مسيحيو الشرق لأجل المسيح

لأَنَّهُ هَكَذَا أَحَبَّ اللَّهُ الْعَالَمَ حَتَّى بَذَلَ ابْنَهُ الْوَحِيدَ لِكَيْ لاَ يَهْلِكَ كُلُّ مَنْ يُؤْمِنُ بِهِ بَلْ تَكُونُ لَهُ الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ.

نسف هذيان ديدات وإكذوبة الخمسون ألف خطأ في الكتاب المقدس ! بقلم جون يونان

Posted by جان في يوليو 16, 2015


نسف هذيان ديدات

وإكذوبة الخمسون ألف خطأ في الكتاب المقدس !

بقلم جون يونان

ديدات خمسون الف

نشر الشيخ أحمد ديدات من خلال مركزه الاسلامي العالمي لنشر الاسلام (IPCI) الممول مادياً من دول الخليج وايران وشركات بن لادن ، كتيباً طبع منه مئات الالوف ويوزع مجاناً ،
يحوي مقالاً نقله مصوراً من مجلة استيق
ظ التابعة لهرطقة شهود يهوه ، ويروج ديدات على أساسه بأن الكتاب المقدس يحتوي على خمسون ألف خطأ !!

وقد طار المسلمون بهذا الكتيب الدعائي الرخيص ونشروه في كل مكان .. وأعادوا طبعة مرات وترجموه بلغات ووزعوه في بلدان عدة وطفقوا يلوكونه ويكروونه في كل مناظرة ومناسبة .


كهذا الفيديو لمحاظرة القاها أحد تلامذة الشيخ ديدات بعنوان  :

AWAKE !!! 50,000 ERRORS IN THE BIBLE – By Br. Nizam A. Khan

clip_image002[5]

مقال شهود يهوه كما كان ينشره أحمد ديدات ومركزه :


clip_image004[4]

clip_image006[4]

 

وهذه على شكل كتيبات كما تنشرها منظمات اسلامية :

clip_image010[6]clip_image008[5]

 

وقد ترجمه للعربية رمضان الصفناوي وتم طبعه وتوزيعه ونشره في المواقع الاسلامية على الانترنيت.

clip_image012[5]

 

ببساطة:

الموضوع كله مبني على احدى فبركات أحمد ديدات العديدة !


ولأن ديدات يُعد من أبرع شيوخ المسلمين جهالة وغفلة سواء في الاسلام والمسيحية ، فلم يكن يعثر على اي منفذ للطعن في المسيحية سوى من خلال الاستشهاد بالهراطقة المنتمين اليها زوراً
، ثم فبركة المزاعم وبناء الصروح الشاهقة على الرمال !

وما فعله مبني على ثلاثة فبركات تدليسية :

 

الفبركة الأولى:

ديدات يعتبر شهود يهوه مسيحيين !!

يزعم بكل جرأة  بأن مجلة " استيقظ " هي مجلة مسيحية !
اذ يقدم ديدات صورة لصفحة من مجلة AWAKE استيقظ.


ومجلة " استيقظ " لا يجهل احد إلا العوام من أمة المسلمين بأنها أحدى نشرات هرطقة :" شهود يهوه". اذ يكتب ديدات قائلاً :

The Jehovah’s Witnesses in their "AWAKE!" Magazine dated 8 September, 1957, carried this startling headline – "50 000 ERRORS IN THE BIBLE?"  "

(Is the Bible God’s Word? Ahmed Deedat , p. 12)

 

 

clip_image014[4]

 

وتلك الحركة المبتدعة الخارجة عن المسيحية لا يجوز الاستشهاد بما تطرحه لسبب جوهري هو انها من خوارج البدع عن المسيحية .. وهم اشد الناس محاربة للمسيحية ولكل عقيدة وفكر (ما عدا فكرهم الخاص).


لكن ديدات يكتب ناسباً هذه المجلة للمسيحيين زوراً وبهتاناً . فهو وأتباعه يحاربون المسيحية بأقوال أعداءها !!

واذا ما اردنا معاملتهم بالمثل فلا يلزمنا ان نستشهد  بأهل البدع والجماعات الكثيرة الخارجة من كنف الاسلام كالبهائية أو القاديانية  ( التي كان ديدات يدعم معتقداتها ) لنقيم عليهم الحجة منهم ، انما لو واجهناهم باخوانهم من مذهب الشيعة

 ( ثاني اكبر مذاهب الاسلام ) الذين يعترفون صراحة بأن القرآن محرف وأنه قد فُقد منه أكثر من عشرة آلاف آية،

فما عساهم فاعلون ؟

الفبركة الثانية:

ديدات يعتبر المقال اعترافاً مسيحياً !!


هذا لم يكن اعترافاً .. الدليل ان عنوان المقال قد ورد بصيغة سؤال ( ؟ ) كما نشر في مجلة شهود يهوه. أم ان الشيخ ديدات لا يفهم ويستوعب معنى علامة الاستفهام حين يُختم بها السطر ؟


ففي كتابه (
Is the Bible God’s Word?)

وفي الصفحة 13 ينشر صورة مجلة شهود يهوه ويضيف عليها كتابة من عنده فوقها :
"Christians Admit"
، أي المسيحيون يعترفون !

في حين ان مقال شهود يهوه الأصلي المطبوع في مجلتهم

 ( وكما كان ديدات ينشره) لم يكون يحوي على عبارة

" المسيحيون يعترفون " !

قارن بين الصورتين :

clip_image018[5]clip_image016[5]

الصورة التي على اليمين هي التي نشرها ديدات في كتيبه مضيفاً اليها عبارة  " المسيحيون يعترفون "!

في حين ان صورة المقالة الاصلية التي على اليسار لا تحويها !

فلماذا كان ديدات يستغفل قراءه ليقنعهم ولو بالحيل الزائفة ؟

الفبركة الثالثة:

الإيهام بصحة وجود الـ 50 الف خطأ في الكتاب المقدس بناء على مقال ينفيه !!

نسأل اتباع ديدات: هل المقالة اعترفت بوجود تلك الاخطاء أم أثبتت زيفها ؟! فما هي الحقيقة ؟
ببساطة يمكن للمسلم ان يكتشف كل فبركات وتدليسات الشيخ ديدات وبطريقة غاية في السهولة واليسر وهي :

أن يقرأ المقالة ذاتها !

فكاتب مقال شهود يهوه في مجلتهم هو بدوره يستشهد بمجلة اخرى غير دينية أو ليبرالية تدعى

LOOK تقول : 

إنّ هناك "تلاميذ جدداً" هم من يقولون إنّ هناك نحو خمسين ألف خطأ في ترجمة الملك جيمس للكتاب المقدس باللغة الانجليزية. King James Version of the Bible

وشهود يهوه بذلك يريدون تسويق ترجمتهم الرديئة للكتاب المقدس المسماة  (

NWT ) ترجمة العالم الجديد.
فكل الاشكالية تدور حول " ترجمة " انجليزية للكتاب وليس تهمة ضد نصوص الكتاب المقدس الاصلية اليونانية والعبرانية. القضية كانت مشاكل ترجمة لا غير!

بينما المسلمون جعلوا منها قضية وحولوها الى عاصفة هوجاء دون حتى ان يقرأوا ما كان يسوقه بينهم ديدات !

فكاتب المقال ( من شهود يهوه ) يقول بأن كاتب مقال مجلة LOOK لا يؤمن ابداً بأن نصوص الكتاب المقدس الاصلية محرفة، بل انه كان يناقش اخطاء النساخ والترجمة الخاصة بنسخة الملك جيمس. بل انه كان يعتبر ان وجود 50 الف خطأ في نسخة الملك جيمس هو أمر غير حقيقي !!

وهذه صورة المقال كما كان ديدات ينشرها ، وفيها دليل ادانته  :

clip_image020[4]

 

·        “… the impression that 50,000 such serious errors occur in the Bible is not true.”

فكاتب المقال ( من شهود يهوه ) ، وكاتب المقال من مجلة ( لوك)
كلاهما يعتبران ان وجود 50 الف خطأ في الترجمة ( الخاصة بالملك جيمس )

هو أمر غير صحيح ولا حقيقي ..

 is not true ..!!

أما الصاعقة !

فإن المقال يُختتم باقتباس رائع من عالم انجيلزي هو السير فريدريك كينيون يثبت فيه بأن الكتاب المقدس كتاب موثق محفوظ و بدون أي شك هو كلمة الله!

 لنرى :

clip_image022[6]

clip_image024

فماذا كانت نتيجة نشر ديدات لهذه المقالة ؟ سوى صفر مكعب !

زوبعة في فنجان ، بطريقة دعائية رخيصة لمجرد وقوع عيناه على رقم ضخم مثل

 خمسون  ألف  50000 !!

لقد أثبت على نفسه وعلى اتباعه انقيادهم الاعمى وراء أي سراب وتصديقهم لأي وهم وتطويعهم لأي نص، ولوي عنق أي حقيقة !

 

وشكراً للرب انه لا يترك نفسه بلا شاهد .. فنهاية المقال- الذي كان يطبعه ديدات ويوزعه مجاناً – وسطره الأخير يحوي هذه الحقيقة المدوية التي قلبت الطاولة على أتباع ديدات :

" الكتاب المقدس موضع ثقة وبعيد عن كل شك وهو كلمة الله " !

 

" The Bible is reliable and beyond all doubt is God’s Word."

 

فنشكر أحمد ديدات وتلاميذه على نشرهم هذا المقال بين المسلمين ، والذي يوضح بأن كتابنا المقدس " موضع ثقة " لأنه كلمة الله. فواصلوا رجاءاً طبع المزيد منه وتوزيعه وكأنكم توزعون " نبذة تبشيرية " مسيحية على نفقتكم الخاصة !

لزيادة التوثيق والفائدة الرجاء قراءة كتابي حول هذا الموضوع بعنوان :

عشرة آلاف آية ضائعة من القرآن- رداً على ديدات-بقلم جان يونان

https://mechristian.org/2013/08/08/lost-verses-quran/

 

 

Sorry, the comment form is closed at this time.

 
%d مدونون معجبون بهذه: