مسيحيو الشرق لأجل المسيح

لأَنَّهُ هَكَذَا أَحَبَّ اللَّهُ الْعَالَمَ حَتَّى بَذَلَ ابْنَهُ الْوَحِيدَ لِكَيْ لاَ يَهْلِكَ كُلُّ مَنْ يُؤْمِنُ بِهِ بَلْ تَكُونُ لَهُ الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ.

لماذا تكرر المزمور 14 في مزمور 53 ؟

Posted by mechristian في ديسمبر 22, 2009

لماذا تكرر المزمور 14 في مزمور 53 ؟


المتنيح الأنبا غريغوريوس

لو رجعتم لمزمور 14 و مزمور 53 حقاً تجدوا تماثل و تشابه شديد جدا بين المزمورين

و لكن يوجد بعض الإختلاف ،  فلو قرأتم كلمة كلمة ستجدوا فعلا يوجد تماثل شديد و تشابه شديد ، لكن على الرغم من ذلك هناك بعض العبارات المختلفة ، و أيضاً ستسأل لماذا يكون هذا التشابه شديداً بهذا الشكل ؟ أقول ما هي الغضاضة في ذلك ؟ ما الذي يضايق في هذا ؟ ممكن للصلاة أن تتكرر ، الكتاب المقدس قال عن مخلصنا له المجد أنه في بستان جثيماني صلى للمره الاولى ، ثم رجع ثانيةً وصلى ذلك الكلام بعينه ، أيضاً قال عنه الكتاب انه صلى ثالثاً ذلك الكلام بعينه ، فالثلاث صلوات التي صلاها المسيح له المجد في بستان جثيماني قال الكتاب أنه صلى ذلك الكلام بعينه ( مت 26 : 39-44 ) فتكرار الصلاة هو نوع من التوكيد و نوع من الإلحاح و نوع من اللجاجة ، و لا يُعد هذا أبداً سبباً من الأسباب التي يتضايق الشخص منها أو يتذمر من أجلها ، و يقول أن المزمورين أتيا بإسلوب واحد ، ممكن أن يحدث هذا ، بل و ممكن تتكرر معظم الألفاظ في أكثر من صلاة دون أن يعيب هذا الصلاة ، بل يُعد هذا نوع من التوكيد ونوع من الإلحاح و اللجاجة

ألقيت بمبنى الأنبا رويس بالعباسية بمحاضرة الأربعاء 7 / 3 / 1973*

موسوعة نيافة الانبا غريغوريوس – الكتاب المقدس ج1 – ص 387

من موقع الكلمة المتجسد

Sorry, the comment form is closed at this time.

 
%d مدونون معجبون بهذه: