مسيحيو الشرق لأجل المسيح

لأَنَّهُ هَكَذَا أَحَبَّ اللَّهُ الْعَالَمَ حَتَّى بَذَلَ ابْنَهُ الْوَحِيدَ لِكَيْ لاَ يَهْلِكَ كُلُّ مَنْ يُؤْمِنُ بِهِ بَلْ تَكُونُ لَهُ الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ.

ملكات اليمين -4- فحش الكلام … من النبي والشيخ والإمام (للكبار فقط)

Posted by mechristian في أبريل 26, 2008

فحش الكلام … من النبي والشيخ والإمام

أليسكاوي وصفنات وآخرون

نعتذر مرة أخرى عن فضح ما هو مستور في أمهات الكتب الإسلامية ولمؤلفين من شيوخ وعلماء وأئمة الدين الإسلامي

ولكننا لا نفعل أكثر من وضع مرآه أمام مجتمع يدعي الفضيلة ويهاجم المجتمعات الأخرى ويتهمها بالأباحية ، في حين أنه هو ملئ بأضعاف أضعاف اباحية الحضارات الأخرى

اباحية مصدرها الأئمة والشيوخ

اباحية في وقت أوج ما يسمونه الحضارة الإسلامية

اباحية وقت ما كانت الشريعة الإسلامية مطبقة

فهل مازالوا يظنون ان الأخلاق تفرضها شريعة نبي سفك الدماء والنكاح ؟


نبدأ بمشهد نبوي من كتاب ديني إسلامي وهو الفوائد

محمد رسول العربان يقبل العضو الذكري للحسن


أخلاق نبوية عربانية أصلية يتهرب منها المسلمون بكافة الطرق ولكن هيهات

وعلى سنة صلعم تبعه المسلمون في فحش الكلام ومنهم أئمة وعلماء وشيوخ

تاعلوا معا نقرأ من أمهات الكتب الإسلامية وفحش الكلام

—————————————–

الكتاب الأول:

كتاب ” رجوع الشيخ الى صباه “
للشيخ الإمام العلامة الهمام سيدي محمد النفزاوي رحمة الله ورضي عنه
كان قاضي الأنكحة في تونس

مجموعة قصص مأخوذة من الادب العربي القديم

ونبذه عن اول بيت شعر ستراه في اول حكايه :

( ذات القميص الاخضر(
تقدمت جارية وكانت ذات حسن وجمال وقد واعتدال عليها حلة خضراء كما قال فيها بعض واصفيها :

اتت في قميص لها اخضــر كما لبس الورق الجلنــار
فقلت لها ما أسم هذا فقالت بصوت رخيم مليح العبارة
شققناه من أ.ي. ر قومه بــــه فنحن نسميه شق المرارة

قال : فقلبت الارض بين يديه وقالت : شاء يامولاي وأمرك مطاع أني كنت يوما من الايام جالسة تحت حائط , فانخرط عليَّ من الدار شاب ولم يتمهل حتى بادر اليَّ وضمني إلى صدره ليقطع شفتي بالبوس وأخذ وركي في وسطه وخرج أ.يْ.رَ.هُ كأنه أير بغل وأخذ من فيه بصاقا وحك به شفري قليلا حتى غبت من الوجود ولم أعلم أنا في الارض او في السماء وصحت به : ارحمني لوجه الله تعالي والا مت ؟. ثم أنه بعد ذلك أولجه بعد أن كدت اموت , ورهزني رهزا متداركا إلى أن فرعنا جميعا وقام عني وأخرجني عن السجف وقد أحببته حبا شديدا حتى كاد أن يخرج عقلي من محبته , ولم نزل على هذه الحالة حتى فرق الدهر بيننا فوا أسفاه على يوم من أيامه وساعة من ساعاتة

—————————————–

الكتاب الثاني : العقد الفريد

المؤلف : أبو عمر أحمد بن محمد بن حبيب ابن عبد ربه

حديث صاحبة ال.ز.ب قال إسحاق‏:‏ حدثني أبو السمراء قال‏:‏ حججت فبدأت بالمدينة فإني لمنصرف من قبر رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا امرأة بفناء المسجد تبيع من طرائف المدينة وإذا هي في ناحية وحدها قد قام عنها من كان يجلس إليها وإذا هي ترجع بصوت خفي شجي فالتفت فرأيتها فقالت‏:‏ هل من حاجة قلت‏:‏ تزيدين في السماع‏.‏

قالت‏:‏ وأنت قائم لو قعدت‏!‏

فقعدت كالخجل

فقالت‏:‏ كيف علمك بالغناء

قلت‏:‏ علم لا أحمده‏.‏

قالت‏:‏ فعلام أنفخ بلا نار وما منعك من معرفته فوالله إنه لسحوري وفطوري‏.‏

قلت‏:‏ وكيف وضعته بهذا الموضع العالي

قالت‏:‏ يا عير وله موضع يوضع به وهو من علوه في السماء الشاهقة

قلت‏:‏ وكل هؤلاء النسوة التي أرى على مثل رأيك وفي مثل حالك

قالت‏:‏ فيهن وفيهن ولي من بينهن قصة‏.‏

قلت‏:‏ وما هي

قالت‏:‏ كنت أيام شبابي وأنا في مثل هذه الخلقة التي من القبح والدمامة والأدمة وكنت أشتهي الن.ي. ك شهوة شديدة وكان زوجي شاباً وضياً وكان لا ينتشر علي حتى أتحفه وأطيبه وأسكره فأصر ذلك بي وكان علقته امرأة قصار تجاورني فزاد ذلك في غمي فشكوت إلى جارة لي ما أنا فيه وغلبة امرأة القصار على زوجي

فقالت‏:‏ أدلك على ما ينهضه عليك ويرد قلبه إليك

قلت‏:‏ وا بأبي أنت إذاً تكوني أعظم الخلق منة علي‏.‏

قالت‏:‏ اختلفي إلي ‏”‏ مجمع ‏”‏ مولى آل الزبير فإنه حسن الغناء فاعلقي من أغانيه أصواتاً عشرة ثم غني بها زوجك فإنه ي.ن. ي. ك.ك بجوارحه كلها‏.‏

قالت‏:‏ فألظظت بمجمع فلم أفارقه حتى رضيني حذاقة ومعرفة فكنت إذا أقبل زوجي من مهنته اضطجعت فرفعت عقيرتي فإذا غنيت صوتاً بت على ز.ب وإن غنيت صوتين بت على زب.ي.ن وإن ثلاثة فثلاثة

تعليق: الطريف بأن تلك المرأة الدميمة والشديدة الشهوة الجنسية .. كانت تجلس بقرب قبر محمد ( صلعيم ) .. بقناء مسجده النبوي ” الشريف ” جداً ..!!!

حديث صاحبة الزب قال إسحاق‏:‏ حدثني أبو السمراء

قال‏:‏ حججت فبدأت بالمدينة فإني لمنصرف من قبر رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا امرأة بفناء المسجد تبيع من طرائف المدينة

تعليق : فناء مسجد محمد وقبره .. محل للسمر والحكاوي الجنسية الفاضحة ..!

ونعم الشرف !!!

————————————–

الكتاب الثالث كتاب معاصر

كتاب جنسي اباحي .. تم نشره بمباركة وسماح مؤسسة اسلامية غاية في الضخامة وهي :

الأزهـــر الشريــف

و مؤلفـــه شيخ ازهري وهو : “عبد الرؤوف عـــون ” ..

ولأن المسلمين متلهفين على الجنس بشكل غريب عن جنس البشر ..

فقد بيع من هذا الكتاب مليون نسخة في يوم واحد !!!!!!!

تصوروا …

يوم واحد فقط …

مبيع مليون نسخة من هذا الكتاب الجنسي الاسلامي الازهري ..!!

يعني مؤلفه الشيخ قد تحول الى مليونير في ليلة وضحاها ..!!

وكله بسبب النصف الاسفل ..!

شاهدوا لقاءه مع عمرو أديب في القارهة اليوم

لنقرأ الخبر :

مؤلفه أزهري يصبح ثرياً بين ليلة وضحاها

كتاب عن العلاقة الزوجية في “ليلة الدخلة”

يبيع مليون نسخة في يوم واحد

المستقبل – الثلاثاء 3 نيسان 2007 – العدد 2576 – ثقافة و فنون – صفحة 18

بين ليلة وضحاها، تحول الشيخ الأزهري، عبد الرؤوف عون من موظف متواضع جداً الى مليونير، بعد ان نشر كتاباً حول الزواج العرفي، يتضمن ايضاحات مصورة تتناول ما يعتبره الطريقة الاسلامية في ممارسة الجنس. وقد أسفر هذا الكتاب عن مفاجأة غير متوقعة، أصابت بالدهشة المجتمع المصري بشرائحة كافة، اذ بلغت مبيعاته، في يوم واحد، مليون نسخة. وسرت أنباء تفيد بأنه سجل أرقاماً قياسية في معرض الكتاب الذي أقيم، في القاهرة، مؤخراً. وقيل انه كان الكتاب الأكثر مبيعاً على الاطلاق. يذكر ان محطة “أوربيت” للتلفزة الفضائية، كانت ساهمت في الترويج للكتاب من خلال تخصيصها برنامجاً كاملاً عنه، تطرق الى محتوياته، وقرئت مقاطع محددة منه.

يبدو ان الكتاب ومؤلفه قد افادا، بشكل منقطع النظير، من الحلقة التلفزيونية المذكورة. والدليل تلك الهجمة الشرسة على المكتبات ونفاد نسخ الكتاب في وقت قياسي. والأرجح ان ما ساعد على انتشاره، كالنار في الهشيم، ما تردد حول سماح الأزهر الشريف بطباعته. وقد وردت هذه المعلومات في البرنامج التلفزيوني لمحطة “أوربيت”.

يدور الكتاب حول ثماني طرق، يؤكد المؤلف انها تشكل الطريقة الاسلامية الوحيدة لانجاز العلاقة الزوجية بين العروسين في “ليلة الدخلة“. يتوسع الكاتب في شرحها بالتفصيل الممل، من دون ان يغفل شاردة أو واردة. ولم يصدر، حتى اليوم، ما يمكن اعتباره دحضاً أو تأييداً لمحتوى الكتاب من المراجع المعنية بهذه المسألة، على وجه التحديد. ومع ذلك، فقد حقق الكتاب رواجاً غير مسبوق، وأصبح، كما يقال، على كل شفة ولسان. والأغلب ان ما جاء فيه من معلومات وايضاحات مصورة، لا يعدو كونه من الأمور المتعارف عليها. ولكن يبدو ان الصفة التي قوبل بها الكتاب باعتباره مجازاً من الأزهر الشريف، كما قيل، أثار حفيظة الناس ومخيلتهم كذلك. وهذا أمر يدعو، على الأرجح، الى تفهم مشاعر هؤلاء وهم يسعون الى تقصي الحقيقة في جانبها الديني على الأقل. غير ان ما يثير الانتباه، هو ذلك الاقبال الجماهيري الكبير على البحث عن المعرفة، وحب الاستطلاع، والمبادرة، فردية كانت أم جماعية، للاطلاع، من خلال القراءة، على ما لا تتيحه التقاليد الاجتماعية السائدة. ومعظمها يتعلق بمضامين سياسية لا يجري التحدث بشأنها، على نحو علني.

حبذا لو يتحول هذا الكتاب، سابقة حقيقية للترويج لكتب أخرى تثير، بدورها، شؤوناً وقضايا ومشكلات، تهم القراء العرب في صميم اللحظة التي يحيون ويشهدون. والأغلب ان ثمة كتباً أكثر أهمية، على كل المستويات، تنتظر من يدفع بها الي واجهة الحدث الثقافي في الوطن العربي. وثمة كتّاب كثر يترقبون، بدورهم، ان يخرجوا من القمقم الى فضاء الحرية ليدلوا بآراء يترقبها الناس كذلك. على هذا الأساس، لا بد من التساؤل: لماذا هذا الكتاب بالتحديد يحظى بترويج اعلامي لم نعهده من قبل. بينما يجري التعتيم على مؤلفين آخرين ومؤلفات أخري. ومع ذلك، قد يشعل هذا الكتاب الفتيل البارد، منذ أزمنة، لتعم نار المعرفة وحرارة اكتشاف الحقائق من مصادرها المكتوبة، هذا الكتاب يشكل ظاهرة حقيقية في هذا الاطار الذي لم يعد يحتمل مزيداً من الاختناق.

تعليق: الرجل صار مليونير في يوم واحد ..

بسبب “ الطريقة الاسلامية في ممارسة الجنس ” !!!!!!!

——————————————

الكتاب الرابع :

النهاية في غريب الحديث: المجلد الأول

‏{‏ببة‏}‏ في حديث ابن عمر رضي اللّه عنه

<سلم عليه فتًى من قريش فردّ عليه مثل سلامه،

فقال له: ما أحْسبك أثْبتَّنِي،

فقال: ألسْت بَبَّة> يقال للشابّ الممتلئ البدن نَعمةً‏:‏ بَبَّة‏.‏ وببة لقب عبد اللّه بن الحارث بن نوفل بن الحارث بن عبد المطلب والي البصرة‏.‏

قال الفرزدق‏:‏
وبِايَعْتُ أقْوَاما وَفَيْتُ بِعَهْدِهِم ** وَبَبَّة قدْ بايَعْتُه غيرَ نادِم
وكانت أمّه ‏(‏هي هند بنت أبي سفيان‏.‏ وأول الرجز، كما في تاج العروس‏:‏
واللّهِ ربِّ الكَعبهْ**

وتمامه‏:‏

مُكْرَمَةً مُحَبَّهْ ** تُحبّ مَنْ أحَبَّهْ
تَجِبُّ أهلَ الكَعْبَهْ ** يُدْخِل فيها ز.ُبّ.َهْ

وتجب اهل الكعبة‏:‏ أي تغلب نساء قريش حسناً
لَقَّبَتْه به في صغره تُرَقِّصه فتقول‏:
لأُنْكِحَنَّ بَبَّهْ ** جارِيَةً خِدَبَّهْ

——————————————–

الكتاب الخامس :

رسائل الجاحظ: الجزء الأول

– قال‏:‏ وكانت خُليدة امرأةً سوداء ذات خَلْق عجيب وكان لها دارٌ بمكة تكريها أيام الحاجّ فحجَّ فتىً من أهل العراق فاكترى منزلها فانصرف ليلةً من المسجد وقد طاف فأعيا فلما صعد السَّطح نظر إلى خليدة نائمة في القمر فرأى أهيأ النّاس وأحسنه خَلْقاً فدعتْه نفسه إليها فدنا منها فتركته حتى رفع برجليها فتابعتْه وأرتْه أنها نائمة ف.ن.اك.ها فلمَّا فرغ ندم فجعل يبكي ويلطم وجهه فتعاربت وقالت‏:‏ ما شأنك لسعتك حيّة لدغتْك عقرب ما بالك تبْكي قال‏:‏ لا والله ولكنِّي نكتك وأنا محرم‏.‏

قال‏:‏ ف.ت.ني.ك.ني وتبكي أنا والله أحقُّ بالبكاء منك‏.‏

قمْ يا أرعن‏!‏‏.

ومن رسائل الجاحظ أيضا

الرسالة الخامسة عشرة كتاب ذمّ أخلاق الكتَّاب

الوقوع على البغال وخبرني سعيد بن أبي مالك أن غـــلامــاً كان لبعض أهل القطيعة ي.ن.ي.ك بغلةً لمولاه وأنها في بعض الأيام وقد أدعم فيها فاستزادته فتأخرت وتأخَّر حتى أسندتْه إلى زاوية من الإصْطبل فضغطته حتى مات‏.

=========

وأنشدوا لقيس بن يزيد في هجائه ابن أبي سبْرة حين رماه ب.ن.يْ.ك بغلته قال‏:‏ نُبِّئْتُ بغْلتك الَّتي أتْلدْتها لا تسْتقرُّ لديك ما لمْ تُسْفدِ تدْنو بمؤْخرها إليك إذا رأتْ أنْ قدْ علوْت لها جدار المذْودِ قالوا‏:‏ ولما أخذ فتْيانٌ من فتيان بني كُليْبٍ الفرزدق وأتوه بأتانٍ وقالوا‏:‏ والله لتنزُونَّ عليها كما رميت بذلك عطيَّة بن الخطفي أو لنقتلنَّك‏!‏ قال‏:‏ إن كان فهاتوا الصخرة التي كان يقوم عليها إذا ن.ا.ك.ها حتى أنا لها‏!‏ فضحكوا جميعاً من ظرْفه وخلَّوْا سبيله‏.

—————————————

الكتاب السادس :

النجوم الزاهرة في ملوك مصر والقاهرة

قلت‏:‏ وابن الحجاج هذا يضرب به المثل في السخف والمداعبة والأهاجي‏. ‏

وغالب‏ شعره في الفحش والأهاجي والهزل

من ذلك قوله‏:‏ المستعان بربي من ك.س ستي وز.ب.ي قد كلفاني ن.ي.كًا قد كان يقصف صلبي وقال ابن خلكان‏:‏ الشاعر المشهور ذو المجون والخلاعة في شعره‏.

+++++

نطلب من الرب القدير أن يفتح عيونكم لتروا الحقيقة

تتخلصوا من أدمان النجاسة ، فتعرفون معنى القداسة في المسيح يسوع

+++++

Sorry, the comment form is closed at this time.

 
%d مدونون معجبون بهذه: