مسيحيو الشرق لأجل المسيح

لأَنَّهُ هَكَذَا أَحَبَّ اللَّهُ الْعَالَمَ حَتَّى بَذَلَ ابْنَهُ الْوَحِيدَ لِكَيْ لاَ يَهْلِكَ كُلُّ مَنْ يُؤْمِنُ بِهِ بَلْ تَكُونُ لَهُ الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ.

قريبا على النت فيلم جواز علي سنة ابليس ووكيله

Posted by mechristian في فبراير 24, 2009

قريبا على النت فيلم جواز علي سنة ابليس ووكيله

saudizawag01

الاب يوتا

نستعد بمعونة الله حاليا لكتابة قصة وسيناريو ( تصورنا لاحداث الفيلم ) جواز علي سنة ابليس ووكيله وهذا الفيلم سيكون ردآ علي فيلم واحد صفر ( لاحمد الفيشاوي والهام شاهين ) المسيئ للعقيدة المسيحية والمسيئ لعقيدة الاقباط الخاصة بسر الزيجة المقدس وايضآ المسيئ لكرامة وشرف الاقباط وتصوير الفيلم لامرآة قبطية تعاشر رجلآ غريبآ وتنجب طفلآ ( من السفاح بحجة ان الكنيسة لم تعطي لها تصريح بالزواج ) ؟؟؟!!!…


وكأن الفيلم وبخبث شديد يصور الكنيسة بل يصور العقيدة المسيحية بأنها السبب في الانحراف والمسئولية تقع علي القوانيين المقدسة المتعلقة بسرالزيجة في المسيحية ( وكان المرآة القبطية تنحرف لابسط الامور ) ؟؟؟
اذآ نحن امام عمل سينمائي مشبوه ليس له هدف سوي الاساءة الي مقدسات الاقباط وأن كان بطريقة ملتوية ونحن نستغرب من القائمين علي الفيلم ومن كافة المسئولين عن الرقابة علي المصنفات الفنية وهم من المسلمين السماح بانتاج هذا الفيلم غير الهادف بل انه له هدف وحيد وهو الايحاء لبعض البسطاء الاقباط ان مشاكلهم الاسرية اوالزوجية يمكن أن تحل بالتعدي علي الوصايا المقدسة والقوانين الكنسية المتعلقة بشريعة الزواج في المسيحية ولابد من التوضيح للجميع اننا لانحجر علي الاعمال الفنية التي تتناول الاقباط اومشاكلهم طالما أن هذه الاعمال ( تهدف الي مصلحة الاقباط وحل مشاكلهم لا أن تهدف الي الاساءة الي عقائد ومقدسات الاقباط باستخدام الاعمال الفنية ولو بطريقة مستترة اوملتوية ) !!! ؟؟؟
وهذا رد علي كل الذين يتحججون بحرية الابداع وبعدم احقية الكنيسة اوالاقباط في الوصاية علي الاعمال الفنية الخاصة بالاقباط ….. الخ
كل هذه الحجج الباطلة ومن المفارقات العجيبة ان احد ابطال هذا الفيلم فيلم واحد صفر هو احمد الفيشاوي صاحب الفضيحة المعروفة والذي اعترف بمعاشرة هند الحناوي في الحرام وانجب منها الطفلة لينا احمد فاروق الفيشاوي والتي لم يعترف بنسبها له الا بحكم صادر من المحكمة بعد عذاب سنوات من امها هند الحناوي التي جاهدت في اثبات انها متزوجة عرفيا من احمد الفيشاوي الذي سانده كل رجال الدين الاسلامي في الهروب من تحمل مسئولية ( عملته السودة ) ولقد كانت هند الحناوي ضحية تعاليم الاسلام الذي اباح للرجل المسلم ان يضاجع المرآة المسلمة بورقة ثم يمزقان هذه الورقة !!!؟؟؟
وللاسف وقف رجال الدين الاسلامي بجانب الرجل المخطي ضد المراة لان الاسلام يظلم المراة علي خط مستقيم ولقد دافعوا عن استهتار وخسة وندالة احمد الفيشاوي بحجة ان نبي الاسلام قال الولد للفراش …..الخ
هذا الحديث المحمدي فهل من المعقول أن يصلح احمد الفيشاوي لبطولة فيلم يقولون فيه انه سيغيرقوانين الزواج عند الاقباط ( وكأن قوانين الاقباط احدي زوجات المسلمين يغيرها الرجل المسلم متي شاء وكيفما شاء ) اوكأن قوانين الاقباط هي زيت السيارة يغيرها كما شاء ؟؟؟
اليس الاولي بالمسلمين أن يحلوا مشاكل الزواج في الاسلام التي خلفت وراءها 4 ملايين من اطفال الشوارع المشردين وملايين الاسر المتفككة !!!
اقول لكل مسلم لقد تعودنا منكم الاساءة الدائمة الي عقائدنا ومقدساتنا وكرامتنا وحقوقنا حتي وصلت الحال بكم لكي تداروا علي فضائحكم الاسلامية تقومون باختلاف فضائح كاذبة عن الاقباط متصورين بذلك انكم تدافعون عن لااسلام الذي يوقعكم في الورطة تلو الاخري ويكون في تصوركم أن هناك مخرج وحيد لكل هذا وهو الاسقاط علي الاقباط اوتطبيق المثل القائل الهجوم خير وسيلة للدفاع انني اوكد لكم ان هذا ليس علاج ناجح بل العكس هذا يؤدي الي زيادة فضائحكم الدينية الاسلامية ولقد ناشدناكم مرارآ وتكرارآ بالابتعاد عن مقدساتنا حتي لاتضطرونا الي الرد عليكم لكنكم لاتتعلمون ابدآ ولهذا فأنتظروا منا ردآ قويآ بالدليل والبرهان والمنطق وستجدون هذا الرد في فيلمنا هذا الذي سيفضح الزواج في الاسلام الي ابعد الحدود والذي سوف يضعكم في مقارنة لن تكون في صالحكم ابدآ وستعرفون الفرق بين قدسية الزواج في المسيحية وبين مساوئ وفضائح الزواج في الاسلام …….
وكما تدعون أن فيلم واحد صفر هو ابداع ويناقش حل لمشاكل الزواج عند الاقباط فنحن ايضآ من حقنا ان نبدع وايضآ من حقنا حل مشاكل الزواج في الاسلام
ونقطة اخري نريد توضيحها وهي اننا عندما نقوم بالرد علي المسلمين الذين يسيئون الي عقائدنا ومقدساتنا وعندما نعترض من البداية علي هذه الاعمال سواء كانت روايات اوكتب اوافلام مسيئة الي عقائدنا فليس معني ذلك أن هذه الاعمال يمكن ان تؤثر اطلاقآ علي عقائدنا لانها لو كانت ذو تاثير لكانت اتت ثمارها منذ 14 قرنا من الزمان كلها اساءات واضطهادات من المسلمين للاقباط لكن الرسالة التي اريد ارسالها لكل مسلم هي اننا كاقباط عندما كنا نتسامح مع هذه الاساءات لم يكن هذا بدافع الخوف منكم انما كان بدافع اعطاء فرصة لكم لتخجلوا من انفسكم وايضا للتوقف عن هذه الاخطاء والاساءات في حقنا …….
لكننا للاسف اكتشفنا ان فكرة المسلمين عن تسامح الاقباط معهم نابعة من فهم خاطئ لديهم بان ما يمنع الاقباط من الرد هو الخوف من المسلمين وهذا ما اريد ان انفيه بشدة عن الاقباط فالردود التي اقوم بها هي لتاكيد ان الاقباط لايخشون شيئآ وعندما يريدون الرد فلن يمنعهم اي تهديد اوتخويف اوارهاب كما اود ان يفهم المسلمين ان نظرة التعالي علي الاقباط ذهبت للابد بلا رجعة كما ان الاقباط لن يتعاملوا مع المسلمين الا تحت بنود العدل والمساواة وتساوي الحقوق
هذا ماقصدته دائمآ من ردودي علي المسلمين وليس كما يتصور البعض انني اقصد الاساءة اليهم وبمناسبة ما ذكرته للتو عن اسباب ردودي علي المسلمين احب أن انوه ان بعض التصريحات الكنسية غير الحكيمة والتي لاتصدر من مسئولين كنسين ( انما تصدر تطوعآ من بعض رجال الكنيسة خاصة بعض الكهنة الذين يزايدون علي حقوق الاقباط بمجاملة المسلمين ضد الاقباط ) تضر بحقوق الاقباط وتعطي اشارات خاطئة للمسلمين وتعثر الكثير من الرعية وتثير غضبهم الشديد وقد تجعلهم ييأسون من موقف الكنيسة ويبتعدون عنها ……
ولايحق لاحد باستثناء قداسة البابا شنودة ونيافة الانبا مرقص المتحدث الرسمي باسم الكنيسة ان يتحدث باسم الكنيسة اوالاقباط ومعروف للجميع ان قداسة البابا عندما يصدر تصريحآ يجامل فيه المسلمين فان الاقباط يتفهمون وضع قداسة البابا كرئيس شعب وكرجل حكيم يتعامل بحكمة ودبلوماسية تماما كما يفعل كل العقلاء والحكماء من حكام الدول والشعوب وايضآ انا متأكد 100 % ان جميع الاقباط يتفهمون ان تصريحات المجاملة للمسلمين غرضها الاساسي حماية الاقباط من شر وهمجية وعدوانية وبربرية المسلمين
لكن الوضع يختلف عندما يقوم مثلا الاب صليب متي ساويروس بالتطوع لمهاجمة المدافعين عن حقوق الاقباط اواقباط المهجر اوالذين يقومون بالرد علي المسلمين فهو ليس مسئولا عن الاقباط كما ان دافعه الاساسي هو الحصول علي منافع شخصية من وراء تصريحاته وهجومه علينا وايضآ قيام الاب عبد المسيح بسيط بالتدخل والتطوع بمهاجمة فيلم فتنة محمد لم يكن تصرف حكيم لانه ايضآ ليس مسئولا اومتحدثا باسم الاقباط هذه نقطة
والنقطة الاخري انه اعطي اشارة خاطئة للمسلمين ان هجومه علي فيلم فتنة محمد هو ناتج عن الخوف من رد فعلهم واعتقد ان هذا يضر بحقوق الاقباط اذ يجعل المسلمين يتمادون في اساءاتهم واعتداءاتهم علي الاقباط لان الرسالة التي تصلهم منه تؤكد خوف ورعب الاقباط منهم واحقاقآ للحق اقول ان الاب القمص عبد المسيح بسيط يفعل ما يفعله بحسن نية وليس له اغراض اومنافع شخصية من وراء الهجوم علينا او الهجوم علي المدافعين عن حقوق الاقباط اقول هذا للانصاف وللعدل مع التاكيد علي انه ما كان له ان يتدخل وكان يجب عليه ان يترك الامور لغيره من الذين لهم حق التحدث باسم الاقباط والذين يستطيعون جعل الامور متوازنة وعادلة وايضآ
