مسيحيو الشرق لأجل المسيح

لأَنَّهُ هَكَذَا أَحَبَّ اللَّهُ الْعَالَمَ حَتَّى بَذَلَ ابْنَهُ الْوَحِيدَ لِكَيْ لاَ يَهْلِكَ كُلُّ مَنْ يُؤْمِنُ بِهِ بَلْ تَكُونُ لَهُ الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ.

رسول الإسلام سيجلس على عرش الله ! ( الشرك الإسلامي ) – بقلم جون يونان

Posted by mechristian في سبتمبر 2, 2007

غلاف يجلس على العرش

لطالما فتخر المسلمين بكونهم اتباع التوحيد .. ومعاداة الشرك ..

بينما نظرة فاحصة الى خبايا دينهم .. سنكتشف بانهم من عظماء المشركين !

والان لنتحدث عن احدى شركياتهم .. وهذه المرة من شركيات السنة ..

ومفادها بأن رب محمد سيجلسه معه على عرشه ! 

نعم !

محمد سيجلس مع الله على عرشه ..!!!

لنقرأ :

سورة الاسراء : 79

عَسَى أَنْ يَبْعَثَكَ رَبُّكَ مَقَامًا مَحْمُودًا

جاء في

الجامع لاحكام القران – القرطبي :

[ الْقَوْل الثَّالِث ] مَا حَكَاهُ الطَّبَرِيّ عَنْ فِرْقَة , مِنْهَا مُجَاهِد , أَنَّهَا قَالَتْ : الْمَقَام الْمَحْمُود هُوَ أَنْ يُجْلِس اللَّه تَعَالَى مُحَمَّدًا صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَعَهُ عَلَى كُرْسِيّه ; وَرَوَتْ فِي ذَلِكَ حَدِيثًا . وَعَضَّدَ الطَّبَرِيّ جَوَاز ذَلِكَ بِشَطَطٍ مِنْ الْقَوْل , وَهُوَ لَا يَخْرُج إِلَّا عَلَى تَلَطُّف فِي الْمَعْنَى , وَفِيهِ بُعْد . وَلَا يُنْكَر مَعَ ذَلِكَ أَنْ يُرْوَى , وَالْعِلْم يَتَأَوَّلهُ . وَذَكَرَ النَّقَّاش عَنْ أَبِي دَاوُد السِّجِسْتَانِيّ أَنَّهُ قَالَ : مَنْ أَنْكَرَ هَذَا الْحَدِيث فَهُوَ عِنْدنَا مُتَّهَم , مَا زَالَ أَهْل الْعِلْم يَتَحَدَّثُونَ بِهَذَا , مَنْ أَنْكَرَ جَوَازه عَلَى تَأْوِيله . قَالَ أَبُو عُمَر وَمُجَاهِد : وَإِنْ كَانَ أَحَد الْأَئِمَّة يَتَأَوَّل الْقُرْآن فَإِنَّ لَهُ قَوْلَيْنِ مَهْجُورَيْنِ عِنْد أَهْل الْعِلْم : أَحَدهمَا هَذَا وَالثَّانِي فِي تَأْوِيل قَوْله تَعَالَى : ” وُجُوه يَوْمئِذٍ نَاضِرَة . إِلَى رَبّهَا نَاظِرَة ” [ الْقِيَامَة : 22 ] تَنْتَظِر الثَّوَاب ; لَيْسَ مِنْ النَّظَر .
________________

 

نواصل مع التفاسير ..

معالم التنزيل- تفسير البغوي :

ورُوي عن أبي وائل عن عبدالله عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ” إن الله عزّ وجلّ اتخذ إبراهيم خليلاً، وإن صاحبكم حبيب الله وأكرم الخلق على الله ” ، ثم قرأ: { عَسَىٰ أَن يَبْعَثَكَ رَبُّكَ مَقَاماً مَّحْمُودًا } قال: يقعد على العرش.

وعن مجاهد في قوله تعالى: { عَسَىٰ أَن يَبْعَثَكَ رَبُّكَ مَقَاماً مَّحْمُودًا } ، قال: يجلسه على العرش.

وعن عبدالله بن سلام قال: يقعده على الكرسي.

 ___________________

 البغوي محمد على العرش

وايضاً :

تفسير زاد المسير في علم التفسير- ابن الجوزي :

قوله تعالى: { عسى أن يبعثكَ ربُّك } «عسى» من الله واجبه، ومعنى «يبعثك» يقيمك { مقاماً محموداً } وهو الذي يحمَده لأجله جميع أهل الموقف. وفيه قولان.

أحدهما: أنه الشفاعة للناس يوم القيامة، قاله ابن مسعود، وحذيفة بن اليمان، وابن عمر، وسلمان الفارسي، وجابر بن عبد الله، والحسن، وهي رواية ابن أبي نجيح عن مجاهد.

والثاني: يجلسه على العرش يوم القيامة. روى أبو وائل عن عبد الله أنه قرأ هذه الآية، وقال: يُقعده على العرش، وكذلك روى الضحاك عن ابن عباس، وليث عن مجاهد.

 ____________________

نواصل :

تفسير تفسير القرآن- ابن عبد السلام :

{ مَّحْمُوداً } الشفاعة للناس في القيامة، أو إجلاسه على العرش يوم القيامة، أو إعطاؤه لواء الحمد يومئذ.

 ___________________

 

تفسير الدر المنثور في التفسير بالمأثور- السيوطي:

وأخرج الديلمي عن ابن مسعود رضي الله عنه قال‏:‏ ‏ ” ‏قيل‏:‏ يا رسول الله، ما المقام المحمود‏؟‏ قال‏: ذلك يوم ينزل الله تعالى عن عرشه، فيئط كما يئط الرحل الجديد من تضايقه

وأخرج الطبراني عن ابن عباس رضي الله عنهما في قوله‏:‏ ‏ { ‏عسى أن يبعثك ربك مقاماً محمودا‏ً } ‏ قال‏:‏ يجلسه بينه وبين جبريل عليه السلام، ويشفع لأمته‏.‏ فذلك المقام المحمود‏.

وأخرج الديلمي عن ابن عمر رضي الله عنهما قال‏:‏ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏ ” ‏ { ‏عسى أن يبعثك ربك مقاماً محموداً‏ } ‏ قال‏:‏ يجلسني معه على السرير

وأخرج ابن جرير عن قتادة رضي الله عنه في قوله‏:‏ ‏ { ‏عسى أن يبعثك ربك مقاماً محمودا‏ً } ‏ قال‏:‏ ذكر لنا أن نبي الله صلى الله عليه وسلم خيِّر بين أن يكون عبداً نبياً أو ملكاً نبياً، فأومأ إليه جبريل عليه السلام أن تواضع، فاختار أن يكون عبداً نبياً‏.‏ فأعطى به النبي صلى الله عليه وسلم ثنتين‏:‏ أنه أول من تنشق عنه الأرض، وأول شافع‏.‏ فكان أهل العلم يرون أنه المقام المحمود‏.

وأخرج ابن جرير عن مجاهد رضي الله عنه في قوله‏:‏‏ { ‏عسى أن يبعثك ربك مقاماً محمودا‏ً } ‏ قال‏:‏ يجلسه معه على عرشه‏.

 ____________________

 

وقال شيخ الاسلام ابن تيمية :

وفضل عباد الله الصالحين يبين فضل الواحد من نوعهم فالواحد من نوعهم إذا ثبت فضلهم على جميع الأعيان والأشخاص ثبت فضل نوعهم على جميع الأنواع إذ من الممتنع ارتفاع شخص من أشخاص النوع المفضول إلى أن يفوق جميع الأشخاص والأنواع الفاضلة فإن هذا تبديل الحقائق وقلب الأعيان عن صفاتها النفسية لكن ربما فاق بعض أشخاص النوع الفاضل مع امتياز ذلك عليه بفضل نوعه وحقيقته كما أن في بعض الخيل ما هو خير من بعض الخيل ولا يكون خيرا من جميع الخيل

إذا تبين هذا فقد حدث العلماء المرضيون وأولياؤه المقبولون أن محمدا رسول الله يجلسه ربه على العرش معه روى ذلك محمد بن فضيل عن ليث عن مجاهد فى تفسير ( عسى ان يبعثك ربك مقاما محمودا ) وذكر ذلك من وجوه أخرى مرفوعة وغير مرفوعة قال ابن جرير وهذا ليس مناقضا لما استفاضت به الاحاديث من ان المقام المحمود هو الشفاعة باتفاق الائمة من جميع من ينتحل الاسلام ويدعيه لا يقول ان اجلاسه على العرش منكرا وانما أنكره بعض الجمهمية ولا ذكره فى تفسير الآية منكر واذا ثبت فضل فاضلنا على فاضلهم ثبت فضل النوع على النوع أعنى صالحنا عليهم

راجع : كتاب مجموع الفتاوى، الجزء 4، صفحة 374.

 ________________

 محمد على العرش تيمية

ابن تيمية ( شيخ الاسلام ) .. يعترف بان محمد سيجلس مع ربه على عرشه !!!! 

محمد سيزاحم ربه على كرسيه او عرشه ..!! 

اذن !

من المشركين اذن ؟؟!!

فقد اقعدوا محمد مع ربهم ..

على عرشه ..!

على كرسيه !!

على السرير .. (؟؟؟؟)

——————————–

لنقرأ من كتاب اسلامي شهير لامامهم تلميذ بن تيمية : ” ابن قيم الجوزي ” ..

وكتابه : ( بدائع الفوائد )

جاء فيه :

فائدة إقعاد الرسول على العرش

قال القاضي: صنف المروزي كتابا في فضيلة النبي وذكر فيه إقعاده على العرش قال القاضي وهو قول ابي داود وأحمد بن أصرم ويحيى بن ابي طالب وأبى بكر بن حماد وأبى جعفر الدمشقي وعياش الدوري وإسحاق بن راهوية وعبد الوهاب الوراق وإبراهيم الأصبهانى وإبراهيم الحربي وهارون بن معروف ومحمد بن إسماعيل السلمي ومحمد بن مصعب بن العابد وأبي بن صدقة ومحمد بن بشر بن شريك وأبى قلابة وعلي بن سهل وابى عبد الله بن عبد النور وأبي عبيد والحسن بن فضل وهارون بن العباس الهاشمي وإسماعيل بن إبراهيم الهاشمي ومحمد بن عمران الفارسي الزاهد ومحمد بن يونس البصري وعبد الله ابن الإمام والمروزي وبشر الحافي انتهى

قلت وهو قول ابن جرير الطبري وإمام هؤلاء كلهم مجاهد إمام التفسير وهو قول أبي الحسن الدارقطني

ومن شعره فيه :

حديث الشفاعة عن أحمد – إلى أحمد المصطفى مسنده

وجاء حديث بإقعاده – على العرش أيضا فلا نجحده

أمروا الحديث على وجهه – ولا تدخلوا فيه ما يفسده

ولا تنكروا أنه قاعده – ولا تنكروا أنه يقعده

_____________________

راجع :

كتاب : بدائع الفوائد – الجزء 4، صفحة 841 – لابن قيم الجوزي .

 

محمد سيجلس مع الله في عرشه ..

لا بل قد نظموا الاشعار في ذلك ..

” وجاء حديث بإقعاده .. على العرش أيضا فلا نجحده ” !

اليس هذا ” شركاً ” يا مسلمين ؟! 

__________________

 

والى جانب ما قدمناه في السابق نقول :

بأنهم قاموا بتكفير كل من خالفهم هذا الاعتقاد …!!!

قال أبو بكر الخلال في كتاب السنة:

وإنّ هذا الحديث (يعني حديث القعود) لا ينكره إلا مبتدع جهمي، فنحن نسأل الله العافية من بدعته وضلاله“.

وقال ابن القيّم الجوزية في بدائع الفوائد:

“صنف المروزي كتاباً في فضيلة النبي وذكر فيه اقعاده على العرش، قال القاضي: وهو قول: أبي داود، وأحمد بن أجرم، ويحيى بن أبي طالب، وأبي بكر بن حماد، وأبي جعفر الدمشقي، وعياش الدوري، وإسحاق بن راهويه، وعبد الوهاب الوراق، وإبراهيم الاسبهاني، وإبراهيم الحربي، وهارون بن معروف، ومحمد بن إسماعيل السملي، ومحمد بن مصعب العابدي، وأبي بكر بن صدقة، ومحمّد بن بشير بن شريك، وأبي قلابة”.

قال أبو يعلى الفراء في إبطال التأويلات عن امامهم الكبير وحجتهم أحمد بن حنبل

“عن ابن عمير: سمعت أحمد بن حنبل سئل عن حديث مجاهد يقعد محمداً على العرش؟ فقال: تلقته العلماء بالقبول”.

وقال امامهم وحجة الاسلام ابن تيمية في مجموع الفتاوى الكبرى قال :

“حديث العلماء المرضيون وأولياؤه المقبولون أن محمداً رسول الله يجلسه ربه على العرش معه.. ولا يقول أحد: إن إجلاسه على العرش منكر وإنما أنكره بعض الجهمية..”.

وجاء في كتاب السنة للخلال :

” وقال أبو علي إسماعيل بن إبراهيم الهاشمي: ومن ردّ حديث مجاهد فقد دفع فضل رسول الله ، ومن رد فضيلة الرسول فهو عندنا كافر مرتد عن الإسلام“.

وايضاً كما في كتاب السنة طعنوا ضد الترمذي احد كتاب الصحاح بأنه جهمي خبيث بسبب رفضه لاقعاد محمد على العرش !!

جاء في كتاب السنة للخلال :

“ولا يرد حديث محمّد بن فضيل عن ليث عن مجاهد: {عسى أن يبعثك ربّك مقاماً محموداً} قال: يقعده معه على العرش إلا جهمي، يُهجر ولا يكلم، ويحذر عنه وعن كل من رد هذه الفضيلة، وأنا أشهد على هذا الترمذي أنه جهمي خبيث..”.

اذن نرى انهم قد كفروا الإمام الترمذي صاحب السنن الكبرى !

وهو من أئمة الحديث لكونه أنكر هذا الحديث فوصفوه بالجهمي والخروج عن الدين!!

وهكذا يضاربون بعضهم ويكفرون بعضهم !!

——————————

 

لا بل وصل بهم الأمر الى الحكم بالموت والقتل على من انكر اجلاس محمد على العرش !!

وايضاً من كتاب ” السنةّ ” للخلال عن إبراهيم الحربي

“قال: هذا حدَّثَ به عثمان بن أبي شيبة في المجلسِ على رُؤوسِ النَّاسِ، فكم ترى كان في المجلس عشرين ألفًا ؟

فترى لو أن إنسانًا قام إلى عُثمان فقال: لا تُحدِّث بهذا الحديث،

أو أظهر إنكاره تراه، كان يخرج من ثَمّ إلا وقد قُتِلَ.”

يقتل بالسيف ويقطع رأسه !

هكذا يفعلون على من خالفهم ..

اذن باعتقادهم ان محمد سيجلس على العرش بجانب ربه ..

وهذا شرك غاية في الوضاعة !

—————————————

كيفية الجلوس على العرش ؟!

ونسأل كيف سيسع محمد على عرش يحمل ربه ويستوي عليه ؟!

وهل هناك مكان فارغ في العرش سيشغله محمد بالقعود عليه ؟!

وان جلس محمد بجانب ربه على العرش .. فهذا يعني بأن ربهم محدود الحجم .. لان يجلس معه على العرش مخلوق .. اذن هما اثنان على مكان واحد ..!

والحيز الذي يشغله الثاني ( المخلوق ) هو حيز محدود به !

مما يؤدي بأن الاول ( وهو ربهم ) ايضاً محدود لانه لا يشغل الحيز الذي يشغله ( الجليس الثاني محمد ) !

هناك حديث محفوظ عندهم وقد ضعفوه .. يلقي ضوءاً اكبر على المساحة المتبقية من العرش لاجلاس محمد عليه ..

ومع كونه ضعيف الا ان متنه يتوافق تماماً مع ما يعتقدونه ويؤمنون به بأن محمد سيجلس على عرش ربه .

لنقرأ :

” أتت النبي صلى الله عليه وسلم امرأة فقالت : ادع الله أن يدخلني الجنة . فعظم الرب ، فقال : إن كرسيه فوق السموات ، وإنه يقعد عليه فما يفضل منه إلا أربعة أصابع

الراوي: عمر بن الخطاب – خلاصة الدرجة: محفوظ – المحدث: الذهبي – المصدر: العرش – الصفحة أو الرقم: 98
________________________

 

العرش سيبقى منه اربعة اصابع فاضية ..!

وجاء في تفسير شيخ المفسرين الطبري :

“قال أبو جعفر : ولكل قول من هذه الأقوال وجه ومذهب , غير أن الذي هو أولى بتأويل الآية ما جاء به الأثر عن رسول الله صلى الله عليه وسلم , وهو ما :

4524 – حدثني به عبد الله بن أبي زياد القطواني , قال : ثنا عبيد الله بن موسى , قال : أخبرنا إسرائيل , عن أبى إسحاق , عن عبد الله بن خليفة , قال : أتت امرأة النبي صلى الله عليه وسلم , فقالت : ادع الله أن يدلني الجنة فعظم الرب تعالى ذكره , ثم قال : ” إن كرسيه وسع السموات والأرض , وأنه ليقعد عليه فما يفضل منه مقدار أربع أصابع ” ثم قال بأصابعه فجمعها : ” وإن له أطيطا كأطيط الرحل الجديد إذا ركب من ثقله ” – حدثني عبد الله بن أبى زياد , قال : ثنا يحيى بن أبي بكر , عن إسرائيل , عن أبي إسحاق , عن عبد الله بن خليفة , عن عمر , عن النبي صلى الله عليه وسلم , بنحوه .”

( جامع البيان – الطبري – البقرة 255)

____________________ 

 

اذن عرش رب محمد يفضل منه اربعة اصابع !

هذا يعني بأن هذا ” العرش ” أكبر من اله محمد بأربعة اصابع !

فرب محمد اذن محدود الحجم ..!

ورب محمد اذن ليس ” أكبر ” من كل شيء … انما العرش أكبر منه !

وان الذي سيملأ فراغ العرش المحدد باربعة اصابع هو محمد ” شريك ” هذا الاله المحدود ..

وطبعاً فان من ينكر كل هذا الاعتقاد فمصيره اهدار الدم والقتل كزنديق كافر !!!!!

وهذا الشرك قد سبب لهم صداع كبير ادى الى فتن واراقة دماء ومذابح !!!

الى متى يا مسلمين ؟!

الم يحن الوقت لمراجعة نفوسكم وضمائركم ؟!

اذن من هم المشركين ؟!
___________

– ( جــون يـونـان )

Sorry, the comment form is closed at this time.

 
%d مدونون معجبون بهذه: