحمد ديدات – بقلم جون يونان

كشف نفاق أحمد ديدات: دخول مكة يحتاج فيزا هي الشهادتين! بقلم: جون يونان

الله الآب ليس بابا نويل Santa Claus (رداً على الشيخ أحمد ديدات )- بقلم جون يونان

إكذوبة ديدات المزدوجة : القرآن هو الكتاب الوحيد الذي دعا لفكرة الزوجة الواحدة ! بقلم جون يونان

ديدات يلعب استغماية مع البابا ! – بقلم جون يونان

لماذا أمرت التوراة بقطع يد المرأة ؟! ( الرد على شبهة الشيخ ديدات ) جون يونان

ديدات يكذب على لسان جورج برنارد شو ! – جون يونان

ديدات وفضيحة الرقم 19 ! ( ديدات يروج لنظرية استاذه النبي رشاد خليفة ) – جون يونان

ديدات يخاطب المسيحيين بــ ” الأخوة ” ! – سلسلة كشف جهل ديدات بالعقيدة الإسلامية

ديدات : كلنا ابناء الله وعيسى هو ‏الاقرب مجازاً ان يكون ابن الله!‏

بارت ايرمان يقصف كذب ديدات حول مجمع نيقية

شبهات ضد اشعيا اصحاح 53 – الجزء الثالث – الرد على خمسة اعتراضات

أين شهود صلب المسيح ؟ – الرد على الشيخ ديدات

ثلاث طـرق لإسقاط سؤال : أين قال المسيح أنا الله فاعبدوني!

أنا هو الأول والأخر ، هل سفر الرؤيا حلم إثر عشاء ثقيل ؟!

هل نقلت المسيحية ميلاد المسيح من تاريخ ميلاد إله الشمس ؟ Roman Saturnalia جان يونان

الرد على شبهة ديدات : كيف جلس على حمارين في نفس الوقت ؟

2021-11-16_21-10-01

Posted in Blogroll | Leave a Comment »

(18)الله يلاعب آدم لعبة أي يد ؟ – سلسلة الانبياء في الاسلام

Posted by جان في أبريل 29, 2021

الله يلاعب آدم لعبة :  أي يد ؟ –
سلسلة الانبياء في الاسلام

\ جون يونان

هذه المرة سنعود الى آدم … وهو ” نبي ” عند المسلمين !

ولنرى كيف انكر وجحد ما قاله ..
وبسبب انكاره وجحوده ظهرت ” العقود والشهود ” والشهر العقاري عند البشر !

لنقرأ هذا الحديث الصحيح وفيه هذه الحادثة الطريفة بين الله رب المسلمين وبين نبيه آدم ..
ولاحظوا كيف يلاعب رب المسلمين نبيه آدم لعبة ” Which hand ” ..

89415 – لما خلق الله آدم ونفخ فيه الروح عطس ، فقال : الحمد لله ، فحمد الله بإذنه ، فقال له ربه : يرحمك الله يا آدم ! اذهب إلى أولئك الملائكة ، إلى ملاء منهم جلوس ، فقل : السلام عليكم ، قالوا : وعليك السلام ورحمة الله ، ثم رجع إلى ربه ، فقال : إن هذه تحيتك وتحية بنيك بينهم ، فقال الله له ؛ ويداه مقبوضتان : اختر أيهما شئت ، قال : اخترت يمين ربي ، وكلتا يدي ربي يمين مباركة ، ثم بسط فإذا فيها آدم وذريته ، فقال أي رب ! ما هؤلاء ؟ قال : هؤلاء ذريتك ، فإذا كل إنسان مكتوب عمره بين عينيه ، فإذا فيهم رجل أضوؤهم أو من أضوئهم ، قال : يا رب من هذا ؟ قال : هذا ابنك داود ، وقد كتبت له عمر أربعين سنة ، قال يا رب زد في عمره ، قال : ذاك الذي كتبت له ، قال : أي رب فإني قد جعلت له من عمري ستين سنة ، قال : أنت وذاك ، ثم أسكن الجنة ما شاء الله ، ثم أهبط منها ، فكان آدم يعد لنفسه ، فأتاه ملك الموت ، فقال له آدم : قد تعجلت ، قد كتب لي ألف سنة . قال بلى ، ولكنك جعلت لابنك داود ستين سنة ، فجحد ، فجحدت ذريته ، ونسي فنسيت ذريته ، فمن يؤمئذ أمر بالكتاب والشهود

الراوي: أبو هريرة – خلاصة الدرجة: صحيح – المحدث: الألباني – المصدر: صحيح الجامع – الصفحة أو الرقم: 5209

نلاحظ على الحدوتة التي حكاها الحديث لاتباعه :

ان رب الاسلام يلاعب نبيه آدم .. لعبة Which hand
وهي التي كنا نلعبها صغاراً ..

ومازلنا نلعبها مع الاطفال والصغار ..

بحيث نخبئ شيئاً في احدى ايدينا وراء ظهورنا ثم نعرض اليدان مقفلتان .. امام الطفل ونطلب منه ان يحزر ويختار اي يد ليربح الشيء المخبئ فيها …!
Which hand

إقتباس:
” ، فقال الله له ؛ ويداه مقبوضتان : اختر أيهما شئت ” !!!!!

ولا ندري ما الحكمة من هذا اللعب …
وماذا يريد ربه ..؟
وما مغزى هذا …؟!

لماذا لا يعرض عليه ما يريد اظهاره دون هذا اللعب …!!!

ثم ما هو الذي شاهده آدم ( وهو بشر محدود ) …؟

كيف رأى يدي ربه مقبوضتان ..!!؟

والمضحك هو اجابة آدم :

إقتباس:
” قال : اخترت يمين ربي ، وكلتا يدي ربي يمين مباركة “ !!!!

اختار اليمين …!

ان كلتا يدي ربه هي يمين مباركة ! ومادامتا كلاهما ” يمين ” … فما معنى ومغزى اخفاء شيء في كلتا اليدين من قبل ربه …؟؟!!!
ومادمت اليمين مباركة .. فلماذا له ” يدان ” …؟!
لماذا لا تكون يد واحدة …؟!

تصوروا كائن له ذراعان ويدين في جانب واحد من جسده ! المهم .. ماذا ظهر ..!؟

لقد ظهرت كل ذرية آدم …!!!!! ياللهول …!

كل البشر ظهروا امام آدم رجال ونساء واطفال وشيوخ من كل الاعراق والاجناس والالوان .. !
واليوم فقط يبلغ تعداد البشر الى حوالي الستة مليارات …!!!!! كل هؤلاء شاهدهم آدم .. لا بل وشاهد ايضاً الموتى بالنسبة لنا سابقاً على مر التاريخ ..
بمعنى عشرة او عشرين ملياراً او اكثر من البشر …!!!!

كل هؤلاء شاهدهم آدم .. بنظره .. ( ايام ما كان عندو نظر  ) !

وطبعاً لا ندري ما حكمة هذا وما هدفه .. سوى التباهي بأن رب آدم يستطيع ذلك ! لا بل ان آدم استطاع ان يميز بما هو مكتوب بين اعينهم … وهو تاريخ انتهاء الصلاحية !
اي عمر كل انسان متى ينتهي !!!!!

وكأنه يسير في مستودع أغذية معلبة عليها تاريخ الصلاحية !!! والمضحك .. ان آدم استطاع ان يميز النبي داوود من بين نلك الالوف من الملايين من البشر …!!!

إقتباس:
” ، فإذا فيهم رجل أضوؤهم أو من أضوئهم ، قال : يا رب من هذا ؟ قال : هذا ابنك داود ، “ !!!

كيف هذا …؟

لا تجادل ولا تناقش يا اخ آدم …!!

لا بل كان هذا النبي داود ” أضوئهم ”  .. يعني اكثر البشر ضياءاً ونوراً …!!

ولا ندري لماذا لم يكن نوح أضوؤهم ..؟
او ابراهيم ابو التوحيد ..؟!
او موسى كليم الله وسيد الشريعة ..؟!
او عيسى روح الله وكلمته …؟!

ولماذا لم يكن محمد … خاتم الرسل – بزعم اتباعه – وسيد الخلق …؟!

كيف يكون النبي داوود اضوء الناس وانورهم بنور وهاج بارق استطاع آدم ان يميزه بيم مئات الملايين .. ولا يكون محمد !!!!!!!

ايكون النبي داوود هو سيد الانبياء والرسل …؟!

والمضحك .. ان آدم استطاع ان يغير من تاريخ انتهاء صلاحية هذا الانسان من ذريته .. وهو داوود !
والذي كان مكتوباً عليه ان يعيش بحسب كاتب السيناريو اربعين سنة فقط !!!!

اذ طلب آدم بأن يزيد ربه في عمره .. فرفض ربه هذا !!!

إقتباس:
” قال يا رب زد في عمره ، قال : ذاك الذي كتبت له ،” …!

يعني لا نقاش في هذا .. اذ ان قضاء الله لا يرد !

ولكن آدم قام بالتنازل من حصته في العمر ستين سنة لداود !!!
( خلاص اديلو عمر شوية من عندي ) !

ولا ندري ما سبب كل هذا الاهتمام … بداود ؟!

ولماذا لم يزيد في عمر ابراهيم او محمد ! المهم …
قام ربه بأخذ عمر من عمر آدم يقدر بستين سنة واضافها الى حساب ورصيد داود وكأنه حساب بنك !  ” …!!!!

ولا ادري اين كان جوده وكرمه .. حين اخذ من عمر آدم واعطى لداود ..
بدلاً من ان يقول :
خلاص يا آدم سازيد من عمر داود من عندي .. وخليها عليا يا عم !

بس .. معلش كل واحد يعمل باصلو .. سكن أدم الجنة .. وعصى .. ثم نزل الى الارض .. وتزوج .. وخلف عيال ..

وكان يعد الايام والشهور والسنين من عمره !!!!

إقتباس:
” قال : أي رب فإني قد جعلت له من عمري ستين سنة ، قال : أنت وذاك ، ثم أسكن الجنة ما شاء الله ، ثم أهبط منها ، فكان آدم يعد لنفسه ، فأتاه ملك الموت ، فقال له آدم : قد تعجلت ، قد كتب لي ألف سنة . قال بلى ، ولكنك جعلت لابنك داود ستين سنة ، فجحد ، فجحدت ذريته ، ونسي فنسيت ذريته ، فمن يؤمئذ أمر بالكتاب والشهود ” …!


تصوروا كان يعد عمره بالسنوات .. سنة ورا سنة .. واحد اتنين ..تلاتة !..

وكأنه كان يكتب على جدران بيته ويرسم خطوطاً , كل خط بسنة .. كما يفعل المساجين الذين يعدون السنوات لانتهاء فترة سجنهم ونوالهم الحرية ..!

فكان آدم يعد السنوات .. حتى وصل الى 940 سنة !!!! فجاءه ملاك الموت !!!!!
( نعم ذاك الذي بطحه النبي موسى وخلعه بوكس في عينه وفقأها .. هو بعينه  ) !

ولكن آدم … عاند ورفض ان يموت !!! لأ ..

انت جاي مش بوقتك .. وهذا ليس ميعاد موتي !!!!
( بدلاً من ان يستعجل هذه اللحظة ان كان يحب لقاء ربه ) !

فذكره ملك الموت ..
بأنه خصم بنفسه ستين سنة من عمره واعطاها لداود ابنه صاحب النور الساطع اكثر من محمد ..!!!
(ايه انت حتغني عليا ..!)

تصوروا الراجل الجاحد .. ماذا كانت ردة فعله …؟ انه جحد ان يكون اعطى من عمره لداود …!!!  …!!!!

لأ … محصلش ..!!!

لأ .. حصل …!!!! حصل محصلش … المهم

فجحد آدم فجحدت ذريته .. ونسى فنسيت ذريته ..
وفي رواية اخرى : اخطى فخطئت ذريته !!!!

وبعد جحوده المزري ذاك .. وبعد ان عاش الف سنة الا ستين .. لم يشبع ! ولم يرد لقاء ربه ..! ( وما يملا عينك يا آدم الا التراب )

اصر على جحوده ونكرانه …!  ! على العموم ..

الغلطة كانت غلطة ربه .. من البداية !!!!

وكانت الغلطة غلطتين …

اول غلطة :

اذ ان رب الاسلام لم يأمر بكاتب عدل ..
او محامي ليكتب عقد مسجل في الشهر العقاري يتضمن بانه خصم ستين سنة من عمر آدم واضافتها الى رصيد داوود !

ومن يومها حرم رب القران ان يواعد ويتفق مع احد .. دون محامي وشهود !

وهذا واضح من كلام محمد في الحديث :

إقتباس:
” فمن يؤمئذ أمر بالكتاب والشهود “ !!!


من يومها كل حاجة لازم تتكب في ورقة …. سامع يا آدم !

والغلطة الثانية .. الاكبر … هي لعب العيال مع آدم ..!

اذ لاعبه لعبة : اي يد .. Which hand

والان لنقرأ بعض الاحاديث الصحيحة .. والتي تحوي تفصيلات مختلفة او متناقضة !

9021 – لما خلق الله آدم ، مسح ظهره ، فسقط من ظهره كل نسمة هو خالقها من ذريته إلى يوم القيامة ، وجعل بين عيني كل إنسان منهم وبيصا من نور ، ثم عرضهم على آدم ، فقال : أي رب ! من هؤلاء ؟ قال : هؤلاء ذريتك ، فرأى رجلا منهم ، فأعجبه وبيص ما بين عينيه ، فقال : أي رب ! من هذا ؟ فقال : هذا رجل من آخر الأمم من ذريتك – يقال له : داود – فقال : رب ! كم جعلت عمره ؟ قال : ستين سنة ، قال : أي رب ! زده من عمري أربعين سنة ، فلما قضي عمر آدم ، جاءه ملك الموت ، فقال : أولم يبق من عمري أربعون سنة ؟ قال : أولم تعطها ابنك داود ؟ ! قال : فجحد آدم ، فجحدت ذريته ، ونسي آدم ، فنسيت ذريته ، وخطئ آدم ، فخطئت ذريته

الراوي: أبو هريرة – خلاصة الدرجة: حسن صحيح – المحدث: الترمذي – المصدر: سنن الترمذي – الصفحة أو الرقم: 3076

يتبين من هذا الحديث الصحيح التالي :

1- لا يذكر لعبة : ” اي ايد ؟” .. يدا رب الاسلام المقبوضتان وكلتاهما يمين !

2- بل انه مسح ظهر آدم فسقطت منه كل البشرية الى يوم القيامة !!!!!

3- رب الاسلام يجيب على سؤال آدم فيمن هو هذا الرجل الوضيئ ( اذ ميز داود من بين البلايين من البشر ) بانه ” رجل من آخر الأمم ” …!!!!
في حين ان داود لم يكن من آخر الامم ..

4- في هذا الحديث عمر داود الذي قضى به رب الاسلام هو : ستين سنة !
في حين انه في الحديث الاول – الصحيح ايضاً – هو : اربعين سنة !!!!


فهل قضى اجله : اربعين سنة ام ستين سنة ….؟!

لنقرأ حديث آخر :

142786 – أول من جحد آدم قالها ثلاث مرات إن الله لما خلقه مسح ظهره فأخرج ذريته فعرضهم عليه فرأى فيهم رجلا يزهر قال : أي رب من هذا قال : ابنك داود قال : كم عمره قال : ستون قال : أي رب زد في عمره قال : لا إلا أن تزيده أنت من عمرك فزاده أربعين سنة من عمره فكتب الله عليه كتابا وأشهد عليه الملائكة فلما أراد أن يقبض روحه قال : بقي من أجلي أربعون فقيل له : إنك جعلته لابنك داود قال : فجحد قال : فأخرج الله عز وجل الكتاب وأقام عليه البينة فأتمها لداود مائة سنة وأتمها لآدم عمره ألف سنة

الراوي: عبدالله بن عباس – خلاصة الدرجة: إسناده صحيح – المحدث: أحمد شاكر – المصدر: مسند أحمد – الصفحة أو الرقم: 4/252

ونلاحظ التالي :

1- آدم شاهد داود وهو “ يزهر ” .. وليس ” أضوء ” كما في الاحاديث اعلاه !

2- عمر داود المقضي له في رصيد حسابه هو : ستين سنة ! يتناقض مع انه كان اربعين !!!

3- رب الاسلام رفض زيادة عمر داود .. واشترط بان يعطي دم من عمره !
” قال : لا إلا أن تزيده أنت من عمرك ” !

4- يتناقض هذا الحديث مع ما اعلاه بأن رب الاسلام قام بكتابة عقد في الشهر العقاري بما اتفق عليه مع النبي آدم .. مع شهود من الملائكة لا تقل اعمارهم العشرين سنة !!!! (  )

في حين انه في الحديث الاول .. شعر ربه بفداحة خطأه اذ لم يكتب كتاباً في الدوائر الرسمية كالشهر العقاري ..!

5- بعد ان جحد آدم …
قال رب الاسلام : شوف ..! واخرج له الكتاب والعقد الذي كتباه بحضور وشهادة الشهود من الملايكة !

Posted in Blogroll | Leave a Comment »

ذرية من قوم موسى ام فرعون ؟ – تناقض

Posted by جان في أبريل 29, 2021

هل الذين آمنوا هم من قوم مــــوسى ام مــن قوم فرعـــون __؟

\ جون يونان 

نبدأ موضوعنا .. مع تناقض وغموض قرآني شديد ..

جاء في هذا النص :

{ وَقَالَ فِرْعَوْنُ ائْتُونِي بِكُلِّ سَاحِرٍ عَلِيمٍ .
فَلَمَّا جَاءَ السَّحَرَةُ قَالَ لَهُمْ مُوسَى أَلْقُوا مَا أَنْتُمْ مُلْقُونَ
فَلَمَّا أَلْقَوْا قَالَ مُوسَى مَا جِئْتُمْ بِهِ السِّحْرُ إِنَّ اللَّهَ سَيُبْطِلُهُ إِنَّ اللَّهَ لَا يُصْلِحُ عَمَلَ الْمُفْسِدِينَ
وَيُحِقُّ اللَّهُ الْحَقَّ بِكَلِمَاتِهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُجْرِمُونَ
فَمَا آمَنَ لِمُوسَى إِلَّا ذُرِّيَّةٌ مِنْ قَوْمِهِ عَلَى خَوْفٍ مِنْ فِرْعَوْنَ وَمَلَئِهِمْ أَنْ يَفْتِنَهُمْ وَإِنَّ فِرْعَوْنَ لَعَالٍ فِي الْأَرْضِ وَإِنَّهُ لَمِنَ الْمُسْرِفِينَ} ( يونس 79- 83)


اذن نقرأ هنا
انه لم يؤمن لموسى الا ذرية من قومهِ
اي كان المؤمنون به هم من شعب اسرائيل فقط بدليل اداة الاستثناء:
 إلا ذرية من قومهِ ” !
في حين ان القرآن في نص آخر يعترف بانه قد آمن لموسى من هم في خارج شعب اسرائيل ..
اي من المصريين !

{ فَأُلْقِيَ السَّحَرَةُ سُجَّدًا قَالُوا آمَنَّا بِرَبِّ هَارُونَ وَمُوسَى } ( طه : 70 )

وهؤلاء السحرة قطعاً لم يكونوا من بني اسرائيل ..
لان فرعون قد اتى { بكل ساحر عليم } .. وحتى لو وجد فيهم من بني اسرائيل ( مجرد فرض تخيلي ) ..
فان الكثير منهم لم يكونوا من بني اسرائيل .. ومنطقياً فان فرعون سيأتي بسحرة من خارج قوم موسى , ولن يأتي بالذين هم من قومه لكي يستبعد اي اتفاق ضمني بينهم !
السؤال المحرج الان :

كيف آمن هؤلاء السحرة الغرباء الوثنيين ..
في حين ان القرآن يصرح بأنه لم يؤمن لموسى الا ذرية من قومه …؟!


وبسبب هذا التناقض الموجع ..
فقد تخبط المفسرون كالعادة …!
فتارة اعترفوا بأن الهاء في قوله : { ذرية من قومــهِ } تعود الى موسى !
واخرون تشقلبوا ليقولوا بل ان الهاء تعود الى فرعون ..!

فهل الهاء تعود الى موسى ام فرعون …؟!


وهنا يزيدون طينتهم بللاً .. لانه ان لم يكن قد آمن لموسى الا ذرية من قوم فرعون ..
فهذا يعني انه لم يكن اي مؤمن من شعب اسرائيل …؟! ويكون موسى قد اخرج قوم فرعون المصريين وعبر بهم البحر …!!!!!
فها هما الجلالان يفسران النص هكذا :

“فَمَا آمَنَ لِمُوسَى إلَّا ذُرِّيَّة” طَائِفَة “مِنْ” أَوْلَاد “قَوْمه أَيْ فِرْعَوْن “عَلَى خَوْف مِنْ فِرْعَوْن وَمَلَئِهِ أَنْ يَفْتِنهُمْ” يَصْرِفهُمْ عَنْ دِينه بِتَعْذِيبِهِ “وَإِنَّ فِرْعَوْن لَعَالٍ” مُتَكَبِّر “فِي الْأَرْض” أَرْض مِصْر “وَإِنَّهُ لَمِنْ الْمُسْرِفِينَ” الْمُتَجَاوِزِينَ الْحَدّ بِادِّعَاءِ الرُّبُوبِيَّة”
(الجلالين)

اذن الذين آمنوا لموسى كانوا فقط ذرية من قوم فرعون …!
( لا تضحكوا فالخيال الخصب من صفات الاعراب ) ! وبذلك لا يكون احد من بني اسرائيل قد آمن لموسى .. لان من آمن كانوا فقط الا { ذرية } من قوم فرعون …!!!!!
اما لغوياً .. فلا ادري كيف استقام لهؤلاء المدعين بالاعجاز البياني في قرآنهم , ان يفسروا بان الهاء تعود الى فرعون في حين ان فرعون قد ذكر بعدها بالاسم مباشرة !
اي ان نص الاية سيكون بحسب تفسيرهم هكذا :
{ فما آمن لموسى الا ذرية من قوم ( فرعون ) على خوف من فرعون وملئه } !!!!!
ما هذه الركاكة !
والان لنقرأ المزيد من التخبط ..
لأن آخرون اعادوا الهاء في { قومهِ} الى موسى !

فَمَا آمَنَ لِمُوسَى إِلَّا ذُرِّيَّةٌ مِنْ قَوْمِهِ
“الْهَاء عَائِدَة عَلَى مُوسَى . قَالَ مُجَاهِد : أَيْ لَمْ يُؤْمِن مِنْهُمْ أَحَد , وَإِنَّمَا آمَنَ أَوْلَاد مَنْ أُرْسِلَ مُوسَى إِلَيْهِمْ مِنْ بَنِي إِسْرَائِيل , لِطُولِ الزَّمَان هَلَكَ الْآبَاء وَبَقِيَ الْأَبْنَاء فَآمَنُوا ; وَهَذَا اِخْتِيَار الطَّبَرِيّ . وَالذُّرِّيَّة أَعْقَاب الْإِنْسَان وَقَدْ تَكْثُر . وَقِيلَ : أَرَادَ بِالذُّرِّيَّةِ مُؤْمِنِي بَنِي إِسْرَائِيل . قَالَ اِبْن عَبَّاس : كَانُوا سِتّمِائَةِ أَلْف , وَذَلِكَ أَنَّ يَعْقُوب عَلَيْهِ السَّلَام دَخَلَ مِصْر فِي اِثْنَيْنِ وَسَبْعِينَ إِنْسَانًا فَتَوَالَدُوا بِمِصْرَ حَتَّى بَلَغُوا سِتّمِائَةِ أَلْف . وَقَالَ اِبْن عَبَّاس أَيْضًا : ” مِنْ قَوْمه ” يَعْنِي مِنْ قَوْم فِرْعَوْن مِنْهُمْ مُؤْمِن آل فِرْعَوْن وَخَازِن فِرْعَوْن وَامْرَأَته وَمَاشِطَة اِبْنَته وَامْرَأَة خَازِنه . وَقِيلَ : هُمْ أَقْوَام آبَاؤُهُمْ مِنْ الْقِبْط , وَأُمَّهَاتهمْ مِنْ بَنِي إِسْرَائِيل فَسُمُّوا ذُرِّيَّة كَمَا يُسَمَّى أَوْلَاد الْفُرْس الَّذِينَ تَوَالَدُوا بِالْيَمَنِ وَبِلَاد الْعَرَب الْأَبْنَاء ; لِأَنَّ أُمَّهَاتهمْ مِنْ غَيْر جِنْس آبَائِهِمْ ; قَالَ الْفَرَّاء . وَعَلَى هَذَا فَالْكِنَايَة فِي ” قَوْمه ” تَرْجِع إِلَى مُوسَى لِلْقَرَابَةِ مِنْ جِهَة الْأُمَّهَات , وَإِلَى فِرْعَوْن إِذَا كَانُوا مِنْ الْقِبْط 
(الجامع لاحكام القران – القرطبي)


شفتوا البلبلة  ! بعض من كبار التابعين والصحابة .. قد فسر { ذرية من قومهِ }
على انها عائدة الى اولاد وذرية بني اسرائيل !
في حين ان ابن عباس قد فسر بأنها تعني : من قوم فرعون !
وضرب امثلة للمؤمنين منهم :
” يَعْنِي مِنْ قَوْم فِرْعَوْن ; مِنْهُمْ مُؤْمِن آل فِرْعَوْن وَخَازِن فِرْعَوْن وَامْرَأَته وَمَاشِطَة اِبْنَته وَامْرَأَة خَازِنه “ !
بل ان اخرين قد ضربوا اعماق الخرافة اغواراً … ليزعموا دون دليل :

” وَقِيلَ : هُمْ أَقْوَام آبَاؤُهُمْ مِنْ الْقِبْط , وَأُمَّهَاتهمْ مِنْ بَنِي إِسْرَائِيل فَسُمُّوا ذُرِّيَّة ..”

!! يعني الذرية التي آمنت كانت شوية كده وشوية كده ..!
وذلك لكي يحلوا المعضلة القرانية …
فتوهموا وفبركوا ان الذين آمنوا لموسى كانوا مختلطين ..
اباءهم مصريين فراعنة , وامهاتهم من بني اسرائيل !
وذلك لكي يحلوا التناقض العميق ..
كذلك مشكلة الهاء في { ذرية من قومهِ } وعلى من تعود …
هل تعود لموسى وقومه ..؟
ام تعود لفرعون وقومه …؟
والسؤال الاخطر :
ماذا قال محمد في تفسير هذا النص القراني الغامض …؟
بماذا علل وفسر هذا التناقض الواضح ..؟!
لماذا سكت عن هذا الغموض الشديد .. مما جعل المفسرين يتخبطون ويتوهمون ..؟!
مع ملاحظة بأن معظم المسلمين يرفضون تفاسيرهم ويعتبرونها غير ملزمة لهم ( وقت الوكسة والانحشار في زاوية ) ..
وحجتهم انهم لا يأخذون دينهم من تفاسير انما من الكتاب والسنة الصحيحة !
وما دام قد وجد مشكلة وتناقض في الكتاب … فأين حلها في السنة …؟!
هاتوا تفسير محمد للمعضلة …؟!
هل آمن لموسى فقط { ذرية من قومه } … اي من قوم موسى ..؟
ام هل آمن لموسى فقط { ذرية من قومــ } فرعون …؟!

فان كان الجواب : الاول !
فالمشكلة هي : كيف اذن آمن السحرة و ” مُؤْمِن آل فِرْعَوْن وَخَازِن فِرْعَوْن وَامْرَأَته وَمَاشِطَة اِبْنَته وَامْرَأَة خَازِنه”
كما اورد ابن عباس …؟!

وان كان الجواب : الثاني !
فالمشكلة هي :
كيف اذن آمنت بنو اسرائيل بموسى وخرجوا معه وشق البحر امامهم واورثهم الله الارض التي بارك فيها ..؟!

******

حكوا رؤوسكم يا شيوخ الاسلام امام هذه المعضلة …!

Posted in Blogroll | Leave a Comment »