الحاقآ لهذا الموضوع نؤكد ان الاساءة التي تصدر ضد العلامة الاب زكريا بطرس احيانا من بعض رجال الكنيسة لاتصب في مصلحة الاقباط بل تثير حفيظتهم وغضبهم وتفقد الذين يهاجمونه المصداقية وتجعلهم منبوذين من الاقباط خاصة اذا كان الهجوم علي القمص زكريا بطرس اتي بعد ضغط اوسؤال لاحد الصحفيين اوالاعلاميين المسلمين ونحن نؤكد ان القمص زكريا بطرس لم يرتكب اي خطآ بقيامه بالرد علي افتراءات واكاذيب المسلمين عن المسيحية ولواتهمه احد بالخطآ فمعني ذلك ان الرسل والتلاميذ وعلماء المسيحية وكل الذين دافعوا عن المسيحية وردوا علي اتباع العبادات الاخري وردوا علي الهرطقات والهراطقة هم مخطئون
(
والمسيحية تعتبر الاسلام احدي الهرطقات والبدع ) كما ان ما يغضب الاقباط هو ان الذين تأتيهم الشجاعة للهجوم علي الاب القمص زكريا بطرس تختفي شجاعتهم اذا تعلقت هذه الشجاعة بالرد علي احد مشايخ المسلمين لذلك نرجو من رجال الكنيسة ان يتعاملوا بحكمة شديدة في الامور المتعلقة بحقوق الاقباط وايضآ بكل ما يتعلق بعلاقة الاقباط بالمسلمين ( لان رجل الدين المسيحي عليه ان يقول كلمة الحق كاملة اوالافضل له ان يصمت اذ لم يستطيع قول كلمة الحق ) …….
واعود لموضوع الفيلم فيلم جواز علي سنة ابليس ووكيله واقول ان هذا الفيلم سوف تتبعه افلام اخري للرد علي المسلمين وهذه الافلام ستكون موثقة بالصوت والصورة مع اضافة تعليقات صوتية وربما رسوم متحركة.. ونحن سوف نستمر في عمل الافلام التي ترد علي المسلمين لانها وسيلة ناجحة لايستطيع اي مسلم التشكيك في مصداقيتها خاصة وان مشاهدة الفيلم تكون اسهل من قراءة مقال اوكتاب
وهنا لابد من التنويه الي ان مادفعنا للاستمرار في الرد علي المسلمين باستخدام الافلام بجانب المقالات والروايات هو ان هناك مواهب قبطية يمكن ان تساهم في خدمة القضية القبطية ولقد رأينا جميعآ الموهبة التي يتمتع بها السيد مخرج فيلم فتنة محمد الاستاذ Pepsicolaa فهو بحق موهبة نادرة ولامعة وهو المؤهل للقيام بعمل الكثير من الافلام لخدمة القضية القبطية والشئ الذي لايعلمه الكثير عن هذا المخرج الفذ واللامع انه يقوم بالعمل دون ان يتوفر له ابسط الامكانيات ولقد علمت منه انه يقوم بالعمل بكمبيوتر قديم دائم الاعطال كثيرآ وليس لديه اي تقنيات حديثة واذا كان انتج فيلم فتنة محمد بهذه الروعة والحرفية وبهذه الامكانيات البسيطة فما بالنا اذا توفرت لديه امكانيات تقنية عالية او حتي كمبيوتر حديث
وانا هنا اناشد كل قبطي لدية فكرة عن كيفية التغلب علي مشكلة الكمبيوتر القديم ومشكلة التقنيات ان يتصل بالسيد المخرج الاستاذ Pepsicolaa للتعاون معه في هذا الامر وبالطريقة التي يراها سيادته واترك للسيد المخرج اختيار طريقة التواصل مع الذين يريدون عرض افكارهم لسيادته
كما انوه بناء علي رغبة السيد المخرج فاننا لم نكتب تفاصيل الفيلم وسوف نرسلها له مع الخطوط العريضة في اقرب فرصة ونتمني ان يكون هذا الفيلم جاهز للمشاهدة مواكبة مع فيلم واحد صفر ونتمني من السيد المخرج التغلب علي ضعف الامكانيات ونؤكد انه لاصلة اطلاقآ للكنيسة بهذا الفيلم ولا مسئولية لاي طائفة مسيحية عن هذا الفيلم
ونناشد اصحاب التصريحات الكنسية غير الحكيمة التوقف عن هذا الامر لان الكنيسة لا صلة لها بهذه الافلام وبالتالي فلا يجب ان يزج هؤلاء بالكنيسة عن طريق تصريحات لاداعي منها اصلآ لان الكنيسة غير متهمة وهم بتصرفهم هذا كانهم اصحاب ( بطحة ) وهذا لايفيد الكنيسة وهم الذين يجعلونها موضع اتهام …..
كما نؤكد وكما سبق ان علي المسلمين ان يحترموا عقائد ومقدسات الاقباط اذا ارادو ان يحترم الاقباط عقائدهم ومقدساتهم ولا يوجد حل اخر غير هذا ونطلب من كل قبطي لديه المقدرة علي الرد علي المسلمين والدفاع عن حقوق الاقباط الا يتاخر عن فعل ذلك لان هذا واجب يحتمه الضمير الحي علي كل قبطي
هذا المقال يعبر عن رأيي الشخصي فقط ….
الاب يوتا

Sorry, the comment form is closed at this time.

 
%d مدونون معجبون بهذه: