مسيحيو الشرق لأجل المسيح

لأَنَّهُ هَكَذَا أَحَبَّ اللَّهُ الْعَالَمَ حَتَّى بَذَلَ ابْنَهُ الْوَحِيدَ لِكَيْ لاَ يَهْلِكَ كُلُّ مَنْ يُؤْمِنُ بِهِ بَلْ تَكُونُ لَهُ الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ.

مزنق شهود يهوه مع وصف المسيح نفسه انه : الأول والآخر

Posted by جان في نوفمبر 30, 2020

هل المسيح هو الأول والآخر بمعنى : انه أول وآخر من أقامه يهوه بنفسه  ؟!

يزعم شهود يهوه ان صفة المسيح : “الأول والآخر” تعني انه اول وآخر من اقامه يهوه بنفسه!!!

الرد :

بكل يسر وبساطة يمكن إسقاط زعمهم هذا الذي اخترعوه لكي يفروا من مواجهة حقيقة كون المسيح ( الابن ) هو الله الذي يحمل الصفة التي لا يحملها غيره ( الأول والآخر ) …………

وذلك عن طريق ان تفتح ترجمتهم الخاصة للكتاب المقدس على موضعين :

( 1كورنثوس 14:6)

( 2 كورنثوس 14:4)

لتثبت لهم ببرهان كتابهم بأن تفسيرهم شطط وفبركة .. لأن الوحي قد قال صراحة ان الله ( الآب ) بعد ان اقام المسيح ( الابن ) .. ” سيقيمنا ايضاً ” !!

اذن هذا يثبت بأن المسيح ليس هو ( الآخر ) الذي أقامه يهوه بل سيقيم كل المؤمنين بعده !!!

وبذلك يسقط تفسيرهم … ويبقى دليلنا على اثبات لاهوت المسيح ناهضاً .

\ جان يونان2020-11-30_19-39-11

Sorry, the comment form is closed at this time.

 
<span>%d</span> مدونون معجبون بهذه: