عودة الشرق الأوسط للمسيح

لأَنَّهُ هَكَذَا أَحَبَّ يَهْوِه الْعَالَمَ حَتَّى بَذَلَ ابْنَهُ الْوَحِيدَ لِكَيْ لاَ يَهْلِكَ كُلُّ مَنْ يُؤْمِنُ بِهِ بَلْ تَكُونُ لَهُ الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ.

؟ تحريف ترجمات القرآن (18)- ضالاً مكذباً بيوم الدين

Posted by mechristian في يوليو 12, 2007

جون يونان

حلقة اخرى بمشيئة الرب ..  نخوض فيها مع تحريفات القوم لترجمات قرآنهم بغية خداع وتضليل ( المسلمين والغربيين وغير العرب عموماً ) بما يحتويه قرآنهم من ثغرات وتناقضات ومآخذ !

ومن هذه الثغرات التي يستميتون في اخفاءها والتغبيش عليها .. هو أخطاء رسولهم.. وبالتالي سقوط ما ينسبونه من ” عصمة ” اليه !

ووجدك ضالاً !

لنقرأ اول نص من كتابهم حول محمد ولنقرأ بعدها كيف حرفوه .. جاء فيه خطاباً لمحمد :

{ الم يجدك ضالاً فهدى } ( الضحى : 7)

كلمة ” ضال ” يجب ان تترجم للانجليزية بكلمة : (astray )

وهذا هو القاموس :

عربي – إنجليزي

ضالّ صـــــفـــــــة تائِه , مُنْحَرِف

Astray

http://qamoos.sakhr.com/idrisidic_H1.asp?Lang=A-E&Sub=%d6%c7%e1%c7

ولكن ترجمات القرآن فضلت اخفاء هذه الكلمة .. ( astray )

لابعاد اذهان قراء القرآن ( الانجليزي ) بأن محمداً كان ” ضالاً ”  !!!

وهذه بعض الترجمات التي اقتربت من المعنى الصحيح للنص .. ولكنه كان مغبشاً ضبابياً مشوشاً !

ثلاث ترجمات .. ترجمت النص القرأني بمعنى ان محمد كان ” ضائعاً ” !!

Malik

Did He not find you lost and gave you guidance?[7]

Free Minds

And He found you lost, and He guided you?

Asad

And found thee lost on thy way, and guided thee?

ولكن .. لنبدأ بالتحريف الاصيل !

مع اوسع ترجمات القران انتشاراً ( والمعتمدة من السعودية ومن مركز الهالك احمد ديدات الذي ينشرها في كل احاء العالم ) !

وهنا اعترافه بنشر واعتماد ترجمة يوسف علي المحرفة :

http://www.ahmed-deedat.net/modules.php?name=News&file=article&sid=22

تقول الترجمة المحرفة لنص سورة الضحى : 7

Yusuf Ali

And He found thee wandering, and He gave thee guidance.

ما معنى : wandering ؟؟؟

لنقرأ من القاموس ليتضح لنا التحريف :

wandering adjective

drifting; nomadic; rambling; roving; strolling; travelling; vagabond; vagrant; inattentive; lost in mind

جَوَّاب , جَوَّال , جَوَّالَة , دَوَّار , رَحَّال , رَحَّالَة , رُحَّل , سَيَّار , شَرُود , طائِف , طَوَّاف , عَيَّار , مُتَجَوِّل , مُتَرَحِّل , مُتَسَكِّع , مُتَنَقِّل , مُجَوِّل , مُطَوِّف

wandering verb

go about from place to place aimlessly; get lost , leave home , stray from a path; (of a person , river , road , etc) wind about , diverge , meander

أَطَافَ , اِجْتابَ , تَجَوَّلَ , تَخَبَّطَ , تَرَحَّلَ , تَسَكَّعَ , تَشَرَّدَ , تَطَوَّفَ , جَابَ , جَالَ , دارَ , ضَرَبَ ( في الأرْض )

اذن من معاني هذه الكلمة :

متنقل ..!

رحال ..!

طواف ..!

جوال ..!

ولكنها لا تعني ابداً معنى ” ضالاً ” !!!!!!!

اليس هذا بتحريف ؟!

وهذه ترجمة اخرى اختارت ذات الكلمة المائعة :

Pickthal

Did He not find thee wandering and direct (thee) ?

وايضاً حرفتها ترجمة سروار :

Sarwar

Did He not find you wandering about and give you guidance?.

وايضاً قريبالله :

Qaribullah

Did He not find you a wanderer so He guided you?

أما ترجمة أحمد علي فقد ترجمت كلمة ” ضالاً ” بالحائر !!!!

Al-Qur’an

The Koran

Translation by Ahmed Ali

 Did He not find you perplexed, and show you the way?

حائر !!

وترجمة مولانا علي .. قام بتحريفها هكذا :

Maulana Ali

And find thee groping, so He showed the way?

لنقرأ القاموس :

إنجليزي – عربي

groping

verb

feel or search about (for something) as one does in the dark

اِخْتَلَطَ , اِرْتَبَكَ , اِضْطَرَبَ , تَخَبَّطَ , مَرِجَ

مضطرب , متخبط , مرتبك !!!

فلا تحمل معنى ” الضال ” !!! ( تحريف !!! )

اما ترجمة الهلالي وخان ( والمعتمد ايضاً في السعودية الاسلامية ) فقد حرف النص هكذا :

Hilali/Khan

And He found you unaware (of the Quran, its legal laws, and Prophethood, etc.) and guided you?

ما معنى : unaware ؟؟؟

المعنى :

إنجليزي – عربي

unaware adjective

inattentive; unmindful

ذاهِل , ساهٍ , سَهْوَان , غافِل

not aware; ignorant

جاهِل , جَهُول

” ذاهل , سهوان , غافل ” !!!

ولكن لا تحمل معنى ” الضلال ” !!!!

اما ترجمة شكير .. فقد تلاعبت بالنص .. اذ جعلت محمداً تائهاً .. فهدى الله الناس اليه !!!!!

Shakir

And find you lost (that is, unrecognized by men) and guide (them to you?)

لماذا يضع افكاره المنحرفة بين قوسين ..؟ هل قال القرآن ذلك ..؟

ام قال صراحة انه كان ” ضالاً ” !!

لنواصل ..

يقول القرآن معترفاً بأن النبي” مجــــــــــرم ”  { قُلْ لَا تُسْأَلُونَ عَمَّا أَجْرَمْنَا وَلَا نُسْأَلُ عَمَّا تَعْمَلُونَ } ( سبأ : 25)

اذن رب محمد يقر بأن رسوله ” مجرم ” هو وأتباعه . ولنقرأ كيف حاول مترجمي القرآن تخفيف عبارة ” اجرمنا ” في ترجماتهم لخداع الغربيين وغير الناطقين بلسان العرب ! ولنبدأ من أشهر وأوسع ترجمات القرن وهي ( يوسف علي ) :

Yusuf Ali

Say: “Ye shall not be questioned as to our sins, nor shall we be questioned as to what ye do.”

Pickthal

Say: Ye will not be asked of what we committed, nor shall we be asked of what ye do.

Shakir

Say: You will not be questioned as to what we are guilty of, nor shall we be questioned as to what you do.

Hilali/Khan

Say (O Muhammad SAW to these polytheists, pagans, etc.) “You will not be asked about our sins, nor shall we be asked of what you do.”

Malik

Further, tell them: “You shall not be questioned about our errors nor shall we be questioned about your actions.”[25]

Asad

Say: “Neither shall you be called to account for whatever we may have become guilty of, nor shall we be called to account for whatever you are doing.”

والترجمة الوحيدة التي حددت الكلمة المضبوطة حرفياً وهي ” أجرمنا ” .. كانت ترجمة :

The Message

A Literal Translation of the Final Revealed Scًripture

Free Minds

Say: “You will not be asked about our crimes, nor will we be asked for what you do.”

اذن هناك من ترجمها : Sins = خطايا بدلاً من ( جرائم ) !

وهناك من ترجمها :

what we committed

( ما اقترفنا ) !

وايضاً :

what we are guilty of

( ما أذنبا فيه ) !

وهناك من خفف الكلمة أكثر الى :

our errors

وهذا كله لكي يخفوا كلمة ( أجرمنا ) التي = our crimes !!!!

لنواصل كشف الزيف ..

ولنقرأ عن تحريف آخر لنص آخر حول محمد وسقطاته ..

النبي ” مكذب بيوم الدين ” !!!!!

يقول القرآن مخاطباً محمد : { فما يكذبك بعد في الدين } (سورة التين : 7 )

والكلام واضح .. وهو موجه لصاحب النبوة، ” ما الذي يكذبك بيوم الدين يا محمد بعد ما سمعته ” !

مع العلم ان سورة التين قد نزلت بعد ” نبوة ” محمد بحسب المنطق .. اي ومحمد برتبة ” نبي ” !!!

ومع ذلك كان ” مكذب بيوم الدين ” ولصعوبة هذه الفكرة عليهم قاموا بتحريفها .. فلنقرأ الترجمات وتضارباتها :

ولنبدأ من ترجمة ” عبدالله يوسف علي ” وهي اشهر واوسع ترجمات كتابهم .. ومن غرائب العجب انه قام بترجمتها بدقة وليس بتحريف ( كعادته ) ! اذ جعل ” المًخاطب ” محمداً .. وبأنه مناقض ليوم الدين !

Yusuf Ali

Then what can, after this, contradict thee, as to the judgment (to come?)

ولكنه لم يترجم كلمة ” يكذبك ” .. بمعنى التكذيب .. انما جعل مكانها كلمة أخف وطأة وهي : ” تناقض ” ! ( لا عجب اذ ان التحريف يسري بدمه ) . على العموم .. لم يتمكن القيمون على هذه الترجمة من التلاعب اكثر بكلام القرآن الصريح جداً والموجه الى محمد المكذب بيوم الدين !!! نواصل .. وترجمة اخرى ايضاً .. قامت بالترجمة الصحيحة للنص موجهة الكلام الى محمد ! ..

معتبرة ( كما القرآن العربي ) بأن محمد كان مكذب بيوم الحساب 

H/K/Saheeh

So what yet causes you to deny the Recompense?

وهذه ترجمة اخرى صريحة في توجيه الكلام الى محمد ” المكذب بيوم الدينونة ” !

Sarwar

After (knowing) this, what makes you still disbelieve in the Day of Judgment?

والآن الى الترجمات التي فضلت ان تحرف النص القرآني ومعناه الصحيح الى معنى مغاير .. مناقضة بذلك الترجمات الاخرى اعلاه !

فهذه ترجمة اقرت بتوجيه الكلام لمحمد ولكن مع تحريف كلمة يوم الدين او الحساب .. وجعله : ” النظام ” !!!

The Message

A Literal Translation of the Final Revealed scripture

Free Minds

So what would make you deny the system after that?

( تحريف واضح ! )

وهذه ترجمة اخرى .. ترجمت النص بشكل صحيح في توجيه الكلام الى محمد .. ولكنها شوهت كلمة ” الدين ” وجعلتها ” نظام الحياة الالهي ” !!

The Qur’an As It Explains Itself

Copyright: Shabbir Ahmed & Liaquat Ali

QXP

What, then, can make you deny the Divine System of life!

ها هو ” بكدل ” يترجم النص .. هكذا :

Pickthal

So who henceforth will give the lie to thee about the judgment?

فهو يترجم النص بشكل ” المتحدث الى محمد ” ولكنه جعل الذي يكذب بالدين شخص آخر ! مترجماً كلمة : ” فما ” بمعنى ” فمن ” !!!!!!! وهذا تطويع للنص ولي عنق الكلمات ليقول القرآن ما لم يقل ! ولو أراد القرآن ان يقول : ” فمن يكذبك ” ! لقالها بكل بساطة ..  اذ يصك آذاننا ” الاعجازيون ” حول دقة الفاظ ومفردات القرآن !

فلماذا لم يكن ” دقيقاً ” هنا ؟؟!

وهكذا فعلت ترجمة اخرى حرفت معنى النص :

Shakir

Then who can give you the lie after (this) about the judgment?

واخرى محرفة ! ( لا يملون من التحريف ! )

Maulana Ali

So who can give the lie to thee after (this) about the Judgment?

وهذه محرفة اخرى ..

جعلت كلمة ” فما ” .. تعني ” هـــــم ” !!!!!!!!!

Malik

So, what causes them to disbelieve you concerning the Day of Judgment? [7]

وهذه ترجمت ذهبت الى أبعد من ذلك .. اذ جعلت ” المُخاطب ” ليس محمد انما الكفار !!!!

Hilali/Khan

Then what (or who) causes you (O disbelievers) to deny the Recompense (i.e. Day of Resurrection)?

تصوروا رب محمد يكلم الكفار بشكل مباشر وشخصي في القرآن كما يكلم محمداً! اما ترجمة اخرى فجعلت المًخاطب ليس محمد وليس الكفار ( بالتحديد ) انما الانسان بشكل عام ! حاشراً في وسط النص كلمة ( ايها الانسان ) بين قوسين ليخدع القراء الغبر عرب !

Asad

What, then, [O man,] could henceforth cause thee to give the lie to this moral law?

بربكم .. الى متى يحرفون ويكذبون ويدلسون ؟؟!!!!

ومازال التحريف مستمراً ..!

اترك تعليقًا

Please log in using one of these methods to post your comment:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

 
%d مدونون معجبون بهذه: