مسيحيو الشرق لأجل المسيح

لأَنَّهُ هَكَذَا أَحَبَّ اللَّهُ الْعَالَمَ حَتَّى بَذَلَ ابْنَهُ الْوَحِيدَ لِكَيْ لاَ يَهْلِكَ كُلُّ مَنْ يُؤْمِنُ بِهِ بَلْ تَكُونُ لَهُ الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ.

Archive for 27 سبتمبر, 2015

غرلة الفلسطينيين مهر زواج ! ( الرد على شبهة ديدات ) جون يونان

Posted by John Younan في سبتمبر 27, 2015

clip_image002
clip_image004

clip_image006

clip_image008

clip_image010

clip_image012

clip_image014

clip_image016

clip_image018

clip_image020

clip_image022

clip_image024

clip_image026

clip_image028

clip_image030

clip_image032

Posted in Apologetics, لاهوت دفاعي-كتاب مقدس, الرد على أحمد ديدات | Leave a Comment »

تدمير شبهة أحمد ديدات : سفر الرؤيا حلم إثر عشاء ثقيل !! جون يونان

Posted by John Younan في سبتمبر 10, 2015

clip_image002

clip_image004

clip_image006

clip_image008

clip_image010

clip_image012


clip_image014

clip_image016

clip_image018

clip_image020

clip_image022

clip_image024

clip_image026

clip_image028

Posted in Apologetics, لاهوت دفاعي-كتاب مقدس, الرد على أحمد ديدات | Leave a Comment »

درزينة اسئلة- 12 سؤال- لعثمت المسلمين ! الجزء الرابع 4 جون يونان

Posted by John Younan في سبتمبر 6, 2015

درزينة اسئلة-  12 سؤال-
لعثمت المسلمين !

 الجزء الرابع 4

جون يونان

ج 4 لعثمت

1 – سؤال :

قال القرآن عن المسيح : “وما صلبوه وما قتلوه  ” ( النساء :157)
فهل قام محمد بتفسير هذا النص القرآني ؟
انني أطالب اخوتي المسلمين : ان يأتوا بنص حديث صحيح واحد يقول فيه محمد :
شُبه لهم ” تعني التالي : ” ………….….. ”  ( ؟ )
قدموا حديث نبوي صحيح  يخبرنا فيه محمد عن قصة الشبيه أو توضيحاً مختصراً عن كيفية وقوع الشبه وما هيته وما الذي جرى ليلة القبض على عيسى ؟

2- سؤال :

قال محمد : ” إن الله عز وجل حرم على الأرض أن تأكل أجساد الأنبياء ” ( حديث صحيح )
السؤال : لماذا لا يكشفوا قبر
اي نبي … وليرى العالم صدق كلام محمد ؟

فليكشفوا ولو جزء من جسد اي نبي ، وليكن عند قدميه
فيرى علماء الفيزياء وعلماء الاحياء هذا الاعجاز العلمي والمعجزة الباهرة فيدخلوا الاسلام أفواجاً ؟!

3- سؤال :

قال القرآن “وَإِذْ يَرْفَعُ إِبْرَٰهِيمُ ٱلْقَوَاعِدَ مِنَ ٱلْبَيْتِ وَإِسْمَٰعِيلُ” ( البقرة 127). فابراهيم واسماعيل كانا انبياء عند العرب وبنيا الكعبة .. واسماعيل بالذات هو نبي ونذير للعرب وان محمد من نسله . السؤال :
كيف اذن ينفي القرآن عن العرب ان يكون قد اتاهم اي نذير قبل محمد :
لِتُنذِرَ قَوْماً مَّآ أَتَاهُم مِّن نَّذِيرٍ مِّن قَبْلِكَ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ” (
القصص 46). فالى من اذن ارسل اسماعيل وصالح وشعيب وهود ؟!

4–  سؤال :

# لو كان محمد يأتيه جبريل بالوحي ، فلماذا لم يوحي اليه ولا مرة واحدة ويخبره : انك يا محمد مذكور في التوراة في سفر كذا ( …) اصحاح كذا ( …. ) ..؟!



5- سؤال :

من اي مصدر كان الرسول يحصل على رزقه ؟  قال محمد : ” بعثت بالسيف بين يدي الساعة حتى يعبد الله وحده لا شريك له وجعل رزقي تحت ظل رمحي وجعل الذل والصغار على من خالف أمري ومن تشبه بقوم فهو منهم ” ( صحيح – الالباني – صحيح الجامع )

6- سؤال :

في حادثة الافك التي اتهمت عائشة بالزنا مع الصحابي صفوان . ونقرأ في البخاري ان الوحي لم ينزل ببراءة عائشة الى اكثر من شهر كامل :
وَقَدْ لَبِثَ شَهْرًا لاَ يُوحَى اِلَيْهِ فِي شَاْنِي بِشَىْءٍ ـ قَالَتْ ـ فَتَشَهَّدَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم حِينَ جَلَسَ ثُمَّ قَالَ ‏”‏ اَمَّا بَعْدُ، يَا عَائِشَةُ اِنَّهُ بَلَغَنِي عَنْكِ كَذَا وَكَذَا، فَاِنْ كُنْتِ بَرِيئَةً، فَسَيُبَرِّئُكِ اللَّهُ، وَاِنْ كُنْتِ اَلْمَمْتِ بِذَنْبٍ، فَاسْتَغْفِرِي اللَّهَ .. ‏‏ “.
السؤال : فهل انتظر محمد شهراً كاملاً حتى تحيض عائشة .. فيتأكد من عدم حبلها .. وبعده ينزل ايات تبرئتها ؟! لماذا نزلت براءتها بعد شهر كامل ؟!


7- سؤال :

في حادثة الأفك : لماذا لم يعاقب محمد الصحابي المنافق الخزرجي عبد الله بن ابي سلول .. حيث اتهم زوجة محمد المفضلة بالزنى والفحش وكاد المسلمين يتقاتلون بسيوفهم في المسجد بسببه ؟
لماذا لم يعاقبه محمد حد القذف ثمانين جلدة كما عاقب حسان بن ثابت وحمنة بنت جحش ومسطح بن اثاثة ؟

8- سؤال :

ورد في القرآن : “وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُواْ النِّسَاء فِي الْمَحِيضِ وَلاَ تَقْرَبُوهُنَّ  ( البقرة : 222).
السؤال :لماذا خالف محمد هذا الامر القراني وكان لا يعتزل نساءه في المحيض ؟
اذ ثبت عن محمد انه كان يباشر نسائه في المحيض :
“كان النبي ص يباشرني وأنا حائض ” ( صحيح البخاري 2030)

 

9- سؤال :

.. عن ابن عباس قال نهى رسول الله ص عن قتل أربع من الدواب النملة والنحل والهدهد والصرد .” ( حديث صحيح – الالباني – الارواء 2490)
لماذا نهى محمد عن قتل النملة بينما أمر بقتل الكلاب ؟!  أليس الكلب أهم للإنسان من النملة ؟!

10 – سؤال :
لماذا أمر محمد بحرق من لا يصلون في بيوتهم ؟ اذ قال : ” والذي نفسي بيده ، لقد هممت أن آمر بحطب يحتطب ، ثم آمر بالصلاة فيؤذن لها ، ثم آمر رجلا فيؤم الناس ، ثم أخالف إلى رجال فأحرق عليهم بيوتهم ” ( البخاري ).

هل الصلاة الى الله تمارس بالاجبار وتحت تهديد الحرق ؟! هل أركان الاسلام بهذا العجز حتى يتم الاجبار على اداءها ؟

قال ابن حجر : ” وأما حديث الباب فظاهر في كونها فرض عين، لأنها لو كانت سنة لم يهدد تاركها بالتحريق ” ( فتح الباري )
هل الصلاة يهدد تاركها بالتحريق بالنار ؟! هل الله يمارس الارهاب بالنار لكي يعبده الناس كرهاً دون ارادتهم ؟!

 

 

 


11- سؤال :

 

النفاق الذي يمارسه المشرك أمام المسلم حرام :

“إِذَا جَاءَكَ الْمُنَافِقُونَ قَالُوا نَشْهَدُ إِنَّكَ لَرَسُولُ اللَّهِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ إِنَّكَ لَرَسُولُهُ وَاللَّهُ يَشْهَدُ إِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَكَاذِبُونَ” (المنافقون:1)

 

النفاق (التقية ) التي يمارسها المسلم أمام المشرك حلال :

“مَنْ كَفَرَ بِاللَّهِ مِنْ بَعْدِ إِيمَانِهِ إِلَّا مَنْ أُكْرِهَ وَقَلْبُهُ مُطْمَئِنٌّ بِالْأِيمَانِ وَلَكِنْ مَنْ شَرَحَ بِالْكُفْرِ صَدْراً فَعَلَيْهِمْ غَضَبٌ مِنَ اللَّهِ وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ” (النحل:106)

وهو التحليل الذي أباحه محمد لعمار بن ياسر ، وهو أن يكفر أمام المشركين بربه. مع ان الشرك لا يغفر له في القرآن !

فلماذا يمارس الاسلام الازدواجية مع ذات الموقف ؟

 

12 – سؤال :

قال القرآن : ” هَلْ يَنْظُرُونَ إِلَّا أَنْ يَأْتِيَهُمُ اللَّهُ فِي ظُلَلٍ مِنَ الْغَمَامِ وَالْمَلَائِكَةُ وَقُضِيَ الْأَمْرُ وَإِلَى اللَّهِ تُرْجَعُ الْأُمُورُ ” ( البقرة :210)
كيف ” سينظرون ” الله الغير مرئي وهو يأتي في ظلل من الغمام ؟ هل سيتجسد الله الغير محدود يوم القيامة ؟! إله الاسلام سيأتي مع الملائكة وهو في ظلل من الغمام اي السحاب ، الا نفهم منه ان الله في الاسلام يتجسد ؟!
جاء في التفسير :
وقال ابن عباس في رواية أبي صالح : هذا من المكتوم الذي لا يفسر .” ( القرطبي )

لماذا عجز ابن عباس وهرب من هذا النص الخطير بحجة انه كلام مكتوم لا تفسير له !؟

أم ان القرآن كان يسرق صفات المسيح وأعماله وينسبها لربه ، اذ قال المسيح عن نفسه :
” وَيُبْصِرُونَ ابْنَ الإِنْسَانِ آتِيًا عَلَى سَحَاب السَّمَاءِ بِقُوَّةٍ وَمَجْدٍ كَثِيرٍ. فَيُرْسِلُ مَلاَئِكَتَهُ بِبُوق عَظِيمِ ..” ( متى 30:24و31) ..؟


جون يونان

Posted in Apologetics, Islam, فضائح إسلامية, قرآنيات, إسلاميات, إسلاميات عامة | Leave a Comment »

الحرب العالمية الإسلامية ! – بقلم جون يونان

Posted by John Younan في سبتمبر 6, 2015

الحرب العالمية الإسلامية ! – بقلم جون يونان

الحرب العالمية الاسلامية

حجة واهنة يطرحها المسلمون كلما دار الحوار عن شناعة الإرهاب الاسلامي ، وهي : قيام الغرب "الكافر" بالحرب العالمية الأولى والثانية .. واقتراف النازيين بقيادة الطاغية ادولف هتلر لمجازر وابادة ..
متناسين او غافلين بأنهم في هذا يُشبّهون نبيهم محمد بهتلر !
ولسان حالهم : لا تعايرني ولا أعايرك .. !

والآن سنفند بالدليل حجتهم ونصكها ونطرحها هبءاً  ، على النقاط الحادة التالية  :

أولاً :

الحرب العالمية الأولى ومذابح المسلمين ضد المسيحيين !

 متمثلين في دولة الخلافة العثمانية الاسلامية .. والتي قامت بأشنع المجازر والابادة بحق المسيحيين الأرمن والاشوريين والسريان والكلدان ..
والى اليوم لا تعترف الدول الاسلامية والعربية بحقيقة الابادة العثمانية الاسلامية للمسيحيين !

 

الفيلم الوثائقي مشاهد حقيقية من مجازر العثمانيين الأتراك بحق الأرمن والأشوريين والسريان واليونان

https://www.youtube.com/watch?v=T9FUf8MKPWA

وثائقي العثمانيون بالحرب العالمية الاولى

https://www.youtube.com/watch?v=gAHs3aXqv1s


  ثانياً
:

الحرب العالمية الثانية .. ودور المسلمين في اشعالها !

في هذه الحرب الرهيبة تحالف يها المسلمين والعرب مع ألمانية النازية .. وبالذات مع المجرم هتلر !
وسعى المسلمون بكل الوسائل لابادة شعوب كاملة وهي الشعب اليهودي ، والشعب المسيحي الصربي !

هذه بعض الافلام للتوثيق :

 History of Hitler and Islam تاريخ هتلر والإٍسلام


https://www.youtube.com/watch?v=MYVxkqDMnu4

 

تشكيل جيش المسلمين بقيادة الشيخ امين الحسيني

 

https://www.youtube.com/watch?v=V5-bmhXHOP8


لقطات لقوات الصاعقة الالمانية اس اس وإستعراض هيملر و (الشيخ أمين الحسيني) لها

 

https://www.youtube.com/watch?v=xfBXQoT99qM

 

clip_image002

clip_image004

clip_image006

(راجع كتاب للباحث الامريكي ادوين بلاك (Edwin Black): بعنوان "الفرهود، جذور التضامن العربي – النازي اثناء الهولوكست
تحدث فيه عن الدور الذي لعبه الحاج أمين الحسيني في الحرب العالمية الثانية بالتعاون مع هتلر وزبانيته:


The Farhud, Roots of the Arab-Nazi Alliance in the
 
Holocaust, Washington, DC, Dialogue Press, in 448 pages.)


ألم يقم محمد بالأمر بالحرب العالمية الاسلامية لابادة شعب بأكمله هو اسرائيل قبل ان يظهر هتلر بألف واربعمئة عام !!!

تعاليم الاسلام تدعو الى ابادة اليهود !


وسيصيح الحجر والشجر قائلاً ك تعال يا مسلم فهناك يهودي خلفي اقتله !!

 

اذ نقرأ :

 

·        " ‏حدثنا ‏ ‏قتيبة بن سعيد ‏ ‏حدثنا ‏ ‏يعقوب يعني ابن عبد الرحمن ‏ ‏عن ‏ ‏سهيل ‏ ‏عن ‏ ‏أبيه ‏ ‏عن ‏ ‏أبي هريرة ‏
‏أن رسول الله ‏ ‏ص ‏ ‏قال ‏ ‏لا تقوم الساعة
حتى يقاتل المسلمون ‏ ‏اليهود فيقتلهم المسلمون حتى يختبئ اليهودي من وراء الحجر والشجر فيقول الحجر أو الشجر يا مسلم يا عبد الله هذا يهودي خلفي فتعال فاقتله إلا ‏ ‏الغرقد ‏ ‏فإنه من شجر ‏ ‏اليهود
(صحيح مسلم – الفتن وأشراط الساعة – لا تقوم
الساعة حتى يمر الرجل بقبر الرجل فيتمنى)  


ثالثاً :

تعاليم الإسلام تدعو لحرب عالمية اسلامية ضد العالم !

الذين يزايدون حول "الحرب العالمية " .. يدلسون على العقلاء بأن الإسلام بحد ذاته يعتبر " حرباً عالمية " ضد البشرية !
فالحرب العالمية الاسلامية قد بدأت فعلاً ضد العالم منذ أن هاجر محمد الى المدينة واقام دولته وتحالفاته التي نصت على محاربة " الأحمر والاسود " من الناس !!

اي حرباً عالمية على كل أجناس البشر !

فالفتوحات والغزوات الإسلامية التي قام بها محمد وصحابته وخلفاءه من بعده ، ضد كل دول العالم ، امتدت رقعتها شرقاً وغرباً .. من الهند شرقاً الى اسبانيا غرباً ، وما بينهما .. الم تكن غزوات الاسلام بالجيوش الجرارة وسفك الدماء حرباً عالمية اسلامية  ضد كل تلك الدول والممالك ..؟!


ألم يأمر القرآن بالحرب العالمية وكذلك محمد بقوله :

" وَقَاتِلُوهُمْ حَتَّى لَا تَكُونَ فِتْنَةٌ وَيَكُونَ الدِّينُ كُلُّهُ لِلَّهِ فَإِنِ انْتَهَوْا فَإِنَّ اللَّهَ بِمَا يَعْمَلُونَ بَصِيرٌ" (الأنفال 39)

جاء في تفسير القرطبي :

·        " قوله تعالى : " وقاتلوهم " أمر بالقتال لكل مشرك في كل موضع , على من رآها ناسخة . ومن رآها غير ناسخة قال : المعنى قاتلوا هؤلاء الذين قال الله فيهم : " فإن قاتلوكم " والأول أظهر , وهو أمر بقتال مطلق لا بشرط أن يبدأ الكفار . دليل ذلك قوله تعالى : " ويكون الدين لله " , وقال عليه السلام : ( أمرت أن أقاتل الناس حتى يقولوا لا إله إلا الله ) . فدلت الآية والحديث على أن سبب القتال هو الكفر , لأنه قال : " حتى لا تكون فتنة " أي كفر , فجعل الغاية عدم الكفر , وهذا ظاهر".
( الجامع لأحكام القران – القرطبي – الأنفال : 39)

 

القرطبي استشهد بحديث محمد الصحيح دعماً لتفسير الاية بأنها تعني القتال المطلق العالمي ، وها هو الحديث من صحيح البخاري (أصح كتاب بعد القرآن) :

 

·        "‏حدثنا ‏ ‏عبد الله بن محمد المسندي ‏ ‏قال حدثنا ‏ ‏أبو روح الحرمي بن عمارة ‏ ‏قال حدثنا ‏ ‏شعبة ‏ ‏عن ‏ ‏واقد بن محمد ‏ ‏قال سمعت ‏ ‏أبي ‏ ‏يحدث عن ‏ ‏ابن عمر ‏ ‏أن رسول الله ‏ ‏ ص ‏ ‏قال ‏ ‏أُمرت أن أقاتل الناس حتى ‏ ‏يشهدوا ‏أن لا إله إلا الله وأن ‏ ‏محمدا ‏ ‏رسول الله ويقيموا الصلاة ويؤتوا الزكاة فإذا فعلوا ذلك ‏ ‏عصموا ‏ ‏مني دماءهم وأموالهم إلا بحق الإسلام وحسابهم على الله".‏
 (صحيح البخاري
 
كتاب الإيمان –  باب : فإن تابوا وأقاموا الصلاة وآتوا الزكاة فخلوا سبيلهم(


فهل للفضائيات العربية الاسلامية الجرأة والشجاعة بأن تعرض هذه الاحاديث الصحيحة , وهذا التاريخ الاسلامي العنصري على شاشاتها وامام العالم ..؟!

القرآن أمر بالحرب العالمية !

وكما أمر محمد  بالحرب العالمية .." أمرت أن اقاتل الناس …" !

كل الناس .. اي كل العالم !

وايضاً  أمر القرآن بالحرب العالمية بقوله :

" يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قَاتِلُوا الَّذِينَ يَلُونَكُمْ مِنَ الْكُفَّارِ وَلْيَجِدُوا فِيكُمْ غِلْظَةً وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ مَعَ الْمُتَّقِينَ" ( التوبة :123).

 

عبارة " الذين يلونكم من الكفار "  تعني الذين يسكنون بجواركم !!

 

 هل تريدون تفسير النص ؟ اليكم ما يقولونه هم ، ولنبدأ بتفسير إبن كثير :

 

·        " أمر الله تعالى المؤمنين أن يقاتلوا الكفار أولاً فأولاً، الأقرب فالأقرب إلى حوزة الإسلام، ولهذا بدأ رسول الله ص بقتال المشركين في جزيرة العرب، فلما فرغ منهم، وفتح الله عليه مكة والمدينة والطائف واليمن واليمامة وهجر وخيبر وحضرموت، وغير ذلك من أقاليم جزيرة العرب، ودخل الناس من سائر أحياء العرب في دين الله أفواجاً، شرع في قتال أهل الكتاب، فتجهز لغزو الروم الذين هم أقرب الناس إلى جزيرة العرب".

 ( تفسير القرآن العظيم- ابن كثير)

 

فالجهاد الاسلامي لم يكن دفاعياً انما هجومياً وعدوانياً الى ابعد الحدود .

 ولذلك كان على المسلمين مقاتلة وغزو كل دولة تجاور دولة الاسلام .. ولنقرأ توثيقاً لما نقول في تفسير آخر :

 

·     " كان جميع بلاد العرب خلَص للإسلام قبل حجة الوداع، فكانت تخوم بلاد الإسلام مجاورة لبلاد الشام مقرّ نصارى العرب، وكانوا تحت حكم الروم، فكانت غزوة تبوك أول غزوة للإسلام تجاوزت بلاد العرب إلى مشارف الشام ولم يكن فيها قتال ولكن وُضعت الجزية على أيْلَةَ وبُصرى، وكانت تلك الغزوة إرهاباً للنصارى، ونزلت سورة براءة عقبها فكانت هذه الآية كالوصية بالاستمرار على غزو بلاد الكفر المجاورة لبلاد الإسلام بحيث كلَّما استقر بلد للإسلام وكان تُجاوره بلاد كفر كان حقاً على المسلمين غزو البلاد المجاورة. ولذلك ابتدأ الخلفاء بفتح الشام ثم العراق ثم فارس ثم انثنوا إلى مصر ثم إلى إفريقية ثم الأندلس."

 (تفسير التحرير والتنوير- ابن عاشور – تفسيره لسورة التوبة :123 )

 


وهكذا كل من ابتلاه القدر بأن يكون مواطناً في دولة تجاور دولة اسلامية، فأن مصيره في المستقبل هو الغزو والاعتداء على دولته من جيش وعصابات دولة الاسلام !

هكذا فرض القرآن على المسلمين غزو كل دولة تجاورهم واحدة تلو الاخرى واسقاطها تباعاً كما تسقط أحجار الدومينو !!


وما زالوا الى اليوم يحلمون باستعادة الاندلس واعادة احتلالها .. بل يخططون في احتلال روما وهو ما يسمونه " فتح روما " !

اليست هذه حرباً عالمية اسلامية على كل العالم ؟!

Posted in إسلاميات عامة, الإرهاب الإسلامي, رد على أكاذيب إسلامية | Leave a Comment »

اعتراف ديدات : علماء الغرب ممن مدحوا الإسلام كانوا يكفرون بالقرآن ..! أمثال ( توماس كارليل ومايكل هارت ) بقلم : جون يونان

Posted by John Younan في سبتمبر 2, 2015

clip_image002

clip_image004

clip_image006

clip_image008

clip_image010


clip_image012

clip_image014

clip_image016

clip_image018

clip_image020

 

clip_image022

clip_image024

clip_image026

Posted in Apologetics, Islam, Terror, Terrorism, فضائح إسلامية, الرد على أحمد ديدات, تاريخ إسلامي, رد على أكاذيب إسلامية | Leave a Comment »