مسيحيو الشرق لأجل المسيح

لأَنَّهُ هَكَذَا أَحَبَّ اللَّهُ الْعَالَمَ حَتَّى بَذَلَ ابْنَهُ الْوَحِيدَ لِكَيْ لاَ يَهْلِكَ كُلُّ مَنْ يُؤْمِنُ بِهِ بَلْ تَكُونُ لَهُ الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ.

صورة الإله الإسلامي (3) : مراهقة الشاب الأمرد

Posted by mechristian في يوليو 4, 2008

ابراهيم القبطي

نتابع معا في العقيدة الإسلامية كيف تصور محمد إلهه ، وجسّمه وحدده

ومع هذا يملأون الدنيا صراخا عن التجسد المسيحي

يتعمدون التجريح والإهانة !!!

فهل يا ترى سيصمد إلههم بصورته البشرية أمام عدسات التصوير التي تملأ الكتب الإسلامية

فعلى الرغم أن التجسد في الفكر المسيحي هو اتحاد لا تحول (1)

على النقيض تحول اللاهوت في الإسلام إلى شكل يقترب من البشري محدود

له وزن وكتلة على عرش يئط من الثقل الإلهي (2)

—————————

أجزاء إلهية

* لم يتخيل محمد إلهه إلا على هئية البشر مع التضخيم

فأكد بأن إلهه له عينان وليس بأعور كالدجال (3)

ومما يستدعي التأمل هو مقارنته المسيخ الدجال بالله

كان الأوقع أن يقارن المسيخ الدجال بالمسيح لا إلهه

مما يوحي ضمنا انه كان يصارع عقيدة داخله تعترف بألوهة المسيح

وإلا ما وجه المقارنة بين عيني الإله وعور الدجال

* هذا الإله له يد خلق بها آدم (4)

وكتب بها التوراة (5)

لها أصابع خمسة : السماوات على أصبع ، والأرضين على أصبع ، والجبال والشجر على أصبع ، والماء والثرى على أصبع ، والخلائق كلها على أصبع (6)

* بل أن هذا الإله له ساق يكشف عنها يوم القيامة (7)

هذه الساق علامة هامة تميزه ـ بدونها لن يعرفه المسلمون (8)

ومع هذا فلا وصف لها يميزها عن غيرها من السيقان

ولا نعلم لماذا الساق تحديدا ؟

أما كان الأولى أن تكون العلامة هي الوجه البشري الضاحك للرحمن ؟

في عمومها هذه الساق تلحقها (تشريحيا) قدم

هذه القدم يضعها الرب الإسلامي في النار المخلوقة فتصرخ قائلة “قط قط” (9)

وهذه الساق أيضا لها وظيفة تتفق وساق الحيوان والإنسان

فرب الإسلام يهرول ويجوز وصفه بالهرولة (10)

—————————–

شاب أمرد في روضة خضراء

إذًا لم يستطع محمد أن يهرب من خياله البشري ونداء أعماقه وأصوله النصرانية ، فأعطى لإلهه المركب أشكال بشرية ، مادية موزونة محددة لا يمكن تأويلها أو ترميزها

ولكنه لم يعترف بالتجسد كاتحاد بين البشري والإلهي في المسيح بلا تحول ، فانحدر بالطبيعة الإلهية في جوهرها لتصير محدودة وتتحول إلى هيئة البشر

لذلك لم تكن نهاية المطاف مجرد عيون وأيادي وسيقان

بل انطلق محمد وفي تصريح لا لبس فيه فأعلن أنه رأى ربه (11)

ترى ما شكله ؟

يجيبنا محمد أنه رأى ربه في صورة شاب أمرد في روضة خضراء (12)

هنا تقف حدود التلاعبات الإسلامية

لا هروب ولا تأويل

مجرد محاولات يائسة بالاستنكار

أما رب محمد الشاب الأمرد فيحمل صفات الشباب والمراهقة

فهذا الشاب الأمرد يرسل ماء كمني الرجال من تحت العرش ليخلق به ويحيي

ففي المستدرك يذكر النيسابوري بتخريج صحيح

“…. ثم يرسل الله ماء من تحت العرش كمني الرجال فتنبت لحمانهم وجثمانهم كما تنبت الأرض من الثرى…” (13)

وفي تفسير القرطبي لسورة الانبياء 104 يقول

” وذكر سفيان الثوري عن سلمة بن كهيل عن أبي الزعراء عن عبد الله بن مسعود قال : يرسل الله عز وجل ماء من تحت العرش كمني الرجال فتنبت منه لحمانهم وجسمانهم كما تنبت الأرض بالثرى . وقرأ ” كما بدأنا أول خلق نعيده ” . ” (14)

والسيوطي في تفسير سورة فاطر : 9

” … ثم يرسل الله من تحت العرش منياً كمني الرجال، فتنبت أجسامهم ولحمانهم من ذلك الماء كما تنبت الأرض من الثرى، ثم قرأ عبد الله رضي الله عنه ” الله الذي يرسل الرياح فتثير سحاباً فسقناه إلى بلد ميت فأحيينا به الأرض بعد موتها كذلك النشور ” ويكون بين النفختين ما شاء الله، ثم يقوم ملك فينفخ فيه، فتنطلق كل نفس إلى جسدها. ” (15)

و في تفسير ابن الجوزي لنفس النص يقول:

” كما أحيا اللّهُ الأرض المينة بالماء، كذلك يُحيي الله الموتى بالماء. قال ابن مسعود: يرسِلُ اللّهُ تعالى ماءً من تحت العرش كمنِيِّ الرجال، قال: فتنبت لُحْمانهم وجُسْمانهم من ذلك الماء، كما تنبت الأرض من الثرى، ثم قرأ هذه الآية. وقد ذكرنا في [الأعراف:57] نحو هذا الشرح. ” (16)

وفي تفسير البغوي لسورة الاعراف 57:

” قال أبو هريرة وابن عباس: إذا مات الناس كلهم في النفخة الأولى أرسل الله عليهم مطرا كمنيّ الرجال من ماء تحت العرش يدعى ماء الحيوان, فينبتون في قبورهم نبات الزرع حتى إذا استكملت أجسادهم نفخ فيهم الروح, ثم يلقي عليهم النوم فينامون في قبورهم, ثم يحشرون بالنفخة الثانية وهم يجدون طعم النوم في رءوسهم وأعينهم, فعند ذلك يقولون: يَا وَيْلَنَا مَنْ بَعَثَنَا مِنْ مَرْقَدِنَا [ يس- 52 ] .” (17)

وفي تفسير الطبري (فاطر 9)

حدثنا ابن بشار قال: ثنا عبد الرحمن قال: ثنا سفيان عن سلمة بن كهيل قال: ثنا أَبو الزعراء عن عبد الله قال: يكون بين النفختين ما شاء الله أن يكون، فليس من بني آدم إلا وفي الأرض منه شيء، قال: فيرسل الله ماءً من تحت العرش؛ منيًّا كمني الرجل، فتنبت أجسادهم ولحمانهم من ذلك، كما تنبت الأرض من الثرى، ثم قرأ( وَاللَّهُ الَّذِي أَرْسَلَ الرِّيَاحَ فَتُثِيرُ سَحَابًا فَسُقْنَاهُ إِلَى بَلَدٍ مَيِّتٍ …) إلى قوله(كَذَلِكَ النُّشُورُ) قال: ثم يقوم ملك بالصور بين السماء والأرض، فينفخ فيه فتنطلق كل نفس إلى جسدها فتدخل فيه.” (18)

فما مصدر هذا الماء الشبيه بالمني الذي يخلق؟

هل هو العرش ؟ … العرش ليس خالقا

أم هوالمستوي عليه ؟ … الشاب الأمرد رب محمد

هذا الشاب الأمرد المراهق المستوي على عرش كسرير من ذهب

يرسل ماء كمني الرجال ليحيي الموتى

ألم يكن هذا الرب يعلم بأن الاستنماء ضار بصحة البدن والعقل ؟

ربما لهذا كان العرش يئط ؟

————————————————

الشواهد والمراجع

(*) شكر خاص للاخ العزيز البابلي على ما أمده من كثير من المصادر والمعلومات الثمينة من أمهات الكتب الإسلامية وكذا للأخوة في منتدى الأقباط

(1) الرحمن الضاحك :

http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=136510

(2) كتلة على العرش

http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=137580

(3) الله ليس بأعور

قام رسول الله صلى الله عليه وسلم في الناس ، فأثنى على الله بما هو أهله ، ثم ذكر الدجال فقال : ( إني لأنذركموه ، وما من نبي إلا أنذره قومه ، لقد أنذر نوح قومه ، ولكني أقول لكم فيه قولا لم يقله نبي لقومه : تعلمون أنه أعور ، وأن الله ليس بأعور ) .

أخرجه البخاري (3337 ) عن عبدالله بن عمر

ذكر النبي صلى الله عليه وسلم يوما بين ظهري الناس المسيح الدجال ، فقال : ( إن الله ليس بأعور ، ألا إن المسيح الدجال أعور العين اليمنى ، كأن عينه عنبة طافية ، وأراني الليلة عند الكعبة في المنام ، فإذا رجل آدم ، كأحسن ما يرى من أدم الرجال تضرب لمته بين منكبيه ، رجل الشعر ، يقطر رأسه ماء ، واضعا يديه على منكبي رجلين وهو يطوف بالبيت ، فقلت : من هذا ؟ فقالوا : هذا المسيح بن مريم ، ثم رأيت رجلا وراءه جعدا قططا ، أعور العين اليمنى ، كأشبه من رأيت بابن قطن ، واضعا يديه على منكبي رجل يطوف بالبيت ، فقلت : من هذا ؟ قالوا : المسيح الدجال ) .

أخرجه البخاري (3439) عن عبدالله بن عمر

ما من نبي إلا وقد أنذر أمته الأعور الكذاب . ألا إنه أعور . وإن ربكم ليس بأعور . ومكتوب بين عينيه ك ف ر

أخرجه مسلم (2933) عن أنس بن مالك

(4) يجمع الله المؤمنين يوم القيامة كذلك ، فيقولون : لو استشفعنا إلى ربنا حتى يريحنا من مكاننا هذا ، فيأتون آدم فيقولون : يا آدم ، أما ترى الناس ، خلقك الله بيده ، وأسجد لك ملائكته ، وعلمك أسماء كل شيء …

أخرجه البخاري 4476 ، 7410 عن أنس بن مالك

(5) احتج آدم وموسى . فقال موسى : يا آدم ! أنت أبونا . خيبتنا وأخرجتنا من الجنة . فقال له آدم : أنت موسى . اصطفاك الله بكلامه ، وخط لك بيده ، أتلومني على أمر قدره الله علي قبل أن يخلقني بأربعين سنة ؟ فقال النبي صلى الله عليه وسلم : فحج آدم موسى . فحج آدم موسى . وفي حديث ابن أبي عمر وابن عبدة . قال أحدهما : خط . وقال الآخر : كتب لك التوراة بيده .

أخرجه مسلم ( 2652) و أبو داود (4701: صالح) عن أبو هريرة

(6) جاء حبر من اليهود إلى رسول الله – صلى الله عليه وسلم – فقال : إنه إذا كان يوم القيامة جعل الله السماوات على أصبع ، والأرضين على أصبع ، والجبال والشجر على أصبع ، والماء والثرى على أصبع ، والخلائق كلها على أصبع ، ثم يهزهن ثم يقول : أنا الملك أنا الملك ، قال : فلقد رأيت رسول الله – صلى الله عليه وسلم – ضحك حتى بدت نواجذه ، تعجبا له ، وتصديقا له ، ثم قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم – : { وما قدروا الله حق قدره والأرض جميعا قبضته يوم القيامة ، والسماوات مطويات بيمينه سبحانه تعالى عما يشركون }

أخرجه ابن خزيمة عن عبدالله بن مسعود: صحيح (التوحيد 1/ 184 )

(7) ساق الله :علامة يوم القيامة

{يَوْمَ يُكْشَفُ عَن سَاقٍ وَيُدْعَوْنَ إِلَى السُّجُودِ فَلَا يَسْتَطِيعُونَ }القلم42

حَدَّثَنَا آدَمُ حَدَّثَنَا اللَّيْثُ عَنْ خَالِدِ بْنِ يَزِيدَ عَنْ سَعِيدِ بْنِ أَبِى هِلاَلٍ عَنْ زَيْدِ بْنِ أَسْلَمَ عَنْ عَطَاءِ بْنِ يَسَارٍ عَنْ أَبِى سَعِيدٍ – رضى الله عنه – قَالَ سَمِعْتُ النَّبِىَّ – صلى الله عليه وسلم – يَقُولُ « يَكْشِفُ رَبُّنَا عَنْ سَاقِهِ فَيَسْجُدُ لَهُ كُلُّ مُؤْمِنٍ وَمُؤْمِنَةٍ ، وَيَبْقَى مَنْ كَانَ يَسْجُدُ فِى الدُّنْيَا رِئَاءً وَسُمْعَةً ، فَيَذْهَبُ لِيَسْجُدَ فَيَعُودُ ظَهْرُهُ طَبَقًا وَاحِدًا » . البخاري- 4919

(8)”… فيأتيهم الجبار في صورة غير صورته التي رأوه فيها أول مرة ، فيقول : أنا ربكم ، فيقولون : أنت ربنا ، فلا يكلمه إلا الأنبياء ، فيقول : هل بينكم وبينه آية تعرفونه ، فيقولون : الساق ، فيكشف عن ساقه ، فيسجد له كل مؤمن… “

اخرجه البخاري (7439) عن أبي سعيد الخدري

(9) قدم في النار :

البخاري (4849 ،4850 ، 7449) حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ مُوسَى الْقَطَّانُ حَدَّثَنَا أَبُو سُفْيَانَ الْحِمْيَرِىُّ سَعِيدُ بْنُ يَحْيَى بْنِ مَهْدِىٍّ حَدَّثَنَا عَوْفٌ عَنْ مُحَمَّدٍ عَنْ أَبِى هُرَيْرَةَ رَفَعَهُ وَأَكْثَرُ مَا كَانَ يُوقِفُهُ أَبُو سُفْيَانَ “يُقَالُ لِجَهَنَّمَ هَلِ امْتَلأْتِ وَتَقُولُ هَلْ مِنْ مَزِيدٍ فَيَضَعُ الرَّبُّ تَبَارَكَ وَتَعَالَى قَدَمَهُ عَلَيْهَا فَتَقُولُ قَطِ قَطِ .

(10) الهرولة

حَدَّثَنَا عُمَرُ بْنُ حَفْصٍ حَدَّثَنَا أَبِى حَدَّثَنَا الأَعْمَشُ سَمِعْتُ أَبَا صَالِحٍ عَنْ أَبِى هُرَيْرَةَ – رضى الله عنه – قَالَ قَالَ النَّبِىُّ – صلى الله عليه وسلم – « يَقُولُ اللَّهُ تَعَالَى أَنَا عِنْدَ ظَنِّ عَبْدِى بِى ، وَأَنَا مَعَهُ إِذَا ذَكَرَنِى ، فَإِنْ ذَكَرَنِى فِى نَفْسِهِ ذَكَرْتُهُ فِى نَفْسِى ، وَإِنْ ذَكَرَنِى فِى مَلأٍ ذَكَرْتُهُ فِى مَلأٍ خَيْرٍ مِنْهُمْ ، وَإِنْ تَقَرَّبَ إِلَىَّ بِشِبْرٍ تَقَرَّبْتُ إِلَيْهِ ذِرَاعًا ، وَإِنْ تَقَرَّبَ إِلَىَّ ذِرَاعًا تَقَرَّبْتُ إِلَيْهِ بَاعًا ، وَإِنْ أَتَانِى يَمْشِى أَتَيْتُهُ هَرْوَلَةً » البخاري 7536 ، 7405

(11) رأيت ربي في أحسن صورة فقال يا محمد قلت لبيك وسعديك قال فيم يختصم الملأ الأعلى قلت يارب لا أدري قال فوضع يده بين كتفي فوجدت بردهما بين ثديي فعلمت ما بين المشرق والمغرب فقال يا محمد قلت لبيك رب وسعديك قال فيم يختصم الملأ الأعلى قال قلت يارب في الكفارات المشي على الأقدام إلى الجمعات وإسباغ الوضوء في المكروهات وانتظار الصلاة بعد الصلاة فمن حافظ عليهن عاش بخير ومات بخير وكان من ذنوبه كيوم ولدته أمه ” هذا حديث أبي موسى وقال بندار قال ” أتاني ربي في أحسن صورة وقال قلت في الدرجات والكفارات وقال انتظار الصلاة بعدالصلاة لم يقل الصلوات

أخرجه ابن تيمية عن عبدالله بن عباس: صحيح (تلبيس الجهمية 7/205)

ومثله أخرجه السيوطي عن عبدالله بن عباس : إسناده صحيح ( الخصائص الكبرى 1/161)

وأخرجه احمد شاكر عن عبدالله بن عباس : إسناده صحيح (مسند أحمد 4/201)

ومثله أخرجه الألباني عن أبي عبيدة بن الجراح :صحيح ( السلسلة الصحيحة 3169)

(12) رأيت ربي في صورة شاب أمرد له وفرة جعد قطط في روضة خضراء

صححه ابن تيميه عن عبدالله بن عباس ( تلبيس الجهمية 7/290)

وأخرجه ابن عدي ( 2/ 260 ) والبيهقي في الصفات ( 938 ) والقاضي أبو يعلى الفراء في إبطال التأويلات ( 122 ، 125 ، 126 ، 127 ، 129 ) من طريق الأسود بن عامر شاذان عن حماد بن سلمة عن قتادة عن عكرمة عن ابن عباس أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( رأيت ربي في صورة شاب أمرد جعد )

وأخرجه الطبراني في السنة من طريق عبد الصمد ( رأيت ربي في صورة شاب له وفرة )

ومن طريق إبراهيم بن أبي سويد به ( رأيت ربي في صورة شاب له وفرة ) ، ومن طريقه ابن مندة ( رأيت ربي في صورة شاب أمرد له وفرة جعد قطط في روضة خضراء )

كما في إبطال التأويلات ( 1/ 143 ) من طريق عبد الله بن الإمام أحمد عن أبيه عن شاذان به مرفوعا

وأخرجه ابن الجوزي في العلل المتناهية ( 15 ) من طريق عبد الصمد بن كيسان عن حماد بن سلمة عن قتادة عن عكرمة عن ابن عباس عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ( رأيت ربي في صورة شاب أمرد عليه حلة حمراء )

وأحمد بن حنبل حدثنا أسود حدثنا حماد بن سلمة عن قتادة عن عكرمة عن ابن عباس

أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( رأيت ربي في صورة شاب أمرد جعد )

وأخرجه الهندي في كنز العمال 1152 – رأيت ربي في صورة شاب له وفرة ‏(‏طب في السنة عن ابن عباس‏)‏ ونقل عن أبي زرعة أنه قال‏:‏ هو حديث صحيح قلت ‏(‏كذا وفي المنتخب قلت قال الشيخ جلال الدين السيوطي رحمة الله عليه هو محمول على رؤية المنام وكذا الحديث الخ‏)‏ وهو محمول على رؤية المنام وكل الحديث السابق كالآتي‏.‏

1153 – رأيت ربي في المنام في صورة شاب موفر في الخضر عليه نعلان من ذهب وعلى وجه فراش من ذهب‏.‏ ‏(‏طب في السنة عن أم الطفيل‏)‏‏.‏

1154 – رأيت ربي في حظيرة من الفردوس في صورة شاب عليه تاج يلتمع البصر‏.‏ ‏(‏طب في السنة عن معاذ بن عفراء‏)‏‏.‏

http://www.al-eman.com/Islamlib/viewchp.asp?BID=137&CID=18&SW=1151#SR1

(13) حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه

( المستدرك على الصحيحين لأبو عبد الله الحاكم النيسابوري – حديث 8772)

(14) الجامع لاحكام القرآن – القرطبي – الانبياء : 104

(15) تفسير الدر المنثور في التفسير بالمأثور- السيوطي – فاطر 9

(16) تفسير زاد المسير في علم التفسير- ابن الجوزي – فاطر : 9

(17) تفسير البغوي – الاعراف 57

(18) تفسير الطبري -جامع البيان في تأويل القرآن –فاطر 9

Sorry, the comment form is closed at this time.

 
%d مدونون معجبون بهذه: