مسيحيو الشرق لأجل المسيح

لأَنَّهُ هَكَذَا أَحَبَّ اللَّهُ الْعَالَمَ حَتَّى بَذَلَ ابْنَهُ الْوَحِيدَ لِكَيْ لاَ يَهْلِكَ كُلُّ مَنْ يُؤْمِنُ بِهِ بَلْ تَكُونُ لَهُ الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ.

Archive for 14 سبتمبر، 2007

البحث عن قــــرد في غــار حــــراء !!!

Posted by mechristian في سبتمبر 14, 2007

 

البابلي

وجدنا هذا الخبر القديم نوعا

وبما أن بعض المواقع الإسلامية تغوى المواضيع المثيرة …

قررنا أن نهبهم موضعا مثيرا ومن مكة المكرمة

قردة «البابون».. خطر يداهم زوار مولد الرسالة الإلهية

مكة المكرمة ـ مبارك القناعي:

فيما كنا في داخل غار حراء مع مجموعة من الاشخاص كان منهم اثنان من الجنسية الاماراتية واخران باكستانيان اقتربت عائلة من القردة إلى المكان نفسه الذي كنا نتواجد فيه.

القردة هي من نوع «البابون» وهي قردة شائع انتشارها في المملكة العربية السعودية خصوصاً في الطائف وليس بالقرب من غار حراء مما اربك الموقف خصوصاً عند اقترابها من الغار بشكل قريب جداً واحاطتها للموجودين مما جعل البعض يخرج من الغار مسرعاً خوفاً من اي هجوم قد يكون شرساً يودي بحياة الذاهبين الى الغار.

وعن طبيعة تلك القردة اختلفت الآراء حيث اكد لنا وبعد خروجنا رجال أمن سعوديون ان هذه القردة لا تهاجم الإنسان وانما هي تبحث عن انسان يزودها بالطعام خصوصا وانها اعتادت من حجاج بيت الله الحرام المعاملة الطيبة في كل عام.

ولكن بالمقابل تبين بعد ذلك وبعد التحري والبحث ان سبق وحذرت بعض الجهات في المملكة العربية السعودية من خطورة هذه القرود وانها تنقل امراض معدية للانسان، وان انتشارها بهذا الشكل يشير الى وجود خطر قادم ما لم يتم التصدي له!!وكانت دراسات اجراها احد الباحثين السعوديين اكدت ان ملامسة القرود او ارتياد اماكنها تنقل بعض الامراض مشيرا الى ان تركيبها الفسيولوجي يشبه الى حد كبير تركيب الانسان مما يجعلها تنقل امراضا مثل البلهارسيا والدودة الشريطية وغيرها للانسان ويذكر ان هذه القرود قد سبق وتعرضت واتلفت العديد من المحاصيل الزراعية في المملكة وتسببت بخسائر لاصحابها.

والمعروف عن قردة البابون انها تنام ليلاً في الكهوف وهي ذات بنية اجتماعية معقدة جداً ويحتفظ الذكر الواحد منها بعائلة تتكون من انثى واحدة الى ثلاث اناث بالاضافة الى صغارها.

هذا وتفضل قردة البابون المعيشة بالتلال الصخرية الجافة خصوصا وان كانت قريبة لأي من مصادر المياه الدائمة.

وتنهض قردة البابون عند الفجر بنداءات زاعقة، وبعد الدفء تحت الشمس تبدأ بالتنقل بحثاً عن الطعام. وعند الاستراحة يقضي اعضاء الجماعة قدراً كبيراً من الوقت في تفلية بعضهم البعض والوانها ما بين البني والأسود والرمادي وهي ايضاً تتميز بالرابط الاجتماعي، ومن الممكن ان تعيش على هيئة قطعان يصل تعدادها الى 50 او اكثر.

وقردة البابون هي من فصيلة القردة المتسلقة للجبال او الاشجار بشكل جيد خصوصا عندما تشعر بالخطر يداهمها، ومن الممكن ان يصل طول القرد منها الى متر ونصف المتر (151) سنتيمتر بينما يعتبر اقوى عدو لها هو الفهد والنمر العربي كما ذكرت مصادر مطلعة على طبيعة هذه القردة وهي تتغذى على النباتات وبعض الحشرات مثل الجراد كما يمكنها اكل العقارب اضافة الى انها يمكن ان تفترس الارانب البرية والظباء كذلك.

وعزت المصادر انتشار هذا النوع في المملكة العربية السعودية بهذا الشكل الى عبث انساني بالدرجة الاولى اولها هو ان الانسان قد قضى على كل اعداء هذه القردة تقريباً والتي من ابرزها كما ذكرنا النمر العربي والفهد والامر الثاني تعود هذه القردة بالمملكة على العطف الانساني لها، وذلك من خلال تزويد الحجاج وايضاً بعض المصطافين لها بالأكل، ما زاد نسبة وجودها في السعودية وزاد فرصة نشرها للامراض المعدية للانسان!!

وفيما لم يذكر ان كانت هذه النوعية من القرود قد تفترس الانسان في حال شعورها بالجوع الا انه وكما في الصورة المرفقة انها قد تبادر بهذا الشيء في حال احساسها بالخطر ولا سيما تتمتع بأنياب شرسة ومفترسة!!.

وشهدت المملكة في وقت سابق تفاعلاً مع زيادة عدد هذه القرود الى 350 الف قرد في المملكة من قبل الهيئة الوطنية لحماية الحياة الفطرية وإنمائها خلال ندوة اقيمت تحت عنوان «الاعداد المتزايدة من قردة البابون في السعودية» حيث شددت الندوة التي وصفت بالندوة الوطنية على اهمية تشكيل لجنة وطنية لحل هذه المشكلة ولإنشاء مركز علمي متخصص لدراسة اوضاع قردة البابون في المملكة.

 

تاريخ النشر: الثلاثاء 31/10/2006

المصدر: http://www.alwatan.com.kw/Default.aspx?MgDid=438289&pageId=69

———————-

التعليق

“ويحتفظ الذكر الواحد منها بعائلة تتكون من انثى واحدة الى ثلاث اناث بالاضافة الى صغارها.”

فهل لاحظتم تطبيقهم لسورة النساء ..

{ فانكحوا ما طاب لكم من النساء مثنى وثلاث ورباع , وان خفتم ان لا تعدلوا فواحدة } !

———————-

فالقردة يطبقون الاسلام الاصلي .. ويحفظون احكامه بالحرف ..!

فهم يرجمون القردات الزانيات ..!!!!

 

والدليل من اوثق كتبهم !!!!

صحيح البخاري – المناقب – القسامة في الجاهلية

‏حدثنا ‏ ‏نعيم بن حماد ‏ ‏حدثنا ‏ ‏هشيم ‏ ‏عن ‏ ‏حصين ‏ ‏عن ‏ ‏عمرو بن ميمون ‏ ‏قال ‏‏رأيت في الجاهلية قردة اجتمع عليها قردة قد زنت فرجموها فرجمتها معهم

_____________

وأيضا القردة يطبقون ” حد الرجم ” ..

بينما حكم الرجم قد حرفه المسلمون من قرآنهم !!!

ففقدت آية الرجم من القرآن … وليبرروا هذا اعلنوا أنها مما نسخ لفظا وبقى حكما

أي لا يوجد نص بالرجم … بس الرجم قائم قائم

يعني القرود يطبقون احكام اله محمد اكثر من المسلمين ..!!!!

والمضحك هو تفسير ابن حجر العسقلاني لصحيح البخاري ..

وتحديداً لهذه الحادثة ..

بأن ابن ميمون ” القرداتي ” قد شاهد واقعة الزنا الغرامية من اولها .. اذ كان ..

سنترك ابن حجر بنفسه يحكيها …

“‏قوله : ( رأيت في الجاهلية قردة ) ‏

‏بكسر القاف وسكون الراء واحدة القرود , وقوله : ” اجتمع عليها قردة ” بفتح الراء جمع قرد , وقد ساق الإسماعيلي هذه القصة من وجه آخر مطولة من طريق عيسى بن حطان عن عمرو بن ميمون قال : ” كنت في اليمن في غنم لأهلي وأنا على شرف , فجاء قرد من قردة فتوسد يدها , فجاء قرد أصغر منه فغمزها ,  فسلت يدها من تحت رأس القرد الأول سلا رفيقا وتبعته , فوقع عليها وأنا أنظر , ثم رجعت فجعلت تدخل يدها تحت خد الأول برفق , فاستيقظ فزعا , فشمها فصاح , فاجتمعت القرود , فجعل يصيح ويومئ إليها بيده , فذهب القرود يمنة ويسرة , فجاءوا بذلك القرد أعرفه , فحفروا لهما حفرة فرجموهما , فلقد رأيت الرجم في غير بني آدم “.

قال ابن التين : لعل هؤلاء كانوا من نسل الذين مسخوا فبقي فيهم ذلك الحكم .

ثم قال : إن الممسوخ لا ينسل قلت : وهذا هو المعتمد , لما ثبت في صحيح مسلم ” أن الممسوخ لا نسل له ” وعنده من حديث ابن مسعود مرفوعا ” إن الله لم يهلك قوما فيجعل لهم نسلا

وقد ذهب أبو إسحاق الزجاج وأبو بكر بن العربي إلى أن الموجود من القردة من نسل الممسوخ , وهو مذهب شاذ اعتمد من ذهب إليه ما ثبت أيضا في صحيح مسلم ” أن النبي صلى الله عليه وسلم لما أتي بالضب قال : لعله من القرون التي مسخت ” وقال في الفأر ” فقدمت أمة من بني إسرائيل لا أراها إلا الفأر ” وأجاب الجمهور عن ذلك بأنه صلى الله عليه وسلم قال ذلك قبل أن يوحى إليه بحقيقة الأمر في ذلك (؟؟؟؟) , ولذلك لم يأت الجزم عنه بشيء من ذلك , بخلاف النفي فإنه جزم به كما في حديث ابن مسعود , ولكن لا يلزم أن تكون القرود المذكورة من النسل

المصدر: http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?Doc=0&Rec=5768

فالقرود كانت عندها شريعة الرجم وحكمه ..

بينما حكم الرجم قد نزل في قران محمد .. ثم قاموا بتحريفه .. واضعين عوضاً عنه الجلد !!! 

اذن القرود هم خير امة اخرجت للبهايم .. يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر !!

——————————–

إذن ربما كانت هذه القرود في جبلاية غار حراء من نسل الممسوخين !!!!

ثم نفاجأ بأن الوحي الإسلامي يؤكد لنا أن بعض المسلمين سيتحولون الى قردة وخنازير الى يوم القيامة ..!!!!!!

فان نبي المسلمين (الصادق الأمين) قد حذرهم قائلاً بأن من يلبس الحرير سيحوله ربه الى قرد وخنزير ..! 

فكم وكم من السعوديين والخليجيين أو من الحجاج المسلمين من دول اخرى قد شرب الخمر او لبس الحرير ..

فحوله رب محمد الى قرد ذو ذنب يعوي ويزعق .. أو خنزير متمرغ في الوحل ..!؟

هذا ليس بكلام مبالغ منا أو افتراء .. ابداً ..!

فنحن لا نقول الا الحقيقة المجردة .. ومن المصادر الإسلامية

ففي سنن أبي داود – اللباس- ما جاء في الخز

‏حدثنا ‏ ‏عبد الوهاب بن نجدة ‏ ‏حدثنا ‏ ‏بشر بن بكر ‏ ‏عن ‏ ‏عبد الرحمن بن يزيد بن جابر ‏ ‏قال حدثنا ‏ ‏عطية بن قيس ‏ ‏قال سمعت ‏ ‏عبد الرحمن بن غنم الأشعري ‏ ‏قال حدثني ‏ ‏أبو عامر ‏ ‏أو ‏ ‏أبو مالك ‏ ‏والله يمين أخرى ما كذبني ‏‏أنه سمع رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏يقول ‏ ‏ليكونن من أمتي أقوام يستحلون ‏ ‏الخز ‏ ‏والحرير وذكر كلاما قال ‏ ‏يمسخ ‏ ‏منهم آخرون قردة وخنازير إلى يوم القيامة ‏‏قال ‏ ‏أبو داود ‏ ‏وعشرون نفسا من ‏ ‏أصحاب رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏أو أكثر لبسوا ‏ ‏الخز ‏ ‏منهم ‏ ‏أنس ‏ ‏والبراء بن عازب

وأيضا في البخاري:

2488 – ليكونن من أمتي أقوام ، يستحلون الحر والحرير ، والخمر والمعازف ، ولينزلن أقوام إلى جنب علم ، يروح عليهم بسارحة لهم ، يأتيهم – يعني الفقير – لحاجة فيقولوا : ارجع إلينا غدا ، فيبيتهم الله ، ويضع العلم ، ويمسخ آخرين قردة وخنازير إلى يوم القيامة

الراوي: أبو مالك الأشعري    خلاصة الدرجة: صحيح    المحدث: البخاري    المصدر: الجامع الصحيح    الصفحة أو الرقم: 5590

وأيضا ابن القيم تلميذ الإرهابي ابن تيمية

ليكونن من أمتي أقوام يستحلون الحر والحرير والخمر والمعازف ولينزلن أقوام إلى جنب علم يروح عليهم بسارحة لهم تأتيهم الحاجة فيقولون ارجع إلينا غدا فيبيتهم الله ويضع العلم ويمسخ آخرين قردة وخنازير إلى يوم القيامة

الراوي: أبو مالك الأشعري    خلاصة الدرجة: صحيح    المحدث: ابن القيم    المصدر: تهذيب السنن    الصفحة أو الرقم: 10/153

يا للكارثة .. واصحبتاه .. لقد كان صحابة الرسول ممن يلبسون الخز والحرير … فهل سخطهم إله القرن إلى قردة وخنازير؟؟؟

___________

اذن ..

الا يثير هذا شبهة بأن القرود في السعودية ربما كان اصلها مسلمين من نسل صحابة النبي العرباني الذين لبسوا الخز والحرير  ..!!

وقد بلغوا اكثر من 350 الف قــــــرد !!!!!!

خصوصاً انهم يحومون ويطوفون بغار حراء ومواضع الحج عندهم !!!!!!

مجرد تساؤل برئ !!!!؟؟؟

—————–

مواضيع ذات صلة :

1) القردة الزانية في الإسلام Animal Sex in Islam

أو من هنا

2) آية الرجم …. وتحريف القرآن

أو من هنا

 

Posted in فضائح إسلامية, محمديات | Leave a Comment